ورم دماغي

Brain tumor

ما هو ورم دماغي

ورم، أو تورم في الدماغ.

ورم الدماغ هو كتلة أو نمو لخلايا غير طبيعية في الدماغ أو بالقرب منه.

يوجد العديد من أورام الدماغ بعضها حميد و بعضها خبيث 'سرطاني'.

تقسم أورام الدماغ إلى:

  • أولية أو ثانوية.

فأورام الدماغ الأولية تنشأ في الدماغ.

أما أورام الدماغ الثانوية، فهي تحدث عندما تنتشر الخلايا السرطانية إلى الدماغ من جهاز آخر.

سرعة نمو الورم و موقعه يحدد مدى الضرر الذي سيحصل بوظائف الجهاز العصبي للمريض.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج ورم دماغي مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب ورم دماغي؟

معظم الناس الذين يعانون من أورام الدماغ الأولية، يكون سبب الورم لديهم غير واضح.

ولكن حدد الأطباء بعض العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بورم في المخ. وتشمل هذه العوامل:

العمر:

فرصة الإصابة بورم دماغي تزداد كلما تقدم الشخص بالعمر.

ومع ذلك، يمكن أن يحدث ورم في المخ في أي سن.

وبعض أنواع أورام المخ تحدث بشكل حصري  لدى الأطفال.

التعرض للإشعاع:

  الناس الذين تعرضوا لنوع من الإشعاع يسمى الإشعاع المؤين يكونوا أكثر عرضة للإصابة بأورام الدماغ و من الأمثلة على هذه الأشعة الأنواع المستخدمة في علاج السرطان و في القنابل الذرية.

و أيضاً الاشعاع الناتج عن الحقول الكهرومغناطيسية من خطوط الكهرباء  و الموجات اللاسلكية من الهواتف المحمولة و الميكروويف.

تاريخ عائلي من أورام المخ:

جزء صغير من أورام المخ تحدث في الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من أورام المخ أو تاريخ عائلي من المتلازمات الوراثية التي تزيد من خطر الاصابة بأورام الدماغ.

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي فسيولوجيا ورم دماغي؟

أورام الدماغ الأولية

 تنشأ في الدماغ نفسه أو في الأنسجة القريبة منها، كما هو الحال في الأغشية التي تغطي الدماغ (السحايا)، الأعصاب القحفية، الغدة النخامية أو الغدة الصنوبرية.

أورام الدماغ الأولية تحدث عندما تبدأ الخلايا الطبيعية باكتساب أخطاء (طفرات) في الحمض النووي.

هذه الطفرات تسمح للخلايا بالنمو والانقسام  في حين تستمر الخلايا الطبيعية بالموت. والنتيجة تكون كتلة من الخلايا الشاذة، مشكلة ورم.

أورام الدماغ الأولية هي أقل شيوعا بكثير من  الأورام  الثانوية، والتي يبدأ فيها  السرطان من أماكن أخرى وينتشر إلى الدماغ.

الأورام الثانوية  (النقيلية)

هي الأورام التي تنتج عن سرطان بدأ في مكان آخر في الجسم ثم انتشر إلى الدماغ.

أورام المخ الثانوية غالباً ما تحدث في الأشخاص الذين لديهم تاريخ مرضي بالسرطان.

ولكن في حالات نادرة، قد يكون ورم المخ  هو أول علامة ظهرت على المريض قبل ظهور أعراض في المكان الأصلي الذي انتقل منه الورم.

أورام المخ الثانوية أكثر شيوعا من أورام الدماغ الأولية.

أي سرطان يمكن أن ينتشر إلى الدماغ، ولكن الأنواع الأكثر شيوعاً تشمل:

ما هي أعراض ورم دماغي؟

سرعة نمو الورم و موقعه يحدد مدى الضرر الذي سيحصل بوظائف الجهاز العصبي للمريض.

ويمكن أن تشمل العلامات والأعراض الناجمة عن أورام الدماغ ما يلي:

  • الصداع جديد الظهور أو المتفاقم، وخاصة لدى من ﻻ يصابون عادة بالصداع. وغالباً ما يزداد ذلك الصداع سوءً عند الاستلقاء وفي الصباح، كما وأنه قد يوقظ الشخص من نومه.
  • ويمكن أن يتصاحب مع الغثيان أو التقيؤ.
  • الشعور المستمر بأن الغرفة تدور، بالإضافة إلى الدوخة أو فقدان التوازن.
  • حدوث نوبة مشابهة لنوبات الصرع.
  • فقدان القدرة على الكلام.
  • الرؤية المزدوجة أو غير الواضحة أو فقدان البصر.
  • حدوث مشكلات في السمع.
  • حدوث تدهور تدريجي وضعف أو فقدان الإحساس في الذراع أو الساق.
  • حدوث تغييرات في الشخصية، منها الانسحاب العاطفي أو الغضب أو سهولة التشوش.

 

%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص ورم دماغي؟

إذا تم الاشتباه في أن لديك ورم في المخ، قد يوصي طبيبك عدد من الاختبارات والإجراءات، بما في ذلك:

الفحص العصبي:

و يشمل الفحص العصبي، أمور أخرى مثل: التحقق من الرؤية، والسمع والتوازن والتنسيق، والقوة و ردود الفعل. الصعوبة في واحدة أو أكثرمن هذ الوظائف  يمكن أن تعطي أدلة حول الجزء المصاب من الدماغ.

التصوير:

ويستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) و أحياناً يتم حقن صبغة عن طريق الوريد .

وهناك العديد من أنواع الـ MRI  المتخصصة  بما في ذلك التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي ،  التصوير بالرنين المغناطيسي لتروية النسيج  .

ويمكن أن تشمل اختبارات التصوير الأخرى التصوير المقطعي المحوسب (CT) التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET).

يوجد أيضاً اختبارات للعثور على السرطان في أجزاء أخرى من الجسم، مثل:  الاشعة المقطعية للصدر للبحث عن علامات الإصابة بسرطان الرئة.

اختبار عينة من الأنسجة غير الطبيعية (خزعة).

الخزعة يمكن القيام بها كجزء من عملية لاستئصال الورم ، أو  باستخدام إبرة في حال كان الورم موجود في مكان صعب الوصول إليه أو في منطقة حساسة جداً حيث في حال الاقتراب منها خلال العملية قد تسبب ضرر كبير

في الدماغ. ثم يتم فحص العينة تحت المجهر لمعرفة إذا كان الورم حميد أم خبيث.

ما هو علاج ورم دماغي؟

تختلف خطة العلاج حسب نوع الورم فضلاً عن حجمه و موقعه

قد تتم المعالجة بالجراحة، بالعلاج الإشعاعي أو بالعلاج الكيميائي

نصائح للتعايش مع ورم دماغي

  • أورام المخ يمكن أن تتطور في أجزاء من المخ تتحكم في المهارات الحركية والكلام والرؤية والتفكير، فقد يكون إعادة التأهيل جزء ضروري من العلاج ، مثل:
  • العلاج الطبيعي يمكن أن يساعد في استعادة المهارات الحركية المفقودة أو قوة العضلات.
  • العلاج الوظيفي يمكن أن يساعد على العودة إلى الأنشطة اليومية العادية، بما في ذلك العمل.
  • علاج النطق مع المتخصصين في صعوبات النطق.

ما هو سير مرض ورم دماغي؟

العديد من العوامل تؤثر في قرار الطبيب لتحديد خطة العلاج للمريض و توقع تطور المريض، مثل:

طبيعة و نوع نسيج الورم الذي يتم تحديده من الخزعة لتحديد نوع الورم و درجة المرض.

عمر المريض.

كمية الخلايا السرطانية المتبقية بعد الاستئصال.

موقع الورم.

حالة المريض العصبية.

مدى انتشار الورم.

أدوية لعلاج ورم دماغي

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 17:46:55

195 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك