التقرن الشعري (جلد الوزة)

keratosis pilaris

ما هو التقرن الشعري (جلد الوزة)

يعرف التقرن الشعري أو جلد الوزة بأنه حالة تصيب الجلد وتسبب ظهور بقع من النتوءات الخشنة عليه. هذه الحبوب والنتوءات الصغيرة هي عبارة عن جلد ميت يقوم بإغلاق جريبات الشعر. يكون لون النتوءات عادةً أحمراً أو بنياً.

يؤثر التقرن الشعري على جلد أعلى الذراع والفخذ والأرداف والخدين. يعتبر هذا المرض جينياً، ولا يسبب العدوى أو أية أعراض مزعجة.

عادةً ما تزداد هذه الحالة سوءاً مع الحمل أو في أشهر الشتاء عندما يميل الجلد للجفاف. لم يكتشف حتى الآن علاجاً شافياً من هذا المرض غير المؤذي، ولكن هناك بعض الطرق والتدابير للتخفيف والوقاية منه.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج التقرن الشعري (جلد الوزة) مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب التقرن الشعري (جلد الوزة)؟

يحدث التقرن الشعري نتيجةً لـتراكم الكيراتين وزيادته عن الحد الطبيعي، حيث يؤدي تراكم الكيراتين إلى تكون قشور تسبب إغلاق جريبات الشعر وظهور البثور والنتوءات على الجلد.

أما بالنسبة لإصابة البعض بهذه الحالة وعدم إصابة البعض الآخر بها فإنه يعتقد أن العوامل الجينية تؤثر في احتمالية الإصابة، كما أن مصابي بعض الأمراض الجلدية كالإكزيما يكونون أكثر عرضة للإصابة بالتقرن الشعري.

الأشخاص الأكثرعرضة للإصابة بالتقرن الشعري

يعد التقرن الشعري أكثر شيوعاً بين صغار السن وتحديداُ في الرضع والمراهقين، ويزداد سوء الحالة في فترة البلوغ.

تكون الفئات التالية أكثر ميلاً للإصابة بالتقرن الشعري:

  • أصحاب البشرة الفاتحة.
  • الذين يعانون من أمراض جلدية معينة، منها الإكزيما والسماك الشائع (وهي حالة وراثية تتسم بالخلايا الجلدية الميتة التي تشبه قشور الأسماك).
  • المصابين بالربو.
  • الأشخاص البدينين.
  • المصابين بحمى القش (Hay fever).
  • المصابين بـالميلانوما (أحد انواع سرطان الجلد).
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض التقرن الشعري (جلد الوزة)؟

يسبب التقرن الشعري ظهور نتوءات على الجلد تميزها الخصائص التالية:

  • الخشونة والجفاف، إذ يصبح الجلد مشابهاً لورق الزجاج.
  • مشابهة جلد الدجاج المسلوخ.
  • الوضوح خصوصاً في الأجواء الباردة والجافة.
  • الحكة.
  • الظهور بألوان مختلفة، من ضمنها لون جلد المصاب نفسه واللون الأبيض والأحمر والبنفسجي في أصحاب البشرة الفاتحة، والبني المائل إلى السواد في ذوي البشرة الغامقة. 
%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص التقرن الشعري (جلد الوزة)؟

يمكن تشخيص التقرن الشعري من قبل أخصائي الأمراض الجلدية او طبيب الأسرة، وذلك عبر فحص سريري بسيط للجلد في منطقة تواجد النتوءات والتأكد من ظهور أعراض المرض على جلد المريض.

عادةً ما تكون أساليب التشخيص الأخرى غير لازمة، إلا أن الأطباء قد يلجأون لها في حالة عدم تأكدهم من التشخيص، وقد يتضمن ذلك احياناً أخذ عينة من الجلد لفحصها لاستبعاد تسبب الأمراض الأخرى بأعراض المريض.

ما هو علاج التقرن الشعري (جلد الوزة)؟

يعتبر علاج مرض التقرن الشعري غير ملحاً كونه مرضاً غير مؤذياً، فالنتوءات تزول لدى البعض من تلقاء نفسها أو تصبح أقل ظهوراً مع بلوغ سن الـ 30 عاماً. كما أنها تزول لدى البعض في فصل الصيف وتظهر فقط في فصل الشتاء. 

أما إن كانت النتوءات الجلدية تسبب الإزعاج وعدم الارتياح للمصاب بها، فبالإمكان السيطرة عليها بالطرق التالية:

اللوشنات المرطبة

بما أن الجفاف يزيد التقرن الشعري سوءاً، فإن استخدام اللوشنات المرطبة يساعد على الحفاظ على رطوبة الجلد ويؤدي بالتالي إلى نعومة ملمس النتوءات وتصغير حجمها، والتخفيف من الحكة والجفاف، وتحسين مظهر الجلد.

ينصح باستخدام هذه اللوشنات لعدة مرات في اليوم الواحد، خصوصاً بعد الاستحمام عندما يكون الجلد رطباً. تعد المرطبات التي تحتوي على لاكتات الأمونيوم وأحماض هيدروكسيل ألفا أفضل الخيارات لهذه الحالة.

الكريمات العلاجية

يحدد الطبيب ما إذا كان استخدام المرطبات ذات الخصائص العلاجية ملائماً للمريض أم لا. فعلى سبيل المثال، تحسن اليوريا وأحماض هيدروكسيل ألفا من مظهر الجلد المصاب بهذه الحالة. كما أن أدوية فيتامين (أ) تساعد في التقليل من تراكم الخلايا الميتة الذي يسبب هذه الحالة، لكنه يجب عدم الزيادة في استخدامها عما ينصح به الطبيب لتفادي تهيج الجلد.

تقشير الجلد

يساعد تقشير الجلد على تحسين ملمسه والتقليل من النتوءات الظاهرة عليه. ينصح بتقشير الأماكن المصابة للتخلص من الجلد الميت باستخدام الليفة أثناء الاستحمام، ولكن دون فركها بقوة لأن ذلك يهيج الجلد ويزيد الأعراض سوءاً.

يمكن تقشير الجلد باستخدام الأدوية التي تحتوي على أحد المواد الفعالة التالية:

  • أحماض هيدروكسيل ألفا.
  • حمض اللاكتيك.
  • حمض الجليكوليك.
  • حمض الصفصاف (Salicylic acid)
  • اليوريا.
  • فيتامين (أ).

العلاج بالليزر

يساعد العلاج بالليزر الذي يقدمه طبيب الجلدية على التخفيف من الاحمرار المرتبط بالتقرن الشعري.

على المريض معرفة أن العلاجات الخاصة بالتقرن الشعري مؤقتة، وعلى المصاب الاستمرار بها للحصول على نتائج فعالة لفترة طويلة. من المحتمل عدم ملاحظة المريض أية نتائج من هذه علاجات. ولكن لحسن الحظ، فإن التقرن الشعري لا يعد مرضاً مؤذياً ولا يؤدي إلى تلف طويل الأمد للجلد.

نصائح للتعايش مع التقرن الشعري (جلد الوزة)

على الرغم من عدم توفر علاجٍ شافٍ حتى الآن من التقرن الشعري، إلا أن هناك بعض التدابير المنزلية التي تخفف من حدته وتحسن من مظهر الجلد، وتشمل ما يلي:

  • أخذ حمامات دافئة (غير ساخنة) قصيرة المدة: يساعد الحمام الدافىء على فتح المسامات. من الضروري أن تكون الحمامات قصيرة لأن إطالتها تؤدي تؤدي إلى إزالة الزيوت الجلدية الطبيعية.
  • زيت جوز الهند: يعرف زيت جوز الهند بخصائصه المضادة للالتهاب ويستخدم لتقشير الجلد والتخفيف من تهيجه وجفافه.
  • تجنب الملابس الضيقة: تسبب الملابس الضيقة الاحتكاك والتهيج للجلد، لذلك ينصح بتجنبها.

المصادر والمراجع

Kiara Anthony. Keratosis Pilaris (Chicken Skin). Retrieved January 17, 2019 from https://www.healthline.com/health/keratosis-pilaris 

Keratosis Pilaris. Retrieved January 17, 2019 from https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17758-keratosis-pilaris 

Keratosis pilaris. Retrieved January 17, 2019 from https://www.aad.org/public/diseases/bumps-and-growths/keratosis-pilaris#treatment 

Keratosis Pilaris: Management and Treatment. January 18, 2019 from https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17758-keratosis-pilaris/management-and-treatment

 

تاريخ الإضافة : 2019-01-20 16:10:38 | تاريخ التعديل : 2019-01-21 10:37:20

188 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك