السائل الامينوسي

Amniotic fluid

ما هو السائل الامينوسي
  • عندما يكون الطّفل في الرِّحم، فإنّه يكون داخل الكيس الأمنيوسي، وهو كيس مُكوّن من اثنين من الأغشية، السَّلى، والمشيمة، وينمو الجنين ويتطوّر داخل هذا الكيس، ويُحيط به السائل الأمنيوسي.
    في البداية، يتألّف السائل من الماء الذي تُنتِجه الأم، ولكن بحلول الأسبوع العشرين من الحَمل، يتمُّ استبدال هذا بالكامل ببول الجنين، حيث يبتلع الجنين هذا السائل ويُخرجه.
  • ويحتوي السائل الأمنيوسي أيضاً على مُكوِّناتٍ حيويّةٍ، مثل المواد المُغذِّية والهرمونات والأجسام المُضادة المُقاوِمة للعدوى.
  • وعندما يكون السائل الأمنيوسي أخضراً أو بُنيّاً، فإنّ هذا يدلُّ على أنّ الطّفل أخرج العقي قبل الولادة، والعقي هو اسم حركة الأمعاء الأولى للطّفل، والعقي في السائل يُمكن أن يكون مُشكلةً، حيث يُمكن أن يُسبِّبَ مشكلةً في التّنفس تُسمّى مُتلازمة شفط العقي التي تحدث عندما يدخل العقي الرّئة. وفي بعض الحالات، يحتاج الأطفال للعلاج بعد ولادتهم.

ما هي وظائف السائل الأمنيوسي؟

يُعدُّ السائل الأمنيوسي مسؤولاً عن:

  • حِماية الجنين: يقوم السائل بتوسيد الطّفل من الضّغوط الخارجيّة، حيث يعمل كمُمتصٍّ للصّدمات.
  • التّحكم في درجة الحرارة: يقوم السائل بعزل الطّفل والحِفاظ عليه دافئاً والحِفاظ على انتظام درجة حرارته.
  • السّيطرة على العدوى: يحتوي السائل الأمنيوسي على أجسامٍ مُضادةٍ.
  • تطوير نظام الرّئة والجهاز الهضمي: عن طريق التّنفس وابتلاع السائل الأمنيوسي، ويُمارس الطّفل استخدام عضلات هذه الأنظمة أثناء نموِّها.
  • تطوّر العضلات والعِظام: عندما يطفو الطّفل داخل الكيس الأمنيوسي، فإنّه يتمتّع بحُريّة التّحرك، ممّا يمنحُ العضلات والعِظام الفرصة للتّطور بشكلٍ صحيحٍ.
  • التّزليق: يمنع السائل الأمنيوسي أجزاءً من الجسم مثل الأصابع والأصابع من النّمو معاً، ويُمكن أن يحدث الالتصاق بينها إذا كانت مُستويات السائل الأمنيوسي مُنخفِضةً.
  • دعم الحبل السُّري: تمنع السّوائل في الرّحم من أن يتمَّ ضغط الحبل السُّري، ينقل هذا الحبل الطّعام والأكسجين من المشيمة إلى الجنين الذي ينمو.

عادةً، يكون مُستوى السائل الأمنيوسي في أعلى مُستوياته حول 36 من الحمل، ويُقدّر بحوالي 1 لتر، وهذا المُستوى يتناقص مع اقتراب الولادة. عندما تنفجر المياه، يُمزَّق الكيس الأمنيوسي ثمَّ يبدأ السائل الأمنيوسي الموجود داخل الكيس بالتّسرب عبر عُنق الرّحم والمهبل.
عادةً ما تنفجر المياه قرب نهاية المرحلة الأولى من المخاض، ويُعتقد أنّ 15٪ فقط من المياه تنفجر عند بداية المَخاض. عندما يحدث هذا، يعني ذلك أنّه حان الوقت للاتّصال بالطّبيب لأنّ الولادة قد تكون وشيكةً.

اضطرابات السائل الأمنيوسي

هُناكَ بعض الحالات يُمكن أن تجعلَ كميّة السائل الأمنيوسي أكثر أو أقل من الكميّة الطّبيعيّة، منها:

  • قِلّة السائل السلوي: وتحدث عندما يكون هُناكَ كميّةٌ قليلةٌ من السائل الأمنيوسي.
  • مَوَهُ السَّلَى: يُشار إليها أيضاً باسم الاستسقاء السلوى أو اضطراب السائل الأمنيوسي، وهو عندما يكون هنُاكَ الكثير من السوائل.

قِلّة السائل السلوي:

  • تحدث المُستويات المُنخفضة من السائل الأمنيوسي في 4 في المئة من جميع حالات الحَمل و12 في المئة من حالات الحمل التي تستمرُّ لِمَا بعد تاريخ الوِلادة المُتوقّع، وتحدث قِلّة السائل المنوي عندما يكون مُؤشِّر السائل الأمنيوسي الذي يتمُّ مشاهدته على الموجات فوق الصّوتيّة أقل من 5 سم (المؤشر العادي هو 5-25 سم) ويكون الحدّ الأقصى للتّجويف العمودي أقل من 2 سم.
  • قد يكون هذا واضحاً في حالات تسرُّب السائل من تَمزُّق في الأغشية الأمنيوسية، والذي يكون قِياسه صغيرٌ لمرحلةٍ مُعيّنةٍ من الحمل أو إذا كان الجنين لا يتحرّك بقدر ما هو مُتوقّع.

قد يحدث أيضاً لدى الأمّهات اللّواتي أُصبنَ سابقاً بأيٍّ من الحالات الطّبيّة التّالية:

  • ضغط الدم المرتفع.
  • مشاكل مع المشيمة، على سبيل المثال، الانفصال.
  • مُقَدِّماتُ الارْتِعاج.
  • داء السكري.
  • الذِّئبة.
  • الحمل المُتعدِّد، على سبيل المثال التّوائم أو ثلاثة توائم.
  • العيوب الخَلْقيّة، مثل تشوّهات الكلى.
  • الوِلادة قبل الموعد المُحدّد.
  • أسباب أخرى غير معروفةٍ.

يُمكن أن تحدث قِلّة السائل الأمنيوسي خلال أيِّ وقتٍ في الحَمل ولكن تكون المُشكلة مُثيرةً للقلق بشكلٍ أكبر خلال الأشهُر السّتة الأُولى من الحَمل. خلال ذلك الوقت، هناك خطرٌ أكبر لحدوث العُيوب الخَلْقيّة أو فُقدان الحَمل أو الوِلادة قبل الموعد أو وفاة الطّفل حديث الوِلادة.

وإذا كان مُستوى السائل مُنخفضاً في الثّلث الأخير من الحَمل، تتضمّن مخاطر ذلك ما يلي:

مَوَهُ السَّلَى:

عندما يكون هُناكَ الكثير من السائل الأمنيوسي، يُسمّى ذلك موه السلى. ووَفق جمعيّة الحَمل الأمريكيّة، فإنّه يحدث في 1 في المئة من جميع حالات الحَمل. ويحدث موه السّلى عندما يكون مُؤشِّر السائل الأمنيوسي أكثر من 24 سم والحدّ الأقصى للتّجويف العمودي أكثر من 8 سم.

تتضمّن الاضطرابات الجنينيّة التي يُمكن أن تُؤدِّي إلى موه السّلى ما يلي:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي، بما في ذلك الاثني عشرية أو رتق المريء أو انشقاق البطن الخَلْقي أو فَتْق الحِجاب الحاجز.
  • اضطرابات في الدِّماغ أو الجهاز العصبي، مثل انعدام الدّماغ أو الحثل العضلي.
  • الودانة وهو اضطراب نموّ العِظام.
  • مشاكل في مُعدّل ضربات قلب الجنين.
  • العَدوى.
  • مُتلازمة بيكويث-فيدمان، وهي اضطراب نموّ خَلْقي.
  • تشوُّهات الرّئة الجنينيّة.
  • موه الجنين، حيث يتراكم مُستوى غير طبيعي من المياه داخل مناطق مُتعدِّدة من الجنين.
  • مُتلازمة نقل الدّم توأم إلى توأم، حيث يحصل طفلٌ واحدٌ على تدفُّقِ دمٍ أكثر من الآخر.
  • الدّم غير المُتطابق بين الأمّ والطّفل.
  • كما أنّ مرض السّيطرة الضّعيفة على مرض السكري تزيد من مخاطر هذه المُشكلة.

تسرُّب السائل الأمنيوسي:

  • في بعض الأحيان، يتسرّب السائل قبل أن تنفجر المياه، ووفقاً لجمعيّة الحَمل الأمريكيّة، فإنّ واحدةً من كلّ 10 نساء فقط تتعرض إلى تدفُّقٍ كبيرٍ من السّوائل عند انفجار المياه، وبالنّسبة للمُعظم، يبدأ الامر كقطرةٍ أو تسرّبٍ.
  • إذا كان السّائل ليس له لون ولا رائحة، فهذا يعني أنّه السائل الأمنيوسي، ويجب عليك الاتّصال بالطّبيب لأنّ الوِلادة ستكون وشيكةً.
  • إذا كان السّائل أخضراً أو بُنيّ اللّون أو ذو رائحةٍ كريهةٍ، فقد يُشير ذلك إلى وُجودِ عقي أو عَدوى، ويتطلّب ذلك المشورة الطبيّة.

https://www.healthline.com/health/pregnancy/leaking-amniotic-fluid
Amniotic fluid: Functions and disorders
Amniotic fluid: MedlinePlus Medical Encyclopedia

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

33,259 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,212 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بالحمل والولادة
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالحمل والولادة