الصلع الوراثي

Androgenetic alopecia

هل تعاني من أعراض ثعلبة ذكرية الشكل ؟

قم بالإجابة عن الأسئلة المتعلقة بالأعراض لتتطمئن على صحتك و نساعدك بشكل أفضل.

قم باختيار الأعراض اللتي تعاني منها.

ما هو الصلع الوراثي

في حين يعاني الرجال من "الصلع الذكري" أو تراجع خط الشعر الأمامي، فإنّ النساء عادةً ما يعانين من الصلع الأنثوي، وهو يشير إلى قلّة نسبة الشعر على قمة الرأس أو التاج مع الحفاظ على خط الشعر الأمامي.

فقدان الشعر الوراثي هو الأكثر شيوعًا بين الرجال ولكنه يحدث أيضًا عند النساء؛ حيث إنّ كل خمسة رجال يعانون من هذه الحالة، بينما تتأثر ثلاث نساء في المقابل. وكما أظهرت الدراسات الحديثة في زمننا هذا لفقدان الشعر الوراثي الطبيعي، فإنّه لا يوجد علاج نهائي، لكن العلاج قد يساعد في إبطاء أو وقف تساقط الشعر، ويُعتقد أنّ العلاج المبكر يعمل بشكل أفضل لمنع المزيد من فقدان الشعر.

فقدان الشعر الوراثي عند الذكور

  • تبدأ أكثر أنواع تساقط الشعر شيوعًا عند الذكور من سن الثلاثين تقريبًا، ولكن يمكن أن يحدث في أي سن بعد البلوغ.
  • ومن المعروف باسم صلع نمط الذكور، ويعتقد أنه وراثي ويعتمد أيضاً على المدى الذي يتم فيه تحويل هرمون الذكورة التستوستيرون في فروة الرأس إلى هرمون آخر، أي هرمون الهيدروكسيستوستيرون. وهو يمثل نسبة 99٪ من أسباب تساقط الشعر لدى الرجال.
  • كيفية تطور الصلع بسرعة أو ببطء، ونمط تساقط الشعر، يتحدد وراثيًا. على الرغم من أنّ هذا النوع من الصلع يمكن أن يؤثر أيضاً على النساء، فإنّ نمط الصلع يختلف في الذكور والإناث.

فقدان الشعر الوراثي عند النساء

  • تساقط الشعر ليس شيئًا يحدث للنساء فقط بعد انقطاع الطمث، ومن المعروف أيضاً باسم صلع نمط الإناث.
  • في النمط النموذجي يكون الشعر رقيقًا على الجزء العلوي من الرأس أو التاج، بينما يحافظ على الشعر الأمامي. يبدأ عادة حوالي سن الثلاثين، ويصبح ملحوظًا حوالي سن 40، وقد يكون أكثر وضوحًا بعد انقطاع الطمث. في سن الخمسين تقريباً، ستشهد نصف النساء درجة من ترقق الشعر.
تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج الصلع الوراثي مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب الصلع الوراثي؟

يزيد خطر تساقط الشعر الوراثي إذا كان لدى الشخص أقارب ممن عانوا من تساقط الشعر، حيث توجد العديد من العوامل الوراثيّة التي تؤثر على هذا الأمر مثل:

  • العمر الذي بدأ تساقط الشعر فيه.
  • مدى سرعة فقدان الشعر.
  • نمط ومدى تساقط الشعر / الصلع.
  • تغير دورة الشعر مع فقدان الشعر الوراثي:
  1. تصبح بصيلات الشعر أصغر.
  2. مرحلة النمو أقصر.
  3. يسقط الشعر بشكل أسرع.
  4. وبالتالي، يصبح الشعر أقصر وأرق وحتى عديم اللون.
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض الصلع الوراثي؟

اعراض فقدان الشعر الوراثي

  • الذكر: عادة ما يبدأ الصلع مع ترقق تدريجي في خط الشعر، يليه ظهور بقعة ضعيفة أو صلع على تاج الرأس.
  • الأنثى: نادراً ما تصاب النساء المصابات بالصلع الوراثي بالبقع الصلعاء. بدلاً من ذلك، فإنهن يعانين من ترقق شعرهن بشكل عام.
%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص الصلع الوراثي؟

قبل إجراء التشخيص، من المرجح أن يعمل الطبيب اختبارًا جسديًا ويسأل عن التاريخ الطبي والتاريخ العائلي للمريض، ويجوز له أيضًا إجراء اختبارات، مثل ما يلي:

  • فحص الدم: هذا قد يساعد في الكشف عن الحالات الطبية المتعلقة بتساقط الشعر.
  • اختبار سحب: يسحب الطبيب عدة عشرات من الشعر ليرى كم يخرج من الشعر، وهذا يساعد على تحديد مرحلة الصلع.
  • خزعة فروة الرأس: يعمل الطبيب على كشط عينات من الجلد أو من بعض الشعرات التي تم انتزاعها من فروة الرأس لفحص جذور الشعر؛ حيث إنّ هذا يمكن أن يساعد في تحديد ما إذا كانت الإصابة تسبب تساقط الشعر.
  • المجهر الضوئي: يستخدم الطبيب أداة خاصة لفحص الشعر المشذب في قواعده، ويساعد الفحص المجهري على اكتشاف الاضطرابات المحتملة في جذع الشعرة.

ما هو علاج الصلع الوراثي؟

تتوفر علاجات فعالة لبعض أنواع تساقط الشعر قد تكون قادرة على عكس فقدان الشعر، أو على الأقل تباطؤ سقوطه. مع بعض الظروف، مثل تساقط الشعر (الثعلبة البقعية)، قد ينمو الشعر بدون علاج في غضون عام.

تشمل العلاجات الخاصة بتساقط الشعر الأدوية، والجراحة لتعزيز نمو الشعر وبطء تساقط الشعر، كالتالي:

  • الأدوية:
  1. مينوكسيديل (روغين): هذا الدواء يقدم بدون وصفات طبية، ومعتمد للرجال والنساء. إنه يأتي كسائل أو رغوة يقوم الشخص بفركها في فروة رأسه يوميًا، وعليه غسل يديه بعد التطبيق. في البداية قد يظهر الشعر كبصيلات الشعر، ويكون الشعر الجديد أقصر وأرق من الشعر السابق.
  2. فيناسترايد (بروبيكيا): هذا الدواء يجب أخذه عن طريق وصفة طبية للرجال، ويؤخذ يومياً كحبوب. كثير من الرجال الذين يتناولون فيناسترايد يواجهون تباطؤ في تساقط الشعر.
  3. أدوية أخرى: بالنسبة للرجال، دوتاستيرايد الدواء عن طريق الفم هو خيار. بالنسبة للنساء، قد يشمل العلاج موانع الحمل الفموية والسبيرونولاكتون.
  • جراحة زراعة الشعر:
  1. أثناء إجراء عملية زراعة الشعر، يقوم طبيب الأمراض الجلدية أو الجراح التجميلي بإزالة بقع صغيرة من الجلد، تحتوي كل منها على واحد إلى عدة شعرات، من الجزء الخلفي أو الجانبي لفروة الرأس. كما أنها تزرع البصيلات المزروعة عن طريق بصيلات الشعر في المقاطع الصلعاء.
  2. يوصي بعض الأطباء باستخدام المينوكسيديل بعد عملية الزرع، للمساعدة على تقليل فقدان الشعر. وقد يحتاج الشخص إلى أكثر من عملية واحدة للحصول على التأثير الذي يريده.
  • العلاج بالليزر:

وافقت إدارة الغذاء والدواء على جهاز ليزر منخفض المستوى كعلاج لفقدان الشعر الوراثي لدى الرجال والنساء، حيث أظهرت بعض الدراسات الحديثة أنّه يحسن كثافة الشعر.

  • العناية الشخصية:
  1. فقدان الشعر الوراثي هو جزء طبيعي من عملية الشيخوخة. ومع ذلك، عندما يحدث الصلع فجأة أو في وقت مبكر من الحياة يمكن أن يكون محزنًا. تساقط الشعر مثير للإزعاج بشكل خاص للنساء، ولذلك فقد يساعد التحدث مع الآخرين الذين عانوا من فقدان الشعر على تخطي هذه المرحلة.
  2. تجنب ربط الشعر بشكل مشدود، مثل: الضفائر، أو الكعك، أو ذيل الحصان.
  3. تجنب التواء أو فرك أو سحب الشعر.
  4. تجنب مستحضرات الشعر ذات المعطر القوي.
  5. تجنب العلاجات الحرارية المفرطة.

المصادر والمراجع

https://www.healthnavigator.org.nz/health-a-z/h/hair-loss-normal-or-hereditary/
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hair-loss/diagnosis-treatment/drc-20372932
http://www.healthcommunities.com/hair-loss-alopecia/hereditary-hair-loss-treatment.shtml

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-09-17 12:11:13

154 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك