آفات الفم

Mouth Lesions

ما هو آفات الفم

تعتبر من الحالات المرضية الشائعة التي يعاني منها معظم الناس ولو لمرة واحدة في الحياة. تظهر هذه الآفات على أيٍ من الأنسجة الرخوة في تجويف الفم، مثل الشفتين واللسان واللثة وباطن الخدين. كما من الممكن أن تصيب آفات الفم أنسجة المريء أيضاً.

تعتبر آفات الفم، وبضمنها التقرحات الفموية، علامات مرضية طفيفة، وتشير إلى وجود تهيج في بطانة الفم، وتزول تلقائياً في غضون أسبوع واحد أو أسبوعين.

لكن في حالات أخرى، قد تشير هذه التقرحات إلى إصابة المريض بسرطان الفم، أو التهابات تجويف الفم مثل فيروس الهيربس.

ما هي أسباب آفات الفم؟

قرحة البرد:

تكون حمراء اللون، وعلى شكل بثرة تحتوي على سائل شفاف، وتظهر على الشفتين. يشعر المريض بآلام أو حرقة قبل ظهور هذه القرحة. يصاحب هذه القرحة إصابة المريض بأعراض نزلات البرد مثل ارتفاع درجة الحرارة والتعب العام وآلام المفاصل وتورم الغدد الليمفاوية.

فقر الدم:

هو حالة مرضية تحدث عندما يقل تركيز خضاب الدم داخل كريات الدم الحمراء، أو بتناقص عدد كريات الدم الحمراء نفسها لأي سبب كان، وينتج عن ذلك قلة قابلية الدم على نقل الأكسجين إلى أنحاء الجسم المختلفة. تتطور الحالة بشكل بطيء، ولكن في حالات معينة مثل النزيف الشديد، قد تظهر أعراض المرض بسرعة فائقة. تنتج آفات الفم هنا بسبب ضمور بطانة الفم والطبقة المغلفة للسان، وتكون هذه الآفات واضحة أيضاً في زاوية الفم.

التهاب اللثة:

هي عدوى شائعة الحدوث، تصيب اللثة والفم، وتكثر لدى الأطفال بشكل خاص. تكون الآفات مؤلمة، يتغير لونها إلى الأصفر أو الرمادي مع وجود اللون الأحمر في مركزها. تسبب هذه الالتهابات أيضاً أعراض تشبه أعراض نزلة البرد. يزداد الألم مع المضغ، ويقل مع تناول السوائل الدافئة.

مرض كثرة الوحيدات الخمجية:

هو التهاب تسببه عدوى فيروس إيبشتاين بار، ويكثر لدى المراهقين وبخاصة طلاب المدارس الثانوية وطلاب الجامعات. يعاني المصاب من ارتفاع درجة الحرارة وتضخم الغدد الليمفاوية، وآلام الحلق والصداع الشديد. كما يعاني أيضاً من الإعياء الجسدي الشديد وآلام المفاصل، والتعرق الليلي. قد تطول فترة الأعراض إلى حوالي الشهرين.

التقرحات الفموية:

تعرف أيضاً بالتقرحات التوترية، وهي عبارة عن تقرحات صغيرة وشديدة الألم، تكون دائرية أو بيضاوية الشكل، ويكون لونها أحمر أو أبيض أو أصفر. لا تسبب هذه التقرحات مضاعفات خطيرة، وتزول تلقائياً في غضون أسبوع أو أسبوعين. في حال تكررت الإصابة بهذه التقرحات، ينبغي مراجعة الطبيب المختص بأمراض الجهاز الهضمي، إذ أنها قد تكون علامة على الإصابة بأمراض خطيرة مثل مرض كرونز أو مرض سيلياك "حساسية القمح" أو عدوى فيروس نقص المناعة المكتسب، أو نقص فيتامين ب.

نقص الفولات:

هو من الأحماض الأساسية التي يحتاجها الجسم في صناعة وترميم حمض ال DNA، وله أهمية خاصة للمرأة الحامل، إذ يدخل في تكوين الأنبوب العصبي للجنين، ويؤدي وجود مستوى منخفض لهذا الحمض إلى مضاعفات وتشوهات خطيرة لدى الجنين. يؤدي نقص مستوى حمض الفوليك إلى فقر الدم بشكل أساسي، بالإضافة إلى معاناة المريض من الإعياء والضعف الجسدي، وتقرحات الفم، وتضخم اللسان، كما يتغير لون الشعر إلى الرمادي.

القلاع الفموي:

هو التهاب فطري يصيب تجويف الفم واللسان. يصيب الأطفال الرضع بشكل خاص، وقد يؤشر إلى ضعف جهاز المناعة لديهم. تنمو تورمات صغيرة بيضاء اللون على اللسان وباطن الخدين واللثة، والتي يمكن كشطها بسهولة. تكون هذه التورمات مؤلمة، ويعاني المصاب من فقدان حاسة التذوق وصعوبات البلع. كما يعاني البعض من المصابين من جفاف وتشقق الجلد في زاوية الفم.

مرض اليد والقدم والفم:

هي عدوى فيروسية تصيب الأطفال تحت سن الخامسة. تتكون بثور مؤلمة حمراء اللون في تجويف الفم وعلى سطح اللسان واللثة. كما يلاحظ وجود بقع حمراء ناتئة أو مسطحة على باطن القدمين والكفين، وفي أحيان قليلة على المقعدة والأعضاء التناسلية.

طلاوة اللسان:

هي حالة وجود بقع سميكة بيضاء اللون تغطي اللسان وتجويف الفم، والتي قد تكون صلبة وناتئة عن السطح المجاور لها، كما قد يظهر نمو الشعر بداخلها. تشيع الحالة بشكل خاص لدى المدخنين. تحتاج الحالة إلى تقييم الطبيب المختص، فبينما تزول الحالة تلقائياً بشكل كامل، قد تؤشر في أحيان قليلة إلى الإصابة بسرطان الفم. ينبغي على المصابين مراجعة طبيب الأسنان بانتظام لتفادي تكرار الإصابة.

الحزاز المسطح الفموي:

هو التهاب مزمن يصيب اللثة والشفتين واللسان. يظهر الالتهاب على شكل بقع ناتئة خيطية بيضاء اللون تشبه نسيج العنكبوت، أو على شكل تورمات مؤلمة شديدة الاحمرار وتتقرح مع مرور الوقت. تسبب هذه التقرحات النزف المتكرر والألم اثناء تناول الطعام وتنظيف الأسنان.

مرض سيلياك "حساسية القمح":

يؤدي إلى إحداث أضرار كبيرة ببطانة الأمعاء الدقيقة. ويؤدي ضرر بطانة الأمعاء إلى سوء الهضم وسوء امتصاص عناصر غذائية هامة مثل فيتامين ب و د والكالسيوم والحديد. تختلف أعراض الإصابة بين مريض وآخر، ويعاني المريض تقليدياً من الإسهال المزمن، وفقد الوزن وآلام المعدة. كما يعاني المرضى البالغين من طفح جلدي وتقرحات في الفم.

سرطان الفم:

الذي يمكن أن يصيب أي جزء من أجزاء الفم. يظهر هذا السرطان على شكل بقع حمراء أو بيضاء، أو على شكل تقرحات فموية لا تلتئم. يصاب المريض بفقدان الوزن ونزف اللثة وتضخم الغدد الليمفاوية.

الفقاع الدارج:

هو مرض مناعي ذاتي نادر، يصيب الجلد والأغشية المخاطية، وتتكون فيه فقاعات مؤلمة تتكسر وتنزف بسهولة.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

ما هو علاج آفات الفم؟

لا تحتاج الكثير من الحالات إلى العلاج وتزول تلقائياً بوقت قصير، ولكن يجب مراجعة الطبيب في الحالات التالية:

  • تكرار الإصابة بالتقرحات بفترة قصيرة.
  • نمو الشعر على آفات الفم.
  • النزف الشديد والمتكرر وصعوبات البلع.
  • تأخر التئام التقرحات.
  • الإصابة بأعراض جسدية عامة مثل ارتفاع درجة الحرارة أو فقدان الوزن أو الإسهال.
  • يعاني المصاب من ضعف جهاز المناعة.

تعالج الحالة حسب سبب الإصابة، فبينما لا تحتاج الكثير من الحالات إلى العلاج، قد يحتاج مرضى مرض كرونز إلى إجراءات علاجية مكثفة مثل تثبيط جهاز المناعة، أو استئصال أجزاء من الأمعاء المصابة. بينما يمكن استئصال الأورام السرطانية إذا اكتشفت مبكرًا.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

المصادر والمراجع

https://www.healthline.com/health/mouth-sores
https://www.everydayhealth.com/mouth-lesions/guide/
https://www.colgate.com/en-us/oral-health/conditions/mouth-sores-and-infections/lesion-in-mouth--symptoms--causes-and-treatments

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الإضافة : 2018-07-15 10:57:02 | تاريخ التعديل : 2018-07-15 10:57:03

200 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
altibbi
altibbi
آلاف الأطباء متاحين للاجابة على اسئلتك مجاناَ