وذمة الجوع أو المجاعة

Famine edema

ما هو وذمة الجوع أو المجاعة

بشكل عام، تعرف الوذمة بأنها تورم يصيب عضوا ما أو نسيج نتيجة تجمع السوائل أسفل الجلد أو في أحد تجاويف الجسم. ولهذه الوذمة آلية معينة في الظهور تتمثل فيما يلي:

  • ارتفاع الضغط الهيدروستاتيكي.
  • انخفاض الضغط الجرمي في الأوعية الدموية.
  • ارتفاع الضغط الجرمي في النسيج.
  • زيادة نفاذية الوعاء الدموي.
  • انسداد في الجهاز الليمفاوي مما يعيق سحب السوائل.
  • تغير في خصائص النسيج من حيث قدرته على الاحتفاظ بالسوائل وإعادة سحبها.

كل هذه الأمور تؤدي إلى تكون الوذمة.

أما عن وذمة الجوع فهي أول دليل على معاناة الشخص من المجاعة وقلة التغذية الحادة. ويتم الكشف عن وجود وذمة الجوع أو الوذمات بشكل عام في الجسم عن طريق الضغط على المنطقة المتورمة من الجسم، فإذا تمت إزالة الإصبع من على المنطقة المصابة وبقيت هناك علامة الإصبع متشكلة على الجلد فهذا دليل على وجود وذمة.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج وذمة الجوع أو المجاعة مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب وذمة الجوع أو المجاعة؟

تنذر وذمة المجاعة أو الجوع بوجود نقص تام أو جزئي في المركبات الغذائية الأساسية لبقاء الجسم حيا. فمن المغذيات الأساسية التي يحتاجها الجسم للنمو هي الكربوهيدرات والبروتينات والفيتامينات والمعادن والماء، ووجود وذمة جوع يعني نقص أحد هذه المركبات الغذائية في الطعام أو نقصها جميعا.

أما عن أسباب هذه المجاعة نفسها فهي تكمن في إصابة الشخص بمرض القهم العصابي، أو نتيجة الصوم، أو انخفاض كميات الطعام بشكل كبير في بعض المناطق نتيجة الكوارث الطبيعية أو الحروب أو الفقر. وهناك أسباب أخرى تتعلق بأمراض الجهاز الهضمي.

كلما اشتد الجوع تضاعفت أعراض الوذمة وتبعها الإصابة بتخلف عقلي خاصة لدى الأطفال وخلل في النمو.

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

المصادر والمراجع

http://www.nzdl.org/gsdlmod?e=d-00000-00-off-0fnl2.2-off-0fnl2.2-0----0-10-0---0--0-0direct-10--0-4---direct--stt--0-1l--11-en-50---20-about-obesity--10-0-1-00--20-4----0-0-11-1-0utfZz-8-00--4----0-0-11-10-0utfZz-8-00&cl=CL1.1&d=HASHf2bc3241345f66c7d3b939.9.2&gt=1
https://onlinelibrary.wiley.com/doi/pdf/10.1111/j.1600-0447.1952.tb10987.x
https://academic.oup.com/nutritionreviews/article-pdf/8/2/33/24104297/nutritionreviews8-0033.pdf

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-01-13 11:32:25

114 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك