فحص مرض لايم

تابع لمجموعة فحوصات
Lyme Disease Tests
العينة: مصل الدم

نبذة عن الفحص

مرض لايم هو عدوى تسببها البكتيريا التي تحملها القراد. يبحث اختبار مرض لايم عن علامات العدوى في الدم أو السائل النخاعي.

يمكن أن تصاب بمرض لايم إذا قام قراد مصاب بعضك. يمكن أن يعضك القراد في أي مكان على جسمك، لكنها عادةً تعض في أجزاء يصعب رؤيتها من الجسم مثل الفخذ وفروة الرأس والإبطين. القراد التي تسبب مرض لايم صغيرة. لذلك قد لا تعرف أنك تعرضت للعض.

إذا تركت بدون علاج، يمكن أن يسبب مرض لايم مشاكل صحية خطيرة تؤثر على المفاصل والقلب والجهاز العصبي. ولكن إذا تم تشخيص المرض مبكراً، يمكن علاج معظم حالات مرض لايم بعد بضعة أسابيع من العلاج بالمضادات الحيوية.

أسماء أخرى للاختبار:  Lyme antibodies detection, Borrelia burgdorferi antibodies test, Borrelia DNA Detection, IgM/IgG by Western Blot, Lyme disease test (CSF), Borrelia antibodies, IgM/IgG

يستخدم هذا الفحص لتشخيص

يستخدم الاختبار للكشف عن وجود عدوى مرض لايم.

دواعي إجراء الفحص

يتم إجراء اختبار مرض لايم إذا كان لديك أعراض العدوى. تظهر الأعراض الأولى لمرض لايم عادة بين 3-30 يوم بعد لدغة القراد. قد تشمل الأعراض:

  1. طفح جلدي مميز يشبه عين الثور (حلقة حمراء ذات مركز واضح).
  2. الحمى.
  3. القشعريرة.
  4. الصداع.
  5. الإعياء والتعب.
  6. آلام العضلات.

قد تحتاج أيضًا إلى اختبار مرض لايم إذا لم يكن لديك أعراض، ولكنك معرض لخطر الإصابة بمرض لايم. قد تكون في خطر أكبر في الحالات التالية:

  1. قمت بإزالة قراد عن جسمك مؤخراً.
  2. مشيت في منطقة كثيفة الأشجار، حيث تعيش القراد ، دون تغطية الجلد المكشوف أو وضع طارد للحشرات.
  3. قمت بأي من الأنشطة المذكورة أعلاه مع العيش في أو زيارة المناطق الشمالية الشرقية أو الوسطى الغربية من الولايات المتحدة حيث تحدث معظم حالات مرض لايم.

يمكن علاج مرض لايم في مراحله المبكرة، لكن لا يزال بالإمكان الاستفادة من الاختبار لاحقاً. الأعراض  قد تظهر بعد أسابيع أو أشهر من لدغة القراد وقد تشمل:

  1. الصداع الشديد.
  2. تصلب الرقبة.
  3. آلام المفاصل الحادة وتورم المفاصل.
  4. الألم أو التنميل أو الوخز في اليدين أو القدمين.
  5. اضطرابات الذاكرة والنوم.

كيف يتم إجراء الفحص

- اختبار الدم: خلال الاختبار، يقوم أخصّائي المختبر بأخذ عيّنة دم من أحد الأوردة الموجودة في ذراعك باستخدام إبرة صغيرة. و بعد إدخال الإبرة في الوريد، سيتمّ جمع كميّة صغيرة من الدّم في أنبوب الاختبار لتحليلها لاحقاً في المختبر باستخدام أجهزة خاصّة. ومن الجدير بالذّكر أن هذا الفحص لا يأخذ وقتاً أكثر من خمس دقائق، ولن تشعر خلاله إلا بوخز بسيط عند إدخال الإبرة في الوريد وإخراجها منه.

- تحليل السائل النخاعي: إذا كنت تعاني من أعراض مرض لايم الذي يؤثر على الجهاز العصبي، مثل تصلب الرقبة والتنميل في اليدين أو القدمين، فقد تحتاج إلى اختبار السائل النخاعي وهو سائل واضح موجود في الدماغ والحبل الشوكي.

يتم أخذ عينة من السائل النخاعي في المستشفى عن طريق إجراء يسمى البزل القطني. وتشمل الخطوات ما يلي:

  1. سوف تقوم بالاستلقاء على جانبك أو الجلوس على طاولة الاختبار.
  2. يقوم الأخصائي بتنظيف المنطقة و حقن مخدر على المنطقة، حتى لا تشعر بالألم أثناء العملية. قد يضع الأخصائي كريم مخدر على المنطقة قبل الحقن.
  3. بمجرد أن تكون المنطقة مخدرة تماماً ، يقوم الأخصائي بإدخال إبرة رقيقة مجوفة بين فقرتين في العمود الفقري السفلي. الفقرات هي مجموعة العظام الصغيرة التي تشكل العمود الفقري.
  4. يقوم الأخصائي بسحب كمية صغيرة من السائل النخاعي للاختبار. يستغرق الإجراء حوالي خمس دقائق.
  5. يجب أن تبقى ثابتاً جداً أثناء سحب السائل.
  6. قد يطلب منك الأخصائي الاستلقاء على ظهرك لمدة ساعة أو ساعتين بعد الإجراء. هذا قد يمنعك من الحصول على صداع بعد ذلك.

كيف يستعد المريض للفحص

  • لا يحتاج تحليل الدم أي تجهيزات خاصة.
  • لا يحتاج تحليل السائل النخاعي أي استعدادات خاصة، لكن قد يُطلب منك تفريغ المثانة والأمعاء قبل الاختبار.

مخاطر إجراء الفحص

  • هناك خطر قليل جدّاً من إجراء تحليل الدم، حيث ستشعر بوخز وألم بسيط أو ظهور كدمات خفيفة مكان سحب عيّنة الدّم التي تختفي خلال أيّام ولا يوجد فيها أي خطورة.
  • بعد البزل القطني قد يكون لديك ألم أو في الظهر حيث تم إدخال الإبرة. قد تصاب بصداع بعد العملية.

تفسير نتائج الفحص

توصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بإجراء اختبارين للعينة:

  1. إذا كانت نتيجة الاختبار الأولى لمرض لايم سلبية، فلن تحتاج إلى مزيد من الاختبارات.
  2. إذا كانت نتيجتك الأولى لمرض لايم إيجابية، ستخضع العينة للاختبار مرة ثانية.
  3. إذا كانت كلتا النتيجتين إيجابية لمرض لايم وتوجد أعراض العدوى، فمن المحتمل أن تكون مصاب بمرض لايم.

النتائج الإيجابية لا تعني دائماً تشخيص مرض لايم. في بعض الحالات، يمكن أن يكون لديك نتيجة إيجابية ولكن ليس لديك عدوى. قد تعني النتائج الإيجابية وجود مرض مناعي ذاتي، مثل مرض الذئبة أو التهاب المفاصل الروماتويدي.

إذا كانت نتائج البزل القطني إيجابية، فقد يعني ذلك أنك مصاب بمرض لايم، لكنك تحتاج إلى مزيد من الاختبارات لتأكيد التشخيص.

إذا اعتقد الطبيب أن لديك مرض لايم، فسوف يبدأ العلاج بالمضادات الحيوية. معظم المرضى الذين تم علاجهم بالمضادات الحيوية في المرحلة المبكرة من المرض يتعافون تماماً.

يمكنك تقليل فرص الإصابة بمرض لايم عن طريق الخطوات التالية:

    1. تجنب المشي في المناطق المشجرة مع وجود العشب العالي.
    2. المشي في وسط الممرات.
    3. ارتداء سراويل طويلة ووضعها في الحذاء أو الجوارب.
    4. وضع طارد الحشرات الذي يحتوي على DEET على البشرة والملابس.

 

 

 

المعدل الطبيعي للمرأة

أقل من 1:8

المعدل الطبيعي للرجل

أقل من 1:8

أسباب القراءة المرتفعة

أسباب القراءة المنخفضة

حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه