التهاب ملتحمة العين المزمن

Chronic conjunctivitis

ما هو التهاب ملتحمة العين المزمن

  • التهاب ملتحمة العين المزمن هو التهاب الملتحمة المستمر لأربعة أسابيع أو أكثر
  • الملتحمة هي الجزء الرقيق والشفاف الذي يغطي السطح الخارجي للعين.
  • تتغذّى الملتحمة بالأوعية الدموية الصغيرة التي تكون غير مرئية للعين المجردة
  • عند البالغين يكون التهاب الملتحمة الفيروسي أكثر شيوعاً من التهاب الملتحمة البكتيري
  • يمثل التهاب الملتحمة 35% من جميع مشاكل العين
  • تقدر الدراسات الحديثة في مجال الرعاية الأولية أنّ ما بين 33% إلى 78% من حالات التهاب العين تكون بكتيرية في الأصل.

 

هناك عدة أنواع لالتهاب الملتحمة:

 

  • التهاب الملتحمة الجرثومي
  • التهاب الملتحمة نتيجة التهاب الغدد الموجودة على هامش الغطاء الخلفي وراء الرموش
  • عدوى التراخوما (الرمد الحبيبي) في العينين

 

 

  • الفيروسات أو البكتيريا، وعادة ما تكون البكتيريا العنقودية، ولكن يمكن أن تسببها أنواعاً أخرى من البكتيريا.
  • جفاف العين بسبب نقص الدموع، أو التعرض للرياح والشمس.
  • التعرّض للمواد الكيميائية، والأبخرة، والدخان.
  • الحساسية.
  • التهاب الغدد الموجودة في الغطاء الخلفي وراء الرموش.
  • التهاب الرمد الحبيبي.
  • العدوى من خلال استخدام منشفة أو أي ممتلكات شخص مصاب بالالتهاب.

  • احمرار في بياض العين.
  • تورم في الجفون.
  • الحكة والشعور بالحرقة في الجفون.
  • تجمع مادة بيضاء سميكة.
  • نزول الكثير من الدموع.
  • الشعور بألم في العين.

  • معرفة تاريخ المريض؛ لتحديد الأعراض وإذا كانت هناك أي ظروف صحية أو بيئية عامة ساهمت في الإصابة.
  • قياسات حدة البصر؛ لتحديد ما إذا كانت الرؤية قد تأثرت.
  • تقييم الملتحمة، وأنسجة العين الخارجية باستخدام الضوء والتكبير.
  • تقييم الهياكل الداخلية للعين؛ للتأكد من أنّ أيّاً من الأنسجة تأثرت بالإصابة.
  • أخذ مسحات للملتحمة، أو خزعات؛ وخصوصاً في حالة عدم الاستجابة للعلاج.

  1. التهاب الملتحمة التحسسي: يتم وضع الكمادات الباردة، واستخدام قطرات الدموع الصناعية. وفي الحالات المزمنة يتم استخدام الأدوية الستيرويدية المضادة للالتهاب، ومضادات الهيستامين.
  2. التهاب الملتحمة البكتيري: ويكون العلاج باستخدام قطرات العيون المضادات الحيوية أو المراهم.
  3. التهاب الملتحمة الفيروسي: ويمكن تخفيف الأعراض باستخدام الكمادات الباردة وقطرات الدموع الاصطناعية، وقد يتم وصف قطرات الستيرويد الموضعية لتقليل الألم.
  4. التهاب الملتحمة الكيميائي: ويكون ذلك باستخدام المنشطات الموضعية.

 

  1. عدم استخدام العدسات اللاصقة في حالة الإصابة.
  2. استخدام قطرات العين، وهي عبارة عن دموع صناعية تساعد في الشعور المريض بالراحة.
  3. تنظيف الجفون والجلد من الإفرازات بالقطن والماء النظيف.
  4. غسل اليدين بانتظام، وخاصة بعد لمس المريض للعين المصابة.
  5. ليس من الضروري استبعاد الطفل المصاب من الدراسة إلّا إذا تفشّى الالتهاب.
  6. تجنب الاتصال المباشر والوثيق بالمريض فترة الإصابة لمنع العدوى.

  1. تقرح القرنية.
  2. التهاب الجفن.
  3. التهاب الغدد.
  4. التهاب الأذن الوسطى.
  5. التأثير على الرؤية.

أدوية لعلاج التهاب ملتحمة العين المزمن

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

6 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأمراض العيون
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض العيون
site traffic analytics