قرنفل

Clove

ماهو قرنفل

فصوص القرنفل هي براعم زهرة شجرة القرنفل، وهي شجرة دائمة الخضرة. يستخدم القرنفل كمنكه في الأطعمة والمشروبات، بينما في الصناعه فإنّه يستخدم في صناعة معجون الأسنان، والصابون، ومستحضرات التجميل، والعطور، والسجائر.
بالإضافة إلى نكهة حلوة عطرية، يشتهر القرنفل بخصائصه الطبية القوية. في الواقع، وجدت بعض الدراسات على الحيوانات أنّ المركبات في القرنفل قد يكون لها فوائد صحية عديدة؛ بما في ذلك دعم صحة الكبد، والمساعدة في تثبيت مستويات السكر في الدم. ويستعرض هذا المقال بعضاً من الفوائد الصحية.

قيمة القرنفل الغذائية 

يحتوي القرنفل على الألياف، والفيتامينات، والمعادن؛ لذلك فإن استخدام فصوص كاملة أو أرضية لإضافة نكهة إلى طعامك يمكن أن يوفر بعض العناصر الغذائية المهمة، حيث إنّ ملعقة صغيرة (2 جرام) من القرنفل المطحون تحتوي على:

  • سعرات حرارية: 21.
  • كربوهيدرات: 1 غرام.
  • ألياف: 1 غرام.
  • منغنيز: 30 ٪ من الكمية التي ينصح تناولها يومياً.
  • فيتامين ك: 4%.
  • فيتامين ج: 3٪ .

الألياف يمكن أن تساعد في منع الإمساك وتعزيز الانتظام، وقد يساعد فيتامين ج على تقوية جهاز المناعة، بينما يعتبر فيتامين ك عنصراً مهماً في تخثر الدم، وكذلك فإن المنغنيز معدن أساسي للحفاظ على وظائف المخ وبناء عظام قوية. القرنفل منخفض السعرات الحرارية، ويوفر بعض الألياف والمنغنيز وفيتامين ك وفيتامين ج. بالإضافة إلى العناصر الغذائية المذكورة أعلاه، تحتوي الفصوص المطحونة على كميات صغيرة من الكالسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين E.

القرنفل مصدر غني بمضادات الأكسدة

بالإضافة إلى احتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن المهمة، القرنفل غني بمضادات الأكسدة.
مضادات الأكسدة هي المركبات التي تقلل من الإجهاد التأكسدي، والتي يمكن أن تساهم في تطور الأمراض المزمنة. يحتوي القرنفل أيضًا على مركب يسمى الأوجينول، والذي ثبت أنه يعمل كمضاد للأكسدة طبيعي. في الواقع، يوقف الأوجينول الضرر التأكسدي الناجم عن الجذور الحرة خمس مرات أكثر فعالية من فيتامين E، وهو مضاد أكسدة قوي آخر.
كما يحتوي القرنفل المطحون على فيتامين ج، حيث يعمل هذا الفيتامين كمضاد للأكسدة في جسمك ويساعد على تحييد الجذور الحرة، وهي مركبات يمكن أن تتراكم وتتسبب في إجهاد مؤكسد. كما ويساعد القرنفل بشكل عام على تحسين الصحة نظراً لاحتوائه على مضادات الأكسدة.

القرنفل يحمي ضد السرطان

تساعد المركبات الموجودة في القرنفل في الحماية من السرطان. وجدت دراسة أن مستخرج القرنفل ساعد في وقف نمو الأورام وعزز موت الخلايا في الخلايا السرطانية،
وتبين أن كميات مركزة من زيت القرنفل تسبب موت الخلايا في 80٪ من خلايا سرطان المريء. كما وجد أن الأوجينول الموجود في القرنفل له خصائص مضادة للسرطان، حيث إنّه يعزز بشكل فعال موت الخلايا السرطانية عنق الرحم.
ولكن الكميات الكبيرة من الأوجينول تعتبر سامة، والجرعات الزائدة من زيت القرنفل قد يسبب تلف الكبد، وخاصة عند الأطفال.

القرنفل يحتوي على مواد مضادة للبكتيريا

ثبت أنذ القرنفل له خصائص مضادة للميكروبات، مما يعني أنه يمكن أن يساعد في وقف نمو الكائنات الدقيقة مثل البكتيريا، حيث يعتبر فعّالاً في قتل ثلاثة أنواع شائعة من البكتيريا، بما في ذلك E. coli، وهي سلالة من البكتيريا التي يمكن أن تسبب التشنجات والإسهال والتعب وحتى الموت.
بالإضافة إلى ما سبق، يمكن أن تساعد الخصائص المضادة للبكتيريا للقرنفل على تعزيز صحة الفم وأمراض اللثة.، حيث يطبق القرنفل بشكل مباشر على اللثة بشكل موضعي (مُخدّر موضعي)، للتحكم في الألم أثناء العمل على الأسنان، وللمضاعفات الخاصة باستخراج السن والتي تسمى "المقبس الجاف".
كما يتم وضعه على الجلد كمعالج للألم والفم والتهاب الحلق، ويطبق القرنفل أيضًا على الجلد كجزء من منتج متعدد المكونات يستخدم لمنع الرجال من الوصول إلى النشوة الجنسية مبكرًا جدًا (القذف المبكر).

القرنفل يساهم في تحسين صحة الكبد

إن المركبات المفيدة في القرنفل يمكن أن تساعد في تعزيز صحة الكبد. قد يكون مركب الأوجينول مفيدًا بشكل خاص للكبد، ويقلل من الالتهاب، ويقلل من الإجهاد التأكسدي.

القرنفل يساعد في تنظيم سكر الدم

المركبات الموجودة في القرنفل تساعد في الحفاظ على نسبة السكر في الدم تحت السيطرة، حيث أظهرت الدراسات أن القرنفل يساعد في زيادة امتصاص السكر من الدم إلى الخلايا، وزيادة إفراز الأنسولين، وتحسين وظيفة الخلايا التي تنتج الانسولين.


القرنفل لقرحة المعدة وحالات انتفاخ وغازات المعدة

يمكن أن يساعد في علاج قرحة المعدة، والتي تُعرف أيضًا بالقرح الهضمية. تبين أن الزيت العطري من القرنفل يزيد من إنتاج المخاط المعدي، ويعمل هذا المخاط كحاجز ويساعد على منع تآكل بطانة المعدة من الأحماض الهضمية. كذلك له دور فعال في معالجة حالة الانتفاخ وعسر الهضم وفي حالة الغثيان والدوار.



هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

مضاعفات قرنفل

الآثار الجانبية والسلامة:

  • القرنفل يبدو آمنًا لمعظم الناس عندما يؤخذ عن طريق الفم بكميات معينة.
  • الاستخدام المتكرر لزيت القرنفل في الفم أو على اللثة يمكن أن يتسبب في بعض الأحيان في تلف اللثة، ولب الأسنان، والجلد، والأغشية المخاطية.
  • إن استنشاق الدخان من سجائر القرنفل أو حقن زيت القرنفل في الأوردة يمكن أن يسبب آثارًا جانبية مثل: مشاكل التنفس، والعدوى الرئوية.

احتياطات خاصة وتحذيرات:

  • الأطفال: زيت القرنفل غير آمن بشكلٍ كافٍ ليأخذ عن طريق الفم عند الأطفال، فقد يسبب آثارًا جانبية شديدة مثل: النوبات العصبية، وتلف الكبد، واختلال توازن السوائل.
  • الحمل والرضاعة: القرنفل آمن عند تناوله عن طريق الفم بكميات الطعام. لا توجد معلومات موثوقة كافية حول سلامة أخذ القرنفل في الجرعات الطبية إذا كنت حاملاً او عند الرضاعة. ولكن ينصح البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدامه.
  • اضطرابات النزف وفي الحالات الجراحية: يحتوي زيت القرنفل على مادة كيميائية تسمى الأوجينول والتي يبدو أنها تبطئ تخثر الدم. هناك قلق من أنّ تناول زيت القرنفل قد يسبب النزيف عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف أو أثناء الجراحة أو بعدها، فيجب التوقف عن استخدام الفصوص على الأقل مدّة أسبوعين قبل الجراحة.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-05-16 11:10:31
116 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4