تمزق الاربطة

Ligament rupture

ما هو تمزق الاربطة

 

ما هو تمزق الأربطة؟

 

الرباط هو نسيج ضام ليفي كثيف، يتكون بشكل رئيسي من الكولاجين. ويكون الرباط هو الرابط بين العظام والغضاريف. تعطي الأربطة القوة والدعم  للمفاصل وتساهم في تحديد مجال الحركة للمفصل. توجد الأربطة في مفاصل الجسم كافة؛ كمفصل الرسغ، الركبة، الرقبة الكاحل وغيرها.

تعتبر إصابات الأربطة من الأمور الشائعة عند الرياضيين؛ التواء الكاحل مثلًا من أشهر الإصابات التي يختبرونها باستمرار، غالبًا ما يصيب تمزق الأربطة الركبة أو الكاحل لأن هذه المفاصل تحمل معظم وزن الجسم. يحدث تمزق الأربطة عند تحريك المفصل بطريقة خاطئة، أو عند تحريك المفصل خارج مجال أو منطقة عمله، أو حتى عند تعرض المفصل لضربة مباشرة مثل السقوط على المفصل والتوائه، لأن هذه الوضعيات تضع الرباط في حالة تمدد كامل مما يسهل تمزقه.

يمكن تصنيف تمزق الأربطة حسب شدة الإصابة إلى بسيط، متوسط وشديد. أو يمكن تصنيفها بطريقة أخرى إلى تمزق أربطة جزئي (وتعني تمزق مجموعة من أنسجة الرباط)، أو تمزق أربطة كلي (ويعني تمزق جميع أنسجة الرباط(. 

 

أسباب تمزق الأربطة:

جميع الوضعيات التالية تضع المفصل في حالة تمدد كامل وشد، وعند تعرض المفصل لأي من هذه الأحداث يحدث تمزق في أنسجة الرباط بشكل جزئي أو كامل، وهي الحالة المعروفة بتمزق الأربطة:

 

 

  • تحريك المفصل بطريقة خاطئة.
  • تحريك المفصل خارج مجال أو منطقة عمله.
  • تعرض المفصل لضربة مباشرة مثل السقوط على المفصل والتواء المفصل. 

 

 

أعراض تمزق الأربطة: 


  • ألم شديد ومفاجئ في المفصل المصاب.
  • تورم شديد في المفصل المصاب.
  • ضعف في حركة المفصل المصاب مثل عدم القدرة على المشي.
  • ظهور كدمة حول المفصل المصاب.
  • تحرك المفصل كاملًا، ويظهر هذا في الفحص السريري لبعض المفاصل مثل خلع الكتف. 

 

تشخيص تمزق الأربطة:

 

يتم تشخيص تمزّق الأربطة عادة عن طريق الفحص السريري فقط، بحيث يرى الطبيب الأعراض المذكورة سابقًا من انتفاخ في المفصل وألم وصعوبة حركة المفصل وتحرك المفصل من مكانه متجاوزاً نطاق حركته. و قد يلجأ الطبيب أحياناً إلى إجراء صورة أشعة للكشف عن وجود كسر في العظام المرتبطة بالرباط في ذلك المفصل.

يمكن لصورة الرنين المغناطيسي أن تكشف عن تمزّقات الأربطة والأوتار والعضلات. 

 

علاج تمزق الأربطة

هناك بعض الإسعافات الأولية التي يمكن للمصاب القيام بها في المنزل حال حدوث الإصابة بتمزق الأربطة، منها على سبيل المثال:

 

 

  • الراحة من خلال عدم تحريك العضو المصاب وعدم المشي إذا كانت الإصابة في الركبة أو الكاحل.
  • وضع كمّادة ثلج لتخفيف التورم والانتفاخ، ويتم وضعها مرة كل ساعتين لمدة عشرين دقيقة.
  • وضع ضمادة ضاغطة على المنطقة المصابة، للتخفيف من الانتفاخ بالإضافة إلى الحد من حركة المفصل المصاب.  
  • رفع العضو المصاب عن طريق  وضع وسائد تحته.
  • العلاج دوائي مثل استخدام مضادات الالتهاب اللاستيرويدية  للتخفيف من الألم والانتفاخ.   

 

 

يتغلب الجسم على تمزّق الأربطة عن طريق عملية التليّف التي تحتاج إلى فترة أربعة إلى ستة أسابيع.

ويساعد ربط المفصل على تثبيته، مما يشجع هذه العملية الطبيعية.



في بعض الأحيان، إذا كانت الإصابة شديدة، قد نلجأ إلى:

  • تجبير المفصل المصاب لمدة أسبوعين، ثم استبدال الجبيرة بدعامة وظيفية تسمح بحركة جزئية للمفصل.
  • العلاج الجراحي. 

 

في جميع الحالات؛ قد نحتاج إلى علاج طبيعي للمساعدة على استعادة حركة المفصل الطبيعية.

 

 

مدة علاج تمزق الأربطة:

يمكن إعادة تأهيل معظم إصابات تمزق الأربطة  خلال مدة زمنية تتراوح  بين 4 إلى 12 أسبوعًا. وتعتمد هذه الفترة الزمنية على موقع الإصابة وشدتها.



 

أدوية لعلاج تمزق الاربطة

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

47,113 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,185 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل