التهاب الجلد الدوالي

Varicose dermatitis

ما هو التهاب الجلد الدوالي

التهاب الجلد الدوالي: هي الأوعية الدموية التي تعيد الدم غير الحاصل على النسبة الكافية من الأوكسجين من الأجزاء الخارجية من الجسم إلى القلب والرئتين، عندما تصبح الأوردة سميكة بشكل غير طبيعي يطلق عليها دوالي الوريد، وهي أكثر ظهوراً في أوردة الساقين والفخذين.

الأوردة العنكبوتية هي علامات أصغر من الدوالي لونها أحمر أو أرجواني أو أزرق، يمكن رؤيتها بسهولة عن طريق الجلد، وهي تظهر أيضاً عادة في الساقين والوجه.

دوالي الساقين (القصور الوريدي المزمن):

هو مرض شائع جداً يصيب 6٪ من السكان، تقريبا، وفقا للتقديرات هنالك أعداد كبيرة جدا من الأشخاص الذين يعانون من درجة متقدمة من القصور الوَريدِيّ، مصحوبة بجروح مفتوحة وعجز كبير في الأداء الوظيفي.

الجهاز الوريدي في الساقين يصرّف الدم من الساقين إلى الوريد الرئيسي الموجود في منطقة البطن ومن هناك إلى القلب. تدفق الدم في الأوردة يتأثر بعوامل خارجية مثل: قوة الجاذبية أو عضلة الساق أو المقاومة في جوف البطن ومنظومة داخلية من الصمامات الأحادية الاتجاه - اللارجوعية - التي تجبر الدم الوريدي على التدفق في الاتجاه المرغوب.

  تنشأ دوالي الساقين بسبب خلل في نظام تصريف الدم الوريدي، مما يسبب تراكم الدم الوريدي في أوردة الساق، وهذا يؤدي بالتالي إلى ارتفاع الضغط في الجهاز الوريدي. تُسمى هذه الظاهرة. وتسمى هذه الظاهرة بفرط ضغط الدم الوريدي، والاضطراب الأكثر شيوعاً نتيجة لهذه الظاهرة هو خلل في عمل الصمامات في الأوردة. هذا الخلل في عمل الصمامات قد يكون أولياً (خلقي من الولادة عادة) أو ثانوياً (عادة بسبب تلف الصمامات نتيجةً لجلطة دموية).

سبب آخر هو ضعف القدرة على التقلص العضلي في ربلة الساق، التي تعتبر أداة الضخ العضلي للوريد، نتيجة للإصابة بالشلل أو الجلوس لفترة طويلة أو عدم ممارسة النشاط الرياضي، تؤدي أيضاً بشكل تدريجي، إلى نشوء حالة من فرط ضغط الدم الوريدي.

وثمة أسباب أخرى شائعة هي: نشوء جلطات دم في الأوردة تؤدي إلى سد الوريد كلياً، ارتفاع الضغط في داخل البطن أو الحوض وبالتالي يمنع تدفق الدم بسلاسة من أوردة الساق إلى الحوض وإلى الوريد الرئيسي في البطن (أسبابه المعروفة: الحمل والسمنة المفرطة والأورام في الحوض).

عندما ينشأ ضغط متزايد في الجهاز الوريدي، تبدأ السوائل بالتراكم في الأنسجة الرخوة (Soft tissue) الأمر الذي يؤدي إلى تكاثر النسيج الضام (Connective tissue)، تضرر الجهاز اللمفاوي، ضرر في دوران الأوعية الدقيقة (Micro Circulation)، ظهور ترسبات الفبرين (Fibrin) وتلف خلايا الجلد وتطور القروح.

يؤكد الباحثون أن هناك مجموعة من الأسباب التي تتحكم في ظهور الدوالي والأوردة العنكبوتية:

  1. العوامل الوراثية.
  2. ممارسة المهن التي تحتاج الوقوف لفترات طويلة كالممرضات ومصففي الشعر والمعلمين وعمال المصانع.
  3. السمنة المفرطة.
  4. التأثيرات الهرمونية التي تحدث بسبب الحمل.
  5. انقطاع الطمث.
  6. استخدام حبوب منع الحمل.
  7. إذا كان هناك تاريخ من الجلطات الدموية.
  8. الظروف التي تسبب زيادة الضغط في البطن مثل الأورام والإمساك.
  9. التعرض لجراحة وريد سابقة.
  10. التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

تشير الدراسات إلى أن أغلب من يعانون من الدوالي أو الأوردة الدموية يشكون من آلام وتشنجات في الساقين، التعب والأرق والخفقان وثقل في الساقين، وينصح الأطباء أن أسرع طريقة للتخلص من هذه الآلام هي رفع الساقين.

بالنسبة للنساء فتشير الدراسات العلمية إلى أن الأعراض تكون أكثر حدة أثناء أوقات معينة من الدورة الشهرية أو أثناء الحمل في بعض الأحيان، ومن الممكن أن تسبب الدوالي جلطة دموية مؤلمة مع التهاب الوريد، تسمى هذه الحالة بالتهاب الوريد الخثاري.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

62,024 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,210 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بالأمراض الجلدية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالأمراض الجلدية