تضخم الطحال

Splenomegaly

ما هو تضخم الطحال

تعرف ضخامة الطحال أو تضخمه بزيادة حجمه أو وزنه. ويُصنّف تضخم الطحال وفقاً لحجمه ووزنه، حيث يعد التضخم بسيطاً عندما يصل طول الطحال إلى 11 وحتى 20 سم، بينما يُصنّف تضخم الطحال بأنّه كبير في حال تعدّى طوله 20 سم، أو وصل وزنه إلى أكثر من 1 كغم. ويشمل تضخم الطحال مجموعة من الأعراض المميزة التي يتم إجراء فحوصات مخبرية في ضوئها لتأكيد التشخيص ووصف العلاج اللازم.

الطحال هو أحد أعضاء جسم الإنسان، ويوجد تحت القفص الصدري من الجهة اليسرى. يزن الطحال الطبيعي حوالي 150 غم، بينما يبلغ طوله 11 سم تقريباً. ويؤدي الطحال وظائف عديدة تتعلق بتكوين الدم ومناعة الجسم، حيث يعمل على ترشيح خلايا الدم، والتخلص من الخلايا الميتة، ومنع الالتهابات عن طريق إنتاج خلايا الدم البيضاء، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يعمل أيضاً على تخزين خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية للمساعدة في تجلط الدم.

يؤدي تضخم الطحال إلى الإفراط في القيام بوظائفه الطبيعية، مما يعني قيامه بترشيح خلايا الدم الحمراء السليمة وغير السليمة أيضاً، ويؤدي تضخم الطحال أيضاً إلى تخزين نسبة أكبر من الصفائح الدموية؛ الأمر الذي يؤدي إلى انسداد الطحال والإخلال بوظيفته الطبيعية.

هل تضخم الطحال خطير؟

يمكن أن يشعر المريض نفسه بتضخم الطحال أو أن يبدو تضخم الطحال واضحاً عند إجراء الفحص السريري من قبل الطبيب، ومع ذلك لا يعد هذا الأمر مهماً أو مقلقاً، خصوصاً إذا كان التضخم معتدلاً وليس كبيراً.  وتعتمد الحالة الصحية للمريض المصاب بتضخم الطحال على المرض المُسبِّب له، إلا أنه من المهم معرفة أن تضخم الطحال يمكن أن يؤدي إلى تمزقه والإصابة بنزيف داخلي، لذا ينصح المرضى المصابين بتضخم الطحال بتوخي المزيد من الحذر، وتجنُّب الرياضات التي قد تعرض الطحال للإصابة مثل: كرة القدم، والهوكي الجليدي، وركوب الخيل، والقفز بالمظلات. 

ومن المضاعفات الأخرى لتضخم الطحال سهولة الإصابة بالعدوى والالتهابات، لذلك ينبغي على المرضى المصابين بتضخم الطحال تجنب السفر إلى الأماكن التي تنتشر فيها أمراض معدية كالملاريا.

يمكن أن ينتج تضخم الطحال من أحد الأسباب التالية:

تشمل علامات وأعراض تضخم الطحالما يلي:

  • الشعور بألم في الجانب العلوي الأيسر من البطن يمكن أن يمتد للكتف الأيسر.
  • الشعور بالشبع دون تناول الطعام او بعد تناول وجبة صغيرة.
  • فقر الدم.
  • الاعياء العام.
  • تكرار الاصابة بالعداوى.
  • سهولة النزف. 

يعتمد الطبيب في تشخيصه لتضخم الطحال على ما يلي:

  • الفحص السريري.
  • التصوير بالأشعة السينية.
  • التصوير بالموجات الفوق الصوتية.
  • التصوير المقطعي المحوسب للبطن. 
  • فحوصات الدم المخبرية كفحص تعداد خلايا الدم (CBC).
  • فحص وظائف الكبد.

يعتمد علاج تضخم الطحال بشكل عام على علاج المرض المُسَبِّب له؛ فإذا كان تضخم الطحال نتيجة الإصابة بسرطان الدم يتم إعطاء المريض العلاج الكيميائي، وإذا كان سبب التضخم التهاباً فيعالج المريض بالمضادات الحيوية (في حالة الالتهاب البكتيري وليس الفيروسي)، أمّا إذا كان تضخم الطحال ناجماً عن أحد أمراض المناعة الذاتية هو السبب فإنّ المريض يعالَج بالأدوية المثبطة للمناعة. تعمل العلاجات السابقة إذا استخدمت بشكل مناسب على تراجع تضخم الطحال، وتقليل المضاعفات أو حدوث الوفاة، وتخطي الحاجة إلى الجراحة.

أمّا في حالة تضخم الطحال دون شعور المريض بأية أعراض كما يحدث قي تضخم الطحال البسيط، وفي حال لم يستطع الطبيب تحديد سبب معين للتضخم بعد مراجعة سجل المريض الطبي، يكون الإجراء المناسب هو الانتظار مع المراقبة، بحيث يطلب الطبيب من المريض مراجعته كل 6-12 شهراً، أو عند ظهور أيّة أعراض.

يمكن أن يحتاج المريض المصاب إلى نقل الدم، أو العلاج بالإشعاع؛ لتقليل حجم الطحال وتجنب إجراء الجراحة. يترك خيار استئصال الطحال للحالات التي تحدث فيها مضاعفات بسبب تضخمه، أو لحالات تعذر علاج المرض المسبب للتضخم، وغالباً ما تشمل تضخم الطحال الحاد والمزمن، وأمراض كثرة كريات الدم الحمراء الوراثي، وانحلال الدم المناعي.

تجدر الإشارة إلى أنّ المريض الذي تُجرى له عملية استئصال الطحال يجب أن يُعطى عدداً من المطاعيم قبل العملية وبعدها لحمايته من الالتهابات التي تزداد فرصة حدوثها بعد الجراحة. تشمل هذه المطاعيم مطعوم المكورات الرئوية (Pneumococcal)، والمكورات السحائية (Meningococcal)، ومطعوم المستدمية النزلية نوع ب (Haemophilusinfluenzae type b (Hib)).

تُعطى المطاعيم السابقة قبل إجراء العملية بـ 14 يوماً على الأقلّ، ويُكرّر مطعوم المكورات الرئوية كل خمس سنوات بعد الجراحة. بالإضافة إلى هذه المطاعيم، يجب على المريض الذي أجريت له العملية أن يلتزم بجميع المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب للالتهابات، ومراجعة الطبيب في كل مرة ترتفع فيها درجة حرارته.

ينصح المرضى الذين تم تشخيص إصابتهم بتضخم الطحال بما يلي:

  • تجنب ممارسة رياضات الاتصال ككرة القدم للحد من تمزق الطُحال.
  •  ارتداء حزام الأمان أثناء قيادة السيارة. 
  • أخذ المطاعيم التي يُوصي بها الطبيب لتجنب الإصابة بالعدوى. 

يمكن أن يرافق تضخم الطحال عدداً من المضاعفات منها:

  • فقر الدم المرتبط بنزيف الدم. 
  • تكرار الإصابة بالعدوى. 
  • تمزق الطحال.

يعد مآل مرض تضخم الطحال جيداً في حال تشخيص السبب الذي أدى إلى حدوثه بشكل صحيح وإعطاء العلاج اللازم.

1. Neetu Radhakrishnan, MD and Emmanuel C Besa, MD. Splenomegaly. Retrieved from the World Wide Web on the 22nd of February, 2019:

https://emedicine.medscape.com/article/206208-overview

2. Benjamin Wedro, MD, FACEP, FAAEM, Steven Doerr, MD, Bhupinder S. Anand, MBBS, MD, DPHIL (OXON) and William C. Shiel Jr., MD, FACP, FACR. Enlarged Spleen (Splenomegaly) Symptoms, Signs, Causes, and Treatment. Retrieved from the World Wide Web on the 22nd of February, 2019:

https://www.medicinenet.com/enlarged_spleen/article.htm

3. Carmella Wint. Medically reviewed by University of Illinois-Chicago, College of Medicine. What Causes Enlarged Spleen? Retrieved from the World Wide Web on the 22nd of February, 2019:

https://www.healthline.com/symptom/enlarged-spleen

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

39,873 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,272 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأمراض الجهاز الهضمي
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الجهاز الهضمي
site traffic analytics