كيفية عمل الكورتيزون فى الجسم

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2010-02-18
2010-02-21
من أهم المخاطر نذكر ما يلي: 1- فرط سكر الدم والبيلة السكرية – الداء السكري العلاجي. 2- احتباس مفرط للصوديوم والسوائل وحصول الوذمة وزيادة حجم الدم وفرط التوتر الشرياني – يمكن القضاء على هذه المحاذير بترك الأنواع الدوائية القديمة وتقديم الأنواع الحديثة. 3- توازن بروتيني سلبي ونقص الوزن نخر وتثقب العظام لزوال الفراش العظمي البروتيني. 4- خسارة البوتاسيوم مع تقلون الدم المرافق لنقص بوتاسيوم الدم. 5- ظهور الذكورة في الانثى والشباب. 6- انقطاع الطمث. 7- تناذر كوشينغ خاصة بعد المعالجات المديدة. 8- إثارة القرحات الساكنة أو إثارة تقرحات هضمية جديدة. 9- إنقاص مقاومة الجسم ودفاعه تجاه مختلف الانتانات. ألاحتياطات والنصائح: لتفادي المخاطر وسمية هذة ألمشتقات اتبع ما يلي: 1- دائماً حاول أن تنقص المقدار لأقل حد يمكن أن يكون مجدي ومؤثر. 2- لاحظ خلال الأسبوعين الأوليين توازن البروتين ووزن الجسم. 3- أجري تعداد للكريات البيض والصيغة وسرعة التثفل بفترات متقاربة عند استمرار العلاج. 4- عاير سكر الدم وسكر البول. 5- عاير بوتاسيوم الدم أو المصل وثاني اوكسيد الكربون والكلور عندما تعطي الهرمونات لفترة أطول من أسبوع. 6- تجرى كل يوم تعداد محبات الحامض في الدم والكريات البيض. 7- عاير الستيروئدات المطروحة بالبول. 8- اعط حمية غنية بالبروتئين 100 – 200 غرام بروتين كل يوم. 9- إذا لاحظت أعراضاً للوذمة فاحمي المريض عن الصوديوم. من 200-400 ملغ صوديوم كل يوم. ويمكن إعطاء المدرات إذا لم يتمكن الطبيب من ضبط الحمية عن كلور الصوديوم. 10- يعطى كلور البوتاسيوم بشكل مضغوطات ملبسة أو في شكل محلول 3-15 غم كل يوم بمقادير مجزأة. وذلك عندما تعطى مركبت الستيروئيدات لقشر الكظر بكمية كبيرة ولفترة طويلة. 11- عند إجراء المعالجات الطويلة يمكن إعطاء محضرات التستوسترون بمقدار 10-25 مغ كل يوم وذلك لمعاكسة الاستقلاب البروتيني السلبي ومعادلة توازن البروتئين. 12- يجب أن لا نوقف أي دواء ستيروئيدي قشري مفاجأة لأنه يحدث هجمة شديدة فجائية للأعراض. 13- تذكر دائماً أن الكورتيزون والهيدروكورتيزون يسببان ضمور قشر الكظر وذلك عن طريق لجم الهرمونات على الأغلب. 14- عندما تعالج حالات مرضية متوسطة أعط الستيروئيدات القشرية خلال النهار فقط وهو أقل ضرراً لأنه يتيح الفرصة للنخامة لتعطي الهرمون خلال الليل. 15- وعند الرغبة في انقاص المعالجة أو إنهائها نبدأ برفع المقادير المسائية أولاً.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية