الصلع المبكر

Early Baldness

ما هو الصلع المبكر

الحاصة المبكرة وتعني تساقط الشعر. فعندما يكون لدى الشخص حالة طبية تسمى داء الثعلبة، يسقط الشعر في شكل بقع مستديرة. قد يحدث التساقط في أي مرحلة عمرية، ولكن وغالباً ما يبدأ في مرحلة الطفولة. ويكون لدى بعض مرضى داء الثعلبة أحد أفراد العائلة المصابين بالمرض.

يمكن أن يحدث التساقط لشعر الراس (على فروة الرأس)، أو في أماكن أخرى من الجسم.

غالباً ما ينمو الشعر ولكن قد يسقط مرة أخرى. في بعض الأحيان يستمر فقدان الشعر لسنوات عديدة. الحاصة ليست معدية، ولا تحدث بسبب الأعصاب كما يعتقد البعض. ما يحدث هو أنّ الجهاز المناعيّ يُهاجِم بُصيلات الشّعر (والتي يقصد بها الهياكل التي تحتوي على جذور الشعر)، مما يسبب فقدان الشعر، حيث إنّ هذا المرض غالباً ما يصيب الأشخاص الأصحاء.

أنواع الحاصة

يمكن أن تسبب الحاصة أنواعًا مختلفة من تساقط الشعر. كل من هذه الأنواع له اسم مختلف:

  • الحاصة المنتشرة أو داء الثعلبة المنتشر: فقدان الشعر من فروة الرأس على شكل بقع في مناطق مختلفة.
  • الحاصّة الموضعيّة: فقدان جزء من شعر الرأس (من مكان واحد).
  • الحاصة البقعية: فقدان الشعر من مناطق متعددة من الجسم.
  • داء الشعريات: يشير إلى تساقط الشعر على شكل موجة في محيط الرأس.
  • داء الثعلبة: يقتصر المرض على منطقة اللحية فقط.
  • الحاصة الشاملة: فقدان كل الشعر من فروة الرأس.
  • الحاصة العالمية: فقدان كل شعر الجسم (بما في ذلك شعر العانة).
تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج الصلع المبكر مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب الصلع المبكر؟

تحدث بسبب خلل جيني يؤثر على جهاز المناعة، حيث يبدأ في مهاجمة بصيلات الشعر، مما يؤدي إلى تدميرها. قد يكون الأشخاص المصابون بالحاصة البقعية أكثر عرضة لخطورة ما يلي:

  • أمراض آخرى من أمراض المناعة الذاتية؛ مثل مرض الغدة الدرقية، أو البهاق (ظهور بقع جلدية خفيفة).
  • الربو والحساسية، وخاصة التهاب الجلد التأتبي (أكثر شيوعاً يسمى الأكزيما).
  • حمى القش (حساسية الأنف).
  • وجود أقارب يعانون من الربو، أو الحساسية، أو أمراض المناعة الذاتية مثل داء السكري من النوع الأول.
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي أعراض الصلع المبكر؟

اعراض الحاصة أو داء الثعلبة

  • تساقط الشعر المتقطع: تبدأ المشكلة غالبًا بواحدة أو أكثر من البقع العارية ذات الأحجام المتساوية، أو الدائرية، أو الناعمة. قد تلاحظ المشكلة أولاً عندما ترى كتل الشعر على وسادتك أو في الحمام.
  • يحدث تساقط الشعر في الغالب على فروة الرأس. ولكن يمكن أن تشمل على سبيل المثال: الحواجب، والرموش، واللحية.
  • تغير في شكل الشعر، حيث يصبح مثل "علامة التعجب".
  • فقدان الشعر على نطاق واسع مع مرور الوقت.
  • أحياناً يحدث تغير في الأظافر؛ وتكون اول علامات الحاصة مثل:
  1. يمكن أن تحتوي على بقع بيضاء أو خطوط، أو خشونة.
  2. تفقد لمعانها.
  3. تصبح رقيقة ومقسمة.
  4. تغيير الشكل أو السقوط (نادراً).
%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص الصلع المبكر؟

  • في بعض الأحيان، يمكن لطبيب الأمراض الجلدية تشخيص داء الثعلبة عن طريق النظر إلى تساقط الشعر.
  • إذا كانت رقعة تساقط الشعر تتوسع، فقد يقوم الطبيب بسحب بعض الشعرات. سيتم النظر إلى الشعر تحت المجهر.
  • في بعض الأحيان يقوم أخصائي الأمراض الجلدية بعمل خزعة جلدية للتأكد من أن المرض هو داء الثعلبة. لإجراء عملية أخذ عينة من الجلد، يعمل طبيب الأمراض الجلدية على إزالة قطعة صغيرة من الجلد بحيث يمكن دراستها تحت المجهر.
  • قد تكون فحوصات الدم ضرورية إذا اعتقد طبيب الأمراض الجلدية أنّ المريض مصاب بمرض مناعي ذاتي آخر.

ما هو علاج الصلع المبكر؟

لا يوجد علاج للحاصة، وغالباً ما ينمو الشعر من تلقاء نفسه. يمكن أن يساعد العلاج في إعادة نمو الشعر بسرعة أكبر. قد يصف طبيب الأمراض الجلدية واحدًا أو أكثر مما يلي للمساعدة على إعادة نمو الشعر بسرعة أكبر:

  • الكورتيكوستيرويدات: تعمل على تثبيط جهاز المناعة. يمكن إعطاؤه عن طريق الحقن، أو على شكل كريم أو غسول أو مرهم. ويطبق على أماكن التساقط مباشرة. الستيرويدات الموضعية أقل فعالية من الكورتيكوستيرويدات، لكنها العلاج المناسب للأطفال.
  • مينوكسيديل: دواء لإعادة نمو الشعر، مينوكسيديل 5٪، قد يساعد بعض المرضى على إعادة نمو شعرهم. يمكن للأطفال والبالغون استخدامه. يقوم المرضى بتطبيقه مرتين يوميًا على فروة الرأس أو الحواجب أو اللحية. قد يبدأ الشعر الجديد في النمو في حوالي 3 أشهر. المرضى في أغلب الأحيان يستخدمون هذا الدواء مع علاج آخر.
  • الأنثرالين: هذا الدواء يغير وظيفة المناعة في الجلد. يطبق المريض مادة تشبه القطران على الجلد ويتركها لمدة 20 إلى 60 دقيقة. بعد 20 إلى 60 دقيقة، يتم غسل الأنثرالين لتجنب تهيج الجلد.
  • ديفن سيبرون: يتم تطبيق هذا الدواء على الجلد الأصلع، ويسبب رد فعل تحسسي صغير. عندما يحدث التفاعل، يعاني المريض من احمرار وتورم وحكة. يعتقد أطباء الجلدية أن رد الفعل هي خدعة لجهاز المناعة، تمنعه من إرسال خلايا الدم البيضاء (التي تهاجم بصيلات الشعر وتمنع نموها) إلى سطح فروة الرأس. باستخدام ديفن سيبرون، يمكن أن يستغرق الأمر 3 أشهر حتى يبدأ نمو الشعر من جديد.

النصائح

  • يقدم خبراء الأمراض الجلدية النصائح التالية لمرضاهم الذين لديهم داء الثعلبة:
  • إخفاء تساقط الشعر: إذا شعرت بالإحراج بسبب تساقط الشعر، فهناك أشياء يمكنك القيام بها لإخفاء تساقط الشعر بشكل غير مكتمل:
  • ارتداء شعر مستعار أو قبعة أو وشاح. لا تتداخل مع علاجات إعادة نمو الشعر.
  • ينصح بعض الناس بحلاقة شعر الرأس بالكامل.
  • استخدام الماكياج لتعويض الحواجب المفقودة.

المصادر والمراجع

https://rarediseases.org/rare-diseases/alopecia-areata/
https://www.medicinenet.com/alopecia_areata/article.htm#alopecia_areata_facts
https://www.niams.nih.gov/health-topics/alopecia-areata

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-07-10 13:47:18

101 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك