العلاج الزمني

Chronotherapy

ماهو العلاج الزَّمني

العلاج الزمني هو إحدى الطرق العلاجية الطبيّة التي يُعطى فيها الدواء طبقاً لجدول يتوافق مع الساعة البيولوجية اليومية أو الشهرية أو الموسميّة أَو السَنوية لشخص ما؛ أو هو معالجة إضطراب النوم بتَعديل أوقات نوم واستيقاظ الفرد وإعادة ضبط ساعته البيولوجية.

ويتكون هذا العلاج السلوكي من تغيير وقت النوم بالتدريج وفقاً للجدول الزمني المطلوب.

على سبيل المثال، إذا كنت تواجه صعوبة في النوم في وقت النوم، فستؤخر وقت النوم لبضع ساعات كل ليلة حتى تصل إلى وقت النوم المطلوب. سيكون العكس صحيحاً إذا كنت تنام قبل موعد النوم المطلوب حيث يمكنك حينها أن تُقدِّم وقت النوم لبضع ساعات كل ليلة حتى يتم الوصول إلى وقت النوم المطلوب. بمجرد أن يتم تحديد وقت النوم المطلوب، يجب عليك الالتزام بهذا الجدول على أساس منتظم.

لأن إيقاعاتنا اليومية مهمة جداً للوظيفة الفسيولوجية، فليس من المدهش أنها قد تؤثر أيضاً على كيفية معالجة الأدوية والعلاجات الأخرى والتمثيل الغذائي. بالنسبة لبعض العلاجات، قد يؤدي اختلاف توقيت النوم إلى اختلاف في الفعالية والآثار الجانبية والسُّميّة وغير ذلك، حيث أن العمليات الحيوية التي تدير جسم الإنسان ليست ثابتة، ولكنها تخضع للتغيير المستمر. العلاج الزمني يساعد بشكل خاص الأشخاص الذين يعانون من الأمراض التي تُظهر أنماطاً مختلفة باختلاف الوقت. تناول الأدوية في الأوقات التي تكون فيها الحاجة ماسة إليها وأكثرها فاعلية سيؤدي إلى نتائج أفضل من خلال استخدام أدوية أقل.

السرطان، والتهاب المفاصل، والتهاب الأنف التحسسي والقرحة الهضمية كلها أمثلة على المشاكل الصحية التي يمكن استخدام العلاج الزمني فيها لتحسين النتائج، وتقديم نوعية أفضل من الرعاية للمرضى.



هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

الفسيولوجياالمرضي ل العلاج الزَّمني

كيف يمكن أن يؤثر إيقاع الساعة البيولوجية على العلاجات الطبية؟

  • أولاً، يتم استقلاب الأدوية عن طريق الإنزيمات، والتي توجد بكميات مختلفة على مدار اليوم؛ وتعتمد فعالية العلاج بشكل كبير على مدة بقاء الدواء في جسم الإنسان ليكون له تأثير.
  • ثانياً، العديد من الأدوية تستهدف عمليات بيوكيميائية محددة، وستكون هذه الأدوية أكثر فعالية إذا كانت موجودة في تركيز عالٍ في الوقت الذي تحدث فيه العمليات التي تستهدفها.
  • أخيراً، بعض عمليات المرض لها توقيتها الخاص. إعطاء الأدوية بحيث تكون آثارها النشطة أعلى في وقت حدوث عمليات المرض غالباً ما يؤدي إلى نتائج أفضل.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

علاج العلاج الزَّمني

العلاج الزمني للسرطان:

  • تنقسم الخلايا السرطانية أكثر في أوقات معينة تعتمد على التركيب الوراثي الدقيق للسرطان.
  • يمكن إعطاء العلاج الكيميائي في هذه الأوقات مما يؤدي إلى تدمير أسرع وأكثر فعالية.
  • يعتبر العلاج الزمني للسرطان هو واحد من أهم مجالات الدراسة في علم الأورام.

