الانفلونزا والحمل

Flu during pregnancy

ما هو الانفلونزا والحمل

قارب موسم الانفلونزا والزكام على البدء، والمرأة الحامل أكثر عرضة للإصابة بالأنفلونزا ومضاعفاتها نظًا لحساسية فترة الحمل.

انفلونزا أم زكام؟

تتشابه أعراض الانفلونزا والزكام، مثل السعال وسيلان الأنف. ولكن، هناك بعض الاختلافات الصغيرة التي تسمح بالتفريق بينهما. إذا كانت الأعراض طفيفة، على الأرجح أنتِ مصابة بالزكام. عندما تكون الأعراض مصحوبة بالإرهاق والقشعريرة تكون على الأغلب مرتبطة بفيروس الأنفلونزا.  

ماذا عن الانفلونزا؟

الإنفلونزا مرض فيروسي يصيب الجهاز التنفسي، من أهم أعراضه:

  • الصداع

  • سيلان الأنف

  • التهاب الحلق

  • الإرهاق

  • السعال وضيق في التنفس

  • فقدان الشهية

  • آلام في الجسد

  • الإسهال أو القيء

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم والقشعريرة

تكون مضاعفات الأنفلونزا أكثر خطورة عند المرأة الحامل؛ التغيرات التي تحدث على جهاز المناعة، القلب والرئتين تجعل المرأة الحامل أكثر عرضة للأمراض الشديدة بما فيها الأمراض التي قد تؤدي الى الادخال إلى المستشفى.

 

تؤثر الأنفلونزا في بعض الأحيان على نمو الجنين. وذلك لأن من أكثر الأعراض المعروفة التي هي ارتفاع درجة حرارة الجسم مرتبطة بعيوب الأنبوب العصبي لدى الأطفال وهو عبارة عن مجموعة من الحالات التي تسبب وجود فتحة في العمود الفقري أو الدماغ  تظهر في المراحل الأولى المبكرة لنمو الإنسان.

قد تؤدي الانفلونزا إلى الإجهاض أو الولادة المبكرة.


 

قبل استخدام الأدوية، حاولي أن تعالجي الزكام والسعال عن طريق:

  • الحصول على راحة كافية

  • الإكثار من السوائل، خصوصاً المشروبات الساخنة لتخفيف التهاب الحلق وحساء الدجاج الذي يخفف احتقان الأنف

  • الإكثار من الأكل الصحي

كيف تعالجين الزكام

وفقاً لمعظم أطباء النسائية والتوليد، من الأفضل أن تتجنبي كل الأدوية خلال أول 12 أسبوع من الحمل (الترم الأول من الحمل). وذلك لأن هذه الفترة هي فترة حرجة لنمو أعضاء طفلكِ الحيوية. وينصح الأطباء بتوخي الحذر بعد الأسبوع الثامن والعشرين.

هناك عدة أدوية تعتبر آمنة للاستعمال بعد الأسبوع الثاني عشر منها:

  • الاستخدام الموضعي لمشتقات المنثول على الصدر

  • أقراص المص للحلق (Lozenges)

  • الأسيتامينوفين أو الباراسيتامول (Acetaminophen) لخفض الحرارة وتسكين آلام الجسد

  • مسكن (مثبط) السعال ديكستروميثورفان  (Dextromethorphan)

  • طارد البلغم  (مقشع)

  • كربونات الكالسيوم  للحموضة، الغثيان واضطراب المعدة


تجنبي استخدام الأدوية التي تجمع هذه الوصفات (All-in-one medications) واختاري دواء واحد لعلاج تلك الأعراض

 

 

إذا واجهت أي من هذه الأعراض عليك اللجوء إلى مراكز الرعاية الطبية والطوارئ:

  • صعوبة في التنفس أو ضيق التنفس

  • ألم أو ضغط في منطقة الصدر والبطن

  • الشعور بالدوار (دوخة)

  • التقيؤ المستمر

  • انخفاض حركة الجنين أو عدم تحركه

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم أكثر من 38.9°C

 

كيف تحمي نفسك من الانفلونزا

يعتبر لقاح الانفلونزا أفضل و أهم طريقة للوقاية من الانفلونزا

تحمي لقاحات الانفلونزا خصوصاً عند أخذها خلال فترة الحمل كلاً من الأم والطفل لعدة أشهر حتى بعد الولادة.

أثبتت الدراسات أن أخذ اللقاح المطابق للفيروسات المنتشرة يخفض خطورة المرض بنسبة 40% إلى 60% في موسم الأنفلونزا.

يجب على المرأة الحامل أخذ اللقاح عن طريق الحقن والذي يحتوي على فيروس غير مفعل (ميت)، لا يجوز للمرأة الحامل أخذ اللقاح عن طريق الأنف.

إن هذه اللقاحات قد أعطيت لملايين النساء الحوامل على مدى السنوات بأمان ولكن بعد الثلث الأول من الحمل.  تنصح مراكز مكافحة الأمراض (CDC) و(ACIP) بأخذ اللقاح خلال أي  فترة خلال الحمل.

يمكنك أيضا اللجوء للأدوية المذكورة لعلاج السعال، الآلام الجسدية و الحرارة.


 

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

33,252 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,185 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بالحمل والولادة
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالحمل والولادة