التهاب الركبة

Gonitis

ما هو التهاب الركبة

يعد السبب الأكثر شيوعاً لالتهاب مفصل الركبة هو هشاشة عظام الركبة، حيث تعد حالة تصيب الركبة ويكون فيها الغضروف المفصلي مرتعداً مما يعمل على كشف العظام الكامنة. ومع تقدم التهاب مفاصل الركبة تتطور أيضاُ نتوءات العظام في مفصل الركبة. ويحتوي مفصل الركبة على مفصلان يمكن أن يتأثروا بالتهاب مفاصل الركبة ومنها المفصل الصدري الفكي والمفصل بين عظم الفخذ والساق الأسفل والمفصل الفخذي الدعامي.

قد يكون التهاب مفصل الركبة بسبب العديد من العوامل التي تهيئ  تطور هشاشة العظام في مفاصل الركبة ومن هذه الأسباب:

  • العمر: في حال التقدم في العمر من الطبيعي أن تنخفض أسطح المفاصل وخاصة المفاصل الرئيسية الحاملة للوزن في الطرف السفلي وتنخفض قدرة الغضروف المفصلي على إصلاح نفسه مع تقدم السن وبالتالي تزيد نسبة حدوث التهاب مفصل الركبة.
  • الوزن: يؤثر الوزن بشكل كبير على قدرة المفصل على حمل الوزن حيث يؤثر بشكل أساسي على مفصل الطرف السفلي وبالتالي يعمل على تحمل الجزء السفلي للوزن.
  • وجود إصابة سابقة في الركبة: يمكن أن تكون الإصابة السابقة في الركبة تغيير ميكانيكي حيوي لمفصل الركبة وبالتالي يؤدي إلى توزيع غير طبيعي للحمل من خلال الركبة في المهام اليومية.
  • علم الوراثة: الجين الذي يعمل على إنتاج مفصل الركبة قد يكون في بعض الأحيان مصاباً بخلل وقد يؤدي بالتالي إلى انخفاض قوة الغضروف وبالتالي تزيد نسبة حصول التهاب في غضروف الركبة.
  • الوظائف أو الرياضة التي تعتمد على مفصل الركبة بشكل متكرر: حيث تعمل على توفير ضغط على مفصل الركبة مثل جلوس القرفصاء ورفع الأشياء الثقيلة والجري حيث تؤثر جميعها على المفصل وتزيد نسبة حدوث التهاب في مفصل الركبة.

  • ألم الركبة في كثير من الأحيان يكون أسوأ في الصباح الباكر أو بعد فترات من الخمول.
  • يتفاقم ألم مفصل الركبة مع أنشطة تحمل الوزن مثل المشي وصعود الدرج أو نزول الدرج والركوع والاستلقاء
  • تصلب الركبة
  • تورم الركبة
  • الدفء حول الركبة.
  • انخفاض قوة العضلات السفلية.

يتم تشخيص التهاب مفصل الركبة من قبل الطبيب أو المعالج الطبيعي عن طريق وصف الأعراض من قبل المريض كما يتم إجراء سلسلة من الاختبارات التي تساعد على تحديد علامات التهاب المفصل في الركبة ويمكن أن يتم استخدام الأشعة السينية للتأكد من التشخيص وتحديد موقع ودرجة التهاب المفصل في الركبة.

العلاج الطبيعي:

يمكن أن يتم استخدام العلاج الطبيعي لعلاج التهاب مفصل الركبة ويعتبر التهاب مفصل الركبة حالة تنكسية تهدف إلى معالجة فيزيائية التي تعمل على تحسين أعراض المرض من ورم الركبة وألأم الركبة وتصلبها ويجب ملاحظة الفرق خلال أول جلسة علاجية للمريض أو بضع جلسات.

ويهدف العلاج الطبيعي لالتهاب مفصل الركبة إلى:

  • تقليل ألم الركبة والالتهاب.
  • تقوية الركبة وأوتار الركبة
  • تعزيز الطرف السفلي من العضلات والورك والحوض للمريض.
  • تحسين وظائف الركبة
  • تحسين طول العضلات الخاصة بالمريض
  • تحسين خفة الحركة والتوازن عند المريض
  • تحسين المشي وجلوس القرفصاء والحركات بشكل عام.

دعامة الركبة:

قد يوصي الطبيب باستخدام دعامة الركبة لمساعدة المريض على إزالة الهياكل وقد يجد المريض الدعامة التي تناسب احتياجاته.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

47,114 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,185 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل