سبحت في البحر الميت بالاردن من اسبوع مع العلم ان نسبة الملوحة فيه تزيد عن 30%ودخل ملح الى اذني الاثنتين وشعرت بحرقة شديدة يالاذن اليمنى فقط . وتبعها صداع في الجهة اليسرى من الرأس لعدة ايام ثم زال وما زلت وحتى الان اشعر بطنين باذني اليمنى مع سماع فراغ في الراس فماذا حصل لاذني وما الحل

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 2
2010-09-16
2010-09-18
عادة لا يغطس السابحون في البحر الميت رؤوسهم في الماء لما يسبب ذلك من حرقة في العين والأذن، ولكن الماء والملح لا يؤذي الأذن بالذات نظراً لوجود طبلة الأذن، التي تمنع الماء من الدخول إلى داخل الأذن ، فإذا كان هناك خلل في الطبلة دخل الماء المالح إلى داخل الأذن، وهنا لاكتشاف الخلل يجب التأكد من سلامة الطبلة بفحص الزذن بمنظار الأذن عند اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة، فإذا كانت سليمة ، فإن الألم الحالي عابر وسيزول قريباً ولا يستوجب القلق، وقد يكو الطنين بسبب انخفاض البحر الميت تحت سطح البحر مما يزيد الضغط الجوي، وتشعره في الضغط على الطبلة.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
2014-02-27
تحتاج الى فحص واحتمال إجراء غسيل الاذن بالعيادة
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية