شلل بيل

Bell\'s palsy

ما هو شلل بيل

هو شلل يصيب العصب الوجهي منفرداً وأسبابه غير أكيدة ولكنه بعزى لتوذم العصب واختناقه داخل القناة العظمية، أما سبب وجود الوذمة فيعتقد أنه آرجي أو التهابي بالحمات مثل حمة الحلأ. ويشمل الشلل الجزء العلوي والسفلي من الوجه فيتعذر على المريض إغلاق عينه أو رفع حاجبه أو تجعيد جبهته، كما ينحرف فمه عند الضحك والتكشير إلى الجهة المقابلة، ويتعذر عليه التصفير، وتزول خطوط التعبير الوجهي، ويصعب عليه إدارة اللقكة في الجهة المشلولة فيترا\\كم الطعام فيها ويجب تحريكه باليد، وقد يفقدد حس الذوق في الجهة المصابة، كما قد يشكو من ألم في الحفرة الإبرية الخشائية يدوم بضعة أيام. العلاج:العلاج مسألة معقدة وهو غير ضروري في الشلل الجزئي، ويعالج الشلل الكامل مع عدم القابلية لتحريك العين أو الفم بالكورتيكوستيروئيدات ، وهي تحسن إمكانية الشفاء في خلال ثلاثة إلى تسعة أشهر ، كما يعطى مضادات الحمات مثل الأسيكلوفير، نظراً لارتباط الشلل الوجهي بحمات الحلأ.ويجب مراجعة الطبيب فوراً لأن التأخير في العلاج ليس في صالح المريض. المضاعفات:أهم المضاعفات المزمنة هي فقدان حس الذوق، والتشنج الوجهي المزمن وعدوى القرنية.وللوقاية من العدوى القرنية يمكن إغلاق العينين أثناء النوم وللراحة كل فترة، وتقطير قطرات تشبه الدموع أو مرعم للعيون، خاصة في حالة الشلل الكامل.وقد تحدث حركة تصاحبية إذا حصل نمو خاطئ للعصب، فمثلاً يمكن للعصب النامي الذي يسيطر على حركة العين أن ينمو باتجاه عضلات الفم ، بحيث تتحرك زاوية الفم عند إغلاق العين. ويشعر بعض المرضى بما يسمى دموع التماسيح ، حيث تنزل الدموع أثناء الطعام مثلاً.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بالأمراض العصبية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالأمراض العصبية
site traffic analytics