طفح جلدي برومي

Bromoderma

ما هو طفح جلدي برومي

الهالوجينية هي تفاعل نادر للجلد يرتبط بمستويات عالية من الهالوجين في الجسم، الهالوجينات هي عبارة عن مجموعة من العناصر الطبيعية ذات الخصائص الكيميائية المماثلة، ومن أمثلة الهالوجينات ذات الصلة سريرياً هي البروم واليود، وعندما تكون هذه جزءاً من المركبات، مثل الأدوية، فإنها تسمى البروميد واليود، ويسمّى الطفح الجلدي على اسم الهالوجين بروموديرما (الجلاد البرومي).

على الرغم من انسحاب مادة البروميد من دساتير الأدوية، تحتوي بعض المنتجات المسجلة على كميات كبيرة من أملاح البروميد، لذلك، فإن كميات البروميد السامة المحتملة متاحة بسهولة في بعض الأدوية التي تصرف دون وصفة طبية.

البروم والبروميد:

قد استخدم البروميد على نطاق واسع في الأدوية التي يتم تناولها عن طريق الفم مثلاً في المهدئات ومكافحة الصرع ومكافحة الأورام (العلاج الكيميائي) و spasmolytics (المستخدمة في المغص) و expectorants (أدوية السعال).

لا يزال من الممكن وصف البروميد في:

  • الهيدروكلوريد (مهدئ قصير المفعول) Carbromal Hydroxyzine.
  • عامل الألكلة للاضطرابات التكاثرية مثل بعض أنواع اللوكيميا Pipobroman.
  • بروميد البوتاسيوم (للصرع).
  • بروميد الإبراتروبيوم (موسع القصبات).
  • ديستروميثورفان الهيدروبروميد (مضاد للسعال).
  • بروميد لعلاج المغص عند الرضع Scopolamine.

وقد تم الإبلاغ عن البرومودرما لدى الرضع الذين يرضعون رضاعة طبيعية عندما كانت الأم تتناول دواء يحتوي على مادة البروم. كم قد يحدث تسمم البروم في 1-10 ٪ من المرضى المعرضين.

قد تحتوي المشروبات الغازية بنكهة الحمضيات على زيت نباتي يحوي على البروم كمستحلب وكذلك كمضيف للنكهة، وقد أفادت التقارير أن الاستهلاك المفرط لمشروبات الكولا والفانتا يسبب مرض "الجلاد البرومي".

وقد شملت المصادر الأخرى للبروم مبيد بروميد الميثيل ومطهرات التجميل المعالَجة بالبروم ومثبطات اللهب ومحاليل تموج الشعر الدائم و بروميد الفضة المستخدم في الأفلام / الورق الفوتوغرافي.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج طفح جلدي برومي مع خدمة اطلب طبيب

ما هي فسيولوجيا طفح جلدي برومي؟

تم طرح العديد من النظريات لشرح تطور البروموديرما ومنها:

  • أنها تأخر رد الفعل التحسسي / رد فعل تحسسي.
  • قد يؤدي إفراز البروم عن طريق العرق أو الغدد الدهنية إلى تفاعل التهابي في الجلد.
  • قد تجعل مادة البروميد البكتيريا الغير ضارة الموجودة على الجلد ممرضة في بعض الأحيان.

ما هي اعراض طفح جلدي برومي؟

بصورة عامة فإنه يأخذ أشهر من التعرض المستمر للبروميد من أجل تطور البرومو ديرما (الجلاد البرومي)، ومع ذلك، يمكن في بعض الحالات أن يكون حاداً ويظهر في غضون أيام، وتظهر أكثر الآفات والأضرار شيوعاً في الوجه والجزء العلوي من الجسم، ولكن يمكن أيضاً حدوث تورّط للأطراف والأغشية المخاطية (الفم وملتحمة العين).

هناك عدد من الأعراض السريرية:

  • الطفح الجلدي الذي يشبه حب الشباب - بثرات وكتل حمراء صغيرة (حب الشباب الدوائي).
  • عقيدات نباتية / فطريات - كتل متصاعدة مرتفعة.
  • الصفائح النضحية، مرتفعة قليلاً و لمساحات كبيرة.
  • قرحة نباتية أو نخرية مع بثرات.
  • بثور - صغيرة أو كبيرة. صافية أو مملوء بالدم.
  • داء البيروديرما الدرن - يحدث بشكل رئيسي عند الرضع ويبدأ كمطبات حمراء صغيرة أو بثرات تندمج بسرعة في لوحة مرتفعة، أكثر أماكنها انتشاراً تكون على الوجه وفروة الرأس والساقين.
  • قد يحدث أكثر من واحد من هذه الأنماط الجلدية في الفرد، حيث أن الآفات مثل القرح والويحات قد تكون انفرادية أو متعددة.

نادراً ما قد يكون هناك أيضاً أعراض جهازية وعلامات سمية الهالوجين، حيث يتضمن ضعف في العضلات والتغيرات في الشخصية وطريقة المشي الغير طبيعية وأحياناً حدوث نوبات الصرع.

%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص طفح جلدي برومي؟

  • تاريخ التعرض للبروميد.
  • المظاهر السريرية.
  • علم الأنسجة من خزعة الجلد، حيث تظهر خزعة الجلد خلايا بيضاء وتشكل الخلايا اللمفاوية في البشرة خراجات صغيرة، وقد يكون هناك أيضاً بعض الالتهاب في الأدمة والتي تنطوي على الأوعية الدموية، كما يميل بروموديرما إلى ثُخن البشرة (فرط التنسج الكاذب).
  • اختبارات الدم، والتي قد تؤكد ارتفاع مستوى البروميد.

لا يعتبر اي اختبار منها تشخيصي للحالة، ولكن مجموعة الاختبارات مع بعضها قد توصل إلى التشخيص.

ما هو علاج طفح جلدي برومي؟

سيؤدي إيقاف الهالوجين بشكل عام إلى الشفاء وذهاب الأعراض خلال 4 إلى 6 أسابيع، حيث أن البروميد يتمتع بنصف عمر طويل في الجسم، يصل حوالي إلى 12 يوماً، لذا يستغرق الأمر بعض الوقت لخفض مستواه في الدم. يوازي التحسن السريري انخفاض مستوى البروميد في الدم، وقد تكون هناك حاجة لمتابعة وعلاج جروح الجلد المتقرحة.

وفي بعض الأحيان، قد تكون هناك حاجة أيضاً إلى علاج نشط ، بما في ذلك أقراص السوائل (مثل الفوروسيميد "مدر للبول" أو حمض الإيثاكرينيك) أو السوائل الوريدية لزيادة إفراز البروميد عن طريق الكلى و / أو الأدوية المضادة للالتهابات مثل الكورتيكوستيرويدات الموضعية أو الفموية أو السيكلوسبورين عن طريق الفم.

قد يستمر تصبغ ما بعد الالتهاب الخفيف أو ندبات بعد التآم الآفات الجلدية، ونادراً جداً ما تكون البرومو ديرما قاتلة.

المصادر والمراجع

https://www.dermnetnz.org/topics/halogenoderma/

https://jamanetwork.com/journals/jamadermatology/article-abstract/538464

https://www.visualdx.com/visualdx/diagnosis/bromoderma?diagnosisId=51223&moduleId=101

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-07-12 16:34:10

144 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك