الشبق الشهوة الجنسية

Libido

ما هو الشبق الشهوة الجنسية

 الرغبة الجنسية   أو الدافع الجنسي  هو الرغبة في النشاط الجنسي والمتعة أو النشوة الجنسية.

ويتم تحديدها من قبل  عوامل  بيولوجية ونفسية   واجتماعية .

من الناحية البيولوجية يعتقد أن  مستويات الهرمونات  مثل هرمون تستوستيرون تؤثر على الدافع الجنسي؛

العوامل الاجتماعية مثل العمل والأسرة ،  لها تأثير أيضاً،

كما تؤثر العوامل النفسية ، مثل تكوين الشخصية والإجهاد.

وقد يتأثر الدافع الجنسي  بالحالة الطبية والأدوية، ونمط الحياة وقضايا العلاقة الانسانية.

 والشخص الذي لديه زيادة الدافع الجنسي قد تكون يعاني من فرط الرغبة الجنسية، أو البلوغ  حيث  تتراكم المواد الكيميائية التي تسبب الدافع الجنسي المرتفع.

ومع ذلك، لا يوجد مقياس متفق عليه عالميا لما هو مستوى صحي لممارسة الجنس.

وفي الموسوعة السوفياتية، يعرف الشبق إنه:

“أحد المفاهيم الأساسية للتحليل النفسي ، التي وضعها فرويد، وفقا لفرويد ، الرغبة الجنسية هو دافع غير واعي في المقام الأول ذات  طابع  جنسي.

على عكس الرغبة في الحفاظ على الذات ، قد يتم قمع الرغبة الجنسية أو الخضوع  لتحول معقد.

يعتقد فرويد أن الشبق يتم  في مناطق مختلفة من الجسم أثناء عملية التنمية الشخصية، وتحديد مراحل التنمية النفسية الجنسية   والتغييرات الحاصل في مواضيع الجذب  وتبادل منهما في الكائنات الجذب ( من شبق ذاتي لجذب الكائنات الخارجية ) .

عند مواجهة عقبة  خارجية، قد يعود الشبق لمراحل سابقة من النمو   الحصول على شكل تراجع مرضي.

في الوقت نفسه، فإنه قد يتحول بعيدا عن الأهداف الأصلية و تجد تعبيرا عنه في عمليات الإبداع ( التسامي)  

في جدل مع فرويد ، كارل غوستاف يونغ إعادة النظر في مفهوم الشبق .

نفى جونغ التفسير الجنسي  للشبق كرغبة  جنسية   حصريا  ، معتبرا انها طاقة  نفسية بشكل عام .

وعند  فهمها بهذه الطريقة ،   يظهر الشبق  في نظرية يونغ كمبدأ ميتافيزيقي من النفس و حقيقة نفسية أساسية .

في العلاج المثالية ليونغ ، فإن هذا هو ، نظام مغلق مستقل، يعمل على أساس مبدأ التعويض.”.

  و هو حالة من الإثارة الجنسية، وهو الدافع الجنسي أو الرغبة الملحة في الجماع ، و قد تكون الإثارة بالبصر ، اللمس ، الشم ، والصوت .

 يمكن أن تضعف الرغبة الجنسية أحيانا ،أو تنخفّض بسبب عوامل صحية نفسية أو عضوية وغيابها لا يعني بالضرورة عقم، أو عَنانَة .

وشهوة المرأة ترتبط بالدورة الحيضية. ويواجه العديد منهن رغبة جنسية متصاعدة في الأيام التي تسبق مباشرة الإِباضَة .

 العوامل النفسية التي تضعف الرغبة الجنسية:

ممكن أن تحدث بسبب فقدان العزلة و/ أو الألفة أو إجهاد أو الشُرود أو الاكتئاب أو ضغط بيئي مثل التعرّض الطويل لمستويات مرتفعة من الضجيج أو الضوء اللامع،

وهناك أسباب أخرى تتضمّن:

 

  •  إِجْهاد أو تعب
  •  اعتداء طفولة جنسي، هجوم، صدمة، أو إهمال
  •  قضايا خيال الجسم
  •  نقص اهتمام / جاذبية في الشريك
  •  قلق الأداء الجنسي

 

العوامل العضوية التي تضعف الرغبة الجنسية:

  • تتعلق بعمل الغدد الصَمَّاوِيةّ مثل قُصورُ الدَّرَقِيَّة
  • مستويات التيستوستيرون المتوفر في مجرى دمّ عند كل من النساء والرجال
  • تأثير بعض الأدوية مثل فينيستريد أو مينوكسديل
  •  نمط الحياة وسوء التغذية تسبّب الضعف بسبب تأثيرها السلبي على المستويات الهورمونية الطبيعية.

اطعمة تزيد الرغبة الجنسية:

و هناك اعتقاد بأن بعض الأغذية مُثِيْرٌة للرَّغْبَةِ الجِنْسِيَّة ومنذ القدم صنفت بعض العناصر وخاصة الأعشاب وبعض النباتات بأنها ذات تأثير بَاهِيٌّ (aphrodisiac) ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر ما يلي:

  • الشوكولاته
  • عشب البحر
  • الخسّ
  • البصل
  •  المحار
  • القرعة
  • الذبابة الإسبانية (cantharidin
  • اللوز
  • الخرشوف
  • الأفوكادو 'Ahuacuatl
  • الجينسنغ (Ginseng)
الشبق الشهوة الجنسية مع خدمة اطلب طبيب

المصادر والمراجع

١) D. N. LIALIKOV
The Great Soviet Encyclopedia, 3rd Edition (1970-1979). © 2010 The Gale Group, Inc.  

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 17:40:22

130 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك