تحليل الايدز

Analysis of HIV-AIDS

ما هو تحليل الايدز

 

الإيدز غير المشخص، أو الأشخاص المصابون بمرض الإيدز دون علمهم بإصابتهم مسؤولون عن نقل المرض إلى أشخاص آخرين؛ لذلك فإن تحليل الإيدز مهم لتشخيص الإصابات الجديدة ومعرفة الأشخاص المصابين من قبل، كما لإراحة وتطمين الأشخاص الذين يساورهم الشك بإصابتهم.

 

متى يكون تحليل الإيدز قطعي؟

  • قد يتساءل المريض متى يمكنه إجراء تحليل الإيدز بعد اشتباه الإصابة، بسبب تعرضه لموقف قد يكون سبب الإصابة بالإيدز.
  • عادة يحتاج تحليل الأجسام المضادة من 3 -4 أسابيع من دخول الفيروس ليصبح ممكنًا كشف الإصابة.
  • 95% من الإصابات يمكن كشفها بعد 4 أسابيع، إذا كانت النتيجة سلبية يُطلب من المريض تحليل تأكيدي بعد مرور 3 أشهر من إجراء الفحص الأول للإيدز.
  • عند الأشخاص الأكثر عرضة للخطر والذين تظهر عندهم أعراض، مثل الأشخاص الذين تعرضوا لاعتداء جنسي أو إصابة فرد من طاقم الفريق الطبي بإبرة ملوثة؛ فيمكن إجراء تحليل حمل الفيروس بعد أسبوع واحد من الإصابة.

هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟

تحليل الدم العادي يتضمن عادةً فحص تعداد الدم (CBC)، الذي يفحص تعداد خلايا الدم الحمراء والبيضاء، الهيموغلوبين وقيم أخرى.

تغيير عدد الخلايا بالزيادة أو النقصان يدل على وجود خلل معين يحتاج إلى فحوص وتحاليل أخرى لمعرفته، لكن تعداد الدم ليس حساساً لفيروس الإيدز. تحاليل الدم الأخرى تكون متخصصة لفحص شيء معين مثل غلوكوز الدم أو الكوليسترول، ولا تكشف الاضطرابات الأخرى.

تحليل الإيدز المنزلي

يوجد جهاز منزلي لتحليل الإيدز؛ حيث يقوم المريض بوضع عينة دم على الشريحة المخصصة، وإرسالها إلى المختبر عبر البريد دون إسم، مما يضمن خصوصية المريض وسرية العملية.

هل تحليل البول يكشف الإيدز؟

تم اعتماد فحص البول للكشف عن فيروس الإيدز باستخدام طريقة الكشف عن الأجسام المضادة.

يجب إجراء هذا التحليل في مختبر متخصص على يد أخصائي. يتم فحص العينة مرتين؛ إذا أعطت نتيجة إيجابية يجب إجراء تحليل دم للتأكد، إذ أن نتيجة فحص البول لا تكون دقيقة دائمًا.



ماذا تعني النتيجة السلبية؟

النتيجة السلبية تعني عدم وجود الفيروس أو الأجسام المضادة في دم المريض، وهذا يعني الخلو من فيروس الإيدز.

 

الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالإيدز

  • الرجال المثليّون.
  • الأشخاص الذين لديهم أكثر من شريك جنسي.
  • مشاركة الإبر بين المدمنين ومتعاطي الهرمونات الممنوعة.
  • الأشخاص المصابون بأمراض تنتقل عن طريق الجنس.
  • شخص لديه شريك جنسي معرض لخطر الإصابة للأسباب المذكورة.

أنواع تحاليل الإيدز

يوجد على سطح الفيروس بروتينات فريدة من نوعها؛ عند الإصابة بفيروس الإيدز يقوم جهاز المناعة بإنتاج بروتينات متخصصة ترتبط فقط بالبروتينات الموجودة على سطح الفيروس للقضاء عليه. هذه البروتينات تسمى الأجسام المضادة. الأجسام المضادة للأسف لا تستطيع القضاء على الفيروس لكن وجودها مؤشر على الإصابة بمرض الإيدز.

 

هذا التحليل يقوم بالكشف عن الحمض النووي لفيروس الإيدز (RNA) في مجرى دم المريض، ويحدد كمية الفيروس الموجودة في دم المريض ويجرى عادةً لحديثي الولادة من أمهات مصابات بفيروس الإيدز.

هذا التحليل مفيد أيضاً لكشف الإصابة بالفيروس في الأسابيع الأربعة الأولى بعد التعرض له، قبل تكوّن الأجسام المضادة.

هذا التحليل مكلف ولا يجرى عادة لكشف المرض.

 

  • تحليل الأجسام المضادة وبروتين الفيروس (Ab-Ag)

يقوم هذا التحليل بالكشف عن الأجسام المضادة الموجهة ضد فيروس الإيدز وأيضاً بروتين P24 الذي يشكّل جزءاً من الفيروس. هذا الفحص يساعد في الكشف المبكر عن الفيروس لأن الأجسام المضادة تأخذ أسابيع لتتكون.

يمكن إجراؤه أبكر بأسبوع من تحليل الأجسام المضادة.

 

في هذا التحليل يتم خلط عينة من بلازما دم المريض مع بروتينات من فيروس الإيدز (معدّة في المختبر). إذا كانت النتيجة إيجابية تظهر أشرطة تدل على ارتباط أجسام مضادة بالبروتينات.

 

للمزيد: 

فحص سلسلة ردود الفعل إنزيم البوبليميراز 

فحص المقايسة المناعية الإنزيمية

 

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,185 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بالأمراض الجنسية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالأمراض الجنسية