لدي بنت عمرها ثلاث عشر سنه وبدات من سته اشهر بوادر العصبيه وهي تزيد يوم عن يوم مع حده في المزاج ومع العلم اني منفصل عن والدتها وبيننا خلافات ومشاحنات والبنت مطلعه للاسف عليها

العمر: 41 سنة
عدد الإجابات: 2
هذه اعراض قلق , و هو طبيعي في هذه المرحلة العمرية و خاصة مع الامتحانات , و نعتبرها مرض القلق اذا عطلت الشخص عن عمله او دراسته , و مما يزيد من حدة التوتر وجود الخلافات العائلية , العلاج يشمل علاج نفسي و علاج دوائي , و لكن العلاج النفسي افضل في هذه المرحلة العمرية و في الحالات البسيطة و المتوسطة و يقوم بهذه الجلسات الاخصائي النفسي الاكلينيكي و يجب عدم اجهادها في هذه المرحلة باطلاعها على الخلافات , و قد تحتاج لعلاج دوائي و ننصح بمراجعة طبيب نفسي مختص بطب نفس الاطفال
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
الأطفال في هذا السن لديهم حساسية من المشكلات الأسرية وينتابهم شعور بعدم الأمان نتيجة هذه المشاكل مع إحساس بالعجز عن تقديم أي حل، وكما تقولين هي للأسف على إطلاع بهذه المشاكل والخلافات، حاولي أن تجنبيها هذه المواقف، واقتربي منها وحاولي أن تهديء من روعها بالتحدث العقلاني معها، وطمأنتها ولا تجعليها جزءً من المشكلة مع والدها، فهي في صراع بينكما ولا تملك من أمرها شيئاً...
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
أسئلة ذات صلة
احصل على إجابة لسؤالك خلال ثواني عبر مكالمة هاتفية‎
حياة عصفور - الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد - السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين - مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد - الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
1 2 4