العلاج الزمني لالتهاب الأنف وحساسية الجيوب الأنفية:

  • هو التهاب وفرط إفراز المخاط كاستجابة لمُسببات الحساسية، مما يؤدي إلى سيلان الأنف.
  • معظم الناس يعانون من أعراض أسوأ في الليل وفي الصباح الباكر، والتي يمكن أن تتداخل مع النوم.
  • السبب في أن التهاب الأنف التحسسي هو أسوأ في وقت متأخر من الليل من المحتمل أن يكون له علاقة بالإيقاع البيولوجي لمستقبلات الهيستامين.
  • إن عمل مستقبلات الهستامين التي تتسبب في حدوث ردود فعل تحسسية مثل التهاب الأنف هو في أدنى مستوى في المساء، ثم يتراكم إلى مستوى مرتفع في الصباح الباكر.
  • تظهر دراسات جديدة أن أعراض الحساسية يمكن علاجها بفعالية أكبر عندما يُؤخذ الدواء في الليل بدلاً من الصباح، لذلك يكون التركيز أعلى عندما تكون الأعراض أسوأ.
  • تغييرات بسيطة مثل هذه يمكن أن يكون لها تأثيراً كبيراً على نوعية الحياة.

موسمية القرحة الهضمية:

  • هناك أنواع من الاضطرابات تُظهر اختلافات موسمية، ومن هذه الإضطرابات القرحة الهضمية.
  • سبب التباين الموسمي غير معروف، ولكن هذه القرحة تُسببّ المزيد من العلاج في أواخر الصيف وأوائل الخريف وفي منتصف الشتاء.
  • يمكن منع تصاعد المرض خلال هذه الأوقات إذا تم إعطاء المرضى العلاج المناسب، مع اتباع نظام غذائي أكثر صرامة خلال هذه الأوقات.

العلاج الزمني لالتهاب المفاصل:

  • التهاب المفاصل هو مرض مزمن يتبع العديد من الإيقاعات البيولوجية، حيث تتبع إيقاعاً موسمياً فتصبح المفاصل مؤلمة أكثر في فصل الشتاء، وأيضاً يكون أفضل وأسوأ على مدار اليوم.
  • مرض هشاشة العظام يميل إلى المزيد من الالتهابات والألم في الليل بينما يكون التهاب المفاصل الروماتويدي أسوأ في الصباح.
  • على نحو متزايد، يتم أخذ الأدوية لجميع أنواع التهاب المفاصل قبل عدة ساعات من الألم والالتهاب حسب الأوقات المتوقع أن يكونا في أسوأ حالاتهما.

تحسين النوم من خلال العلاج الزمني:

يُعتبر تحسين النوم أمراً مهماً جداً لعلاج أي مشكلة في النوم، بما في ذلك اضطرابات إيقاع الساعة البيولوجية. إليكم بعض النصائح لنوم أفضل:

  • اذهب إلى النوم واستيقظ في نفس الوقت كل يوم.
  • استخدم السرير للنوم فقط (لا للأكل والشرب والمذاكرة والعمل).
  • حاول تجنب الإجهاد والتعب والحرمان من النوم.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضية قبل أربع ساعات على الأقل من موعد النوم (لكن مارس التمارين في وقت مبكر من اليوم).
  • تجنب السجائر والكحول والكافيين.
  • تجنب الوجبات الكبيرة والسوائل المفرطة قبل النوم.
  • تعد البيئة المحيطة بالفرد وقت النوم عاملاً مهماً لتحسين النوم. يُفضَّل أن يكون لديك غرفة مظلمة وهادئة وفي درجة حرارة مريحة أثناء النوم، وغرفة مضاءة جيداً عند الاستيقاظ. تَجنَّب التعرض للضوء الساطع في المساء.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2011-04-11 18:45:03 | تاريخ التعديل : 2018-07-03 16:14:11
131 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4