مرض كرون

Crohn's disease

هل تعاني من أعراض مرض كرون ؟

قم بالإجابة عن الأسئلة المتعلقة بالأعراض لتتطمئن على صحتك و نساعدك بشكل أفضل.
قم باختيار الأعراض اللتي تعاني منها.

ما هو مرض كرون

مرض كرون هو أحد أمراض الأمعاء الالتهابية (IBD)، وهو مرض التهابي مزمن يصيب القناة الهضمية من خلال تقرحات تبدأ من الفم وحتى فتحة الشرج، ولكن تعد نهاية الأمعاء الغليظة وبداية القولون أكثر الأماكن عرضة للتقرحات، على الرغم من أن مرض كرون يمكن أن يصيب أي جزء من أجزاء الجهاز الهضمي.

وعادة تكون هذه التقرحات غير متتابعة (غير متلاصقة) أي يكون بين المناطق المصابة مناطق سليمة تماماً، وأيضا يحدث المرض، ثم يختفي، ثم يعود، وعند اختفائه لا يظهر أي عرض من الأعراض.

يصاب الرجال والنساء بمرض كرون بنفس النسبة، وتبدأ الأعراض في سن المراهقة، وقد يصيب أي عمر ولكن يظهر أكثر فيمن أعمارهم بين ال 15-35 سنة، وتزداد نسبة الاصابة بالمرض 10 اضعاف نتيجة للعامل الوراثي، أي أن وجوج فرد مصاب من أفراد العائلة يعني ازيادا احتمالية إصابة أي فرد من افرادها.

سمي المرض على اسم الطبيب الأول الذي وصفه (Crohn Ginzberg Oppenheimer).

تعتبر اسباب مرض كرون غير واضحة. ولكن تساهم الأسباب التالية في الإصابة بمرض كرون:

  • النظام الغذائي المتبع.
  • نمط الحياة العام.
  • الإجهاد.
  • الوراثة.
  • العوامل البيئية.

بالإضافة إلى ذلك، توجد بكتيريا غير ضارة (بكتيريا نافعة) في الأمعاء بشكلٍ طبيعي، حيث تقوم بالدفاع عن الأمعاء عندما تتعرض لبكتيريا ضارة أو فيروسات. وفي حالة الإصابة بأحد أمراض الامعاء الالتهابية مثل مرض كرون، فان استجابة البكتيريا النافعة لوجود أحد مسببات الأمراض (البكتيريا  الضارة والفيروسات) تقل أو تصبح معدومة، فتنتقل الخلايا من الدم إلى الأمعاء مسببة الالتهابات، وعلى الرغم من ارتفاع ردة فعل الجهاز المناعي إلا أن الالتهاب لا بتوقف، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب مزمن، وتقرحات، وزيادة سماكة جدار الأمعاء، وفي النهاية يشعر المريض بالأعراض.

ومن الأمور الأخرى التي تؤثر على مرض كرون:

أشياء معينة يمكن أن تؤثر على شدة الأعراض. هذا يشمل:

  • التخين.
  • العمر.
  • طول فترة الإصابة بالمرض.

يبدأ المرض بتكوين بعض التقرحات السطحية على الجدار الداخلي من القناة الهضمية، ومع مرور الوقت تتعمق التقرحات في الجدار، وتؤدي الى تضيق القناة الهضمية وتصلبها.

تشمل الأعراض الهضمية للإصابة بمرض كرون:

ومن الأعراض غير الهضمية التي يمكن أن تظهر على المصاب:

  • نقص الوزن.
  • الام المفاصل.
  • ارتفاع حرارة الجسم.
  • التعرق في الليل.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • تأخر أو انقطاع الدورة الشهرية لدى النساء.

في كثيرٍ من الأحيان، يكون من الصعب تشخيص مرض كرون، نظراً لأن اعراضه مشتركة مع أعراض أمراض أخرى.

يلجأ الطبيب إلى أحد الوسائل التالية أو أكثر لتشخيص الإصابة بمرض كرون:

  • السيرة المرضية والتاريخ المرضي.
  • معلومات عن طبيعة النظام الغذائي.
  • العوامل وراثية.
  • الفحص السريري.
  • اختبارات الدم.
  • اختبارات البراز
  • عمل منظار عن طريق الشرج او الفم.
  • اشعة مثل الصور الطبقية الملونة.

لا يوجد حتى الآن علاج قطعي لمرض كرون، ولكن يمكن التعامل مع المراض والتخفيف من حدة الأعراض من خلال مجموعة متنوعة من خيارات العلاج.

علاج مرض كرون بالأدوية

تشمل علاجات الخط الأول الأدوية المضادة للالتهابات. وتشمل الخيارات الأكثر تقدماً العلاجات الحيوية التي يتم توجيهها إلى جهاز المناعة في الجسم لعلاج المرض. اقرأ أيضاً: المعالجة البيولوجية الحديثة

التغييرات الغذائية

لا يسبب الطعام مرض كرون، ولكنه قد يؤدي إلى زيادة حدة الأمراض. بعد تشخيص داء كرون، من المحتمل أن يقترح الطبيب تحديد موعد مع أخصائي تغذية لفهم كيفية تأثير الطعام على الأعراض.

في البداية، يمكن أن يطلب أخصائي التغذية منك الاحتفاظ بمفكرة للطعام يتم فيها تحديد كل ما تتناوله وتأثيره على حالتك.

باستخدام هذه المعلومات، سوف يحدد لك أخصائي التغذية إرشادات لتتبعها. يجب أن تساعدك هذه التغييرات والغذائية على امتصاص المزيد من المغذيات من الطعام الذي تتناوله مع التقليل أيضاً من أي آثار جانبية قد يسببها الطعام.

الجراحة

إذا لم تغير العلاجات وتغييرات نمط الحياة من الأعراض أو تؤدي إلى تحسنها، يمكن أن تكون الجراحة ضرورية. في نهاية المطاف، يحتاج حوالي 70٪ من المصابين بداء كرون إلى الجراحة في مرحلة ما من حياتهم.

ويمكن أن تشمل بعض أنواع الجراحة إزالة الأجزاء التالفة من الجهاز الهضمي وإعادة ربط الأقسام السليمة. يمكن أن يحتاج المريض إلى إجراءات أخرى لإصلاح الأنسجة التالفة، وإزالة الأنسجة الندبية، وعلاج الالتهابات العميقة.

يمكن التقليل من حدة أعراض مرض كرون، والتعايش معه، من خلال اتباع نمط الحياة التالي:

  • اتباع نظام غذائي صحي، غني بالخضراوات والفواكه، والأطعمة قليلة السعرات الحرارية.
  • الابتعاد عن الدهون، والبروتينات.
  • عدم شرب الكحول.
  • شرب كميات جيدة من السوائل.
  • ممارسة نشاط رياضي خفيف، مثل المشي لمدة نصف ساعة يومياً.

اقرأ أيضاً:

دور التغذية في إثارة وتهدئة التهابات القولون

نظرأ لأن اسباب مرض كرون غير واضحة، فان طريق الوقاية أيضا تكون عامة.

فان اتباع نظام حياة صحي، والمحافظة على صحة القناة الهضمية والأمعاء، سيقلل من عوامل الخطر للإصابة بمرض كرون.

 يكون الأفراد المصابين بمرض كرون أكثر عرضة للإصابة بالعدوى المعوية التي تسببها البكتيريا، أو الفيروسات، أو الطفيليات، أو الفطريات. وهذا يمكن أن يؤثر على شدة الأعراض وخلق المضاعفات. يمكن أن يؤثر مرض كرون وعلاجاته على الجهاز المناعي، مما يجعل هذه الأنواع من العدوى أسوأ في الأشخاص الذين يعانون من مرض التهاب الأمعاء (IBD).

وتعد عدوى الخميرة من المبيضات شائعة في مرض كرون ويمكن أن تؤثر على الرئتين والمسالك المعوية. من المهم أن يتم تشخيص هذه العدوى ومعالجتها على نحو صحيح باستخدام الأدوية المضادة للفطريات لمنع حدوث المزيد من المضاعفات.

مضاعفات مرض كرون الهضمية

  • حدوث انسداد معوي.
  • الإصابة بجروح في الامعاء مما يؤدي الى تضيقها.
  • حدوث انفجار في الامعاء.
  • حدوث التهابات في الأمعاء وتجمع الصديد.
  • بروز فتحة بين عضوين من أعضاء الجسم مثل فتحة بين القولون والمثانة.

مضاعفات مرض كرون غير الهضمية

  • التهابات المفاصل.
  • التهابات العيون.
  • التهابات في الفم.
  • مشاكل في الجلد.
  • أمراض الكبد وحصوات المرارة.

يختلف مآل المرض من شخص إلى آخر حسب درجة تطور المرض، فبعض المرضى يمكن أن يصابوا بامرض مرة واحدة فقط، في حين يعاني 20% من المرضى من مرض كرون كمرض مزمن.

1. WebMD. Crohn's Disease Health Center.  Retrieved from the World Wide Web on the 6th of MArch, 2019:

https://www.webmd.com/ibd-crohns-disease/crohns-disease/default.htm

2. NHS, Crohn's disease. Retrieved from the World Wide Web on the 6th of MArch, 2019:

https://www.nhs.uk/conditions/crohns-disease/

3. Kimberly Holland. Medically reviewed by Judith Marcin, MD. Understanding Crohn’s Disease. Retrieved from the World Wide Web on the 6th of MArch, 2019:

https://www.healthline.com/health/crohns-disease

 

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,374 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأمراض الجهاز الهضمي
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الجهاز الهضمي
site traffic analytics