نقطة هورنر ترانتاس

Horner-trantas dot

ما هو نقطة هورنر ترانتاس

نقط هورنر ترانتاس هي عبارة عن نقط بيضاء كلسية بؤرية حوفية في العين (أي توجد على حواف القرنية) تتألف من الخلايا الظهارية والخلايا الإيوزينية (الحمضات) المتحللة، وهي سميكة ذات قوام جيلاتيني مخاطي. سميت بهذا الاسم نسبة للعالمين هورنر وترانتاس اللذين وصفا هذه البقع في عام 1899.

تظهر هذه البقع حول القرنية في حالة التهاب الملتحمة والقرنية الربيعي.


ما هو التهاب الملتحمة والقرنية الربيعي؟

  • هو مرض التهابي ناكس تحسسي يحدث غالباً لدى الذكور قبل سن البلوغ، ويتميز بظهور ثنائي الجانب لحليمات على الجفون وصلبة العين، مع اعتلال القرنية وحكة تتراوح بين الخفيفة إلى الشديدة.
  • العمر الأكثر إصابة يتراوح بين 5 إلى 20 سنة، مع قمة حدوث في عمر 11 إلى 13 سنة.
  • يصاب الذكور بالتهاب الملتحمة والقرنية الربيعي أكثر بمرتين من الإناث.
  • كما أن هناك ميل أكبر للحدوث في البيئات الجافة والدافئة وخاصة في فصل الربيع، بينما يتراجع في الأشهر الأبرد من السنة.
  • ويزيد احتمال حدوث التهاب الملتحمة والقرنية الربيعي أو التحسسي لدى المرضى الذين لديهم قصة عائلية تحسسية (كالربو والتهاب الأنف التحسسي والإكزيما).
  • يعتبر المرض محدداً لذاته ويستمر عادةً لمدة 4-10 سنوات مع حدوث هجوع عند البلوغ.

  • حكة عينية شديدة
  • حرقة عينية
  • رهاب الضوء
  • إحساس بوجود جسم في العين
  • مفرزات مخاطية غزيرة
  • تشنج في الأجفان وتشوش البصر
  • دموع
  • احمرار في العين

علامات التهاب الملتحمة والقرنية الربيعي:

تختلف العلامات عن الأعراض في أنها تُرى من قبل الطبيب ولا يشتكي المريض منها على عكس الأعراض، وتتضمن تلك العلامات:

  • إصابة ثنائية الجانب.
  • حليمات ضخمة في الجفن العلوي للملتحمة.
  • التهاب الملتحمة الحوفي العلوي.
  • نقط هورنر ترانتاس التي ذكرناها سابقاً.
  • قرحات وندوب في القرنية.

 

 

  • يتم علاج الالتهاب عن طريق إزالة وتجنب أي عامل محسس محتمل
  • إضافة للمعالجة المحافظة كالكمادات الباردة وأغطية العين وذلك يعتبر الخط العلاجي الأول.
  • يمكن لمضادات الهيستامين الموضعية أن تساعد في الحالات الخفيفة فقط
  • بينما تستخدم مثبتات الخلايا البدينة مثل كروموغليكات الصوديوم ونيدوكروميل الصوديوم ولودوكساميد بالمشاركة مع مضادات الهيستامين في الحالات المتوسطة
  • هي بحاجة إلى بعض الوقت لتصل إلى مستواها العلاجي الفعال في الدم
  • لذلك ينصح ببدء استخدامها قبل موسم الربيع في حال توقع حدوث هجمة التهاب ملتحمة
  • في حال الالتهاب الشديد أو حدوث تقرحات في القرنية يجب استخدام الستيروئيدات الموضعية كالفلورميتولون أو اللوتيبريدلون أو أسيتات البريدنيزولون على شكل مراهم عينية، 4-6 مرات يومياً، إضافة للكمادات الباردة على العين.
  • مؤخراً، أظهرت الدراسات أن استخدام أدوية حديثة كالسيكلوسبورين والتاكروليموس موضعياً في العين قد قلل من إنتاج الوسائط الالتهابية وبالتالي قلل الأعراض والعلامات عند المرضى المعالجين.
  • يمكن أيضاً استخدام حقن الستروئيدات الموضعية في الجفن العلوي للعين من أجل إزالة الحليمات الضخمة الموجودة على وجهه الداخلي.

  • يعتبر التهاب الملتحمة الربيعي مرضاً سليماً ومحدداً لذاته عادةً
  • أي أنه يشفى من تلقاء نفسه عند البلوغ
  • لكن المضاعفات والاختلاطات تنجم عن وجود التقرحات والندبات في القرنية التي قد تؤثر على القدرة البصرية للمريض
  • إضافةً إلى الاستخدام غير الصحيح للستيروئيدات الموضعية في العلاج
  • في بعض الحالات، قد تستمر الأعراض إلى ما بعد مرحلة الطفولة
  • ذلك يعني أحياناً تحول المرض إلى الشكل البالغ من التهاب الملتحمة والقرنية التأتبي أو التحسسي
  • تبلغ نسبة استمرار المرض إلى ما بعد مرحلة البلوغ حوالي 12%

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

18,216 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,210 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأمراض العيون
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض العيون