التهاب الفم الزّاوي

Angular stomatitis

ما هو التهاب الفم الزّاوي

التهاب الفم الزّاوي هو حالةٌ التهابيّةٌ شائعةٌ تُؤثِّرُ على زوايا الفم في كلٍّ من الأطفال والبالغين، واعتماداً على الأسباب الكامنة، قد تستمرُّ بضعة أيّامٍ أو تستمرُّ إلى أجلٍ غير مُسمّىً. يُطلَقُ عليه أيضاً التهاب الشِّفاه الزّاوي أو (الشيلان). ويتميّزُ التهاب الفم الزّاوي بظهور بُقعٍ حمراءَ متورِّمةً على زاوية الفم، حيث تلتفُّ الشّفتين وتصنع زاويةً، ويُمكِنُ أن يحدُثَ الالتهاب على جانبٍ واحدٍ من الفم أو من كلا الجانبين في نفس الوقت.

الدِّفءُ والرُّطوبة في زوايا الفم تخلُقُ الظّروف المثاليّة للفِطريّات والبكتيريا لتنمو وتتكاثر وتُسبِّبُ العَدوى، والعدوى الفِطريّة هي السبب الأكثر شيوعاً من التهاب الشِّفة الزّاوي، ويحدُثُ عادةً بسبب نوعٍ من الخميرة يُسمّى المبيضات وهو نفس الفِطر الذي يُسبِّبُ طفح الحفّاضات عند الأطفال. بعض سلالات البكتيريا يُمكِنُ أيضاً أن تكون سبباً في الالتهاب.

في بعض الأحيان يكون من الصّعب تحديد نوع الجراثيم المُسبِّبة للالتهاب، فيُطلق عليه اسم التهاب الفم الزّاوي المجهول السّبب.

الأشخاص الأكثر عُرضةً للإصابة:

مِنَ المُرجّح أن يُصاب الشخص بالتهاب الفم الزّاوي إذا كانت روافد الفم رطبةً بشكلٍ دائمٍ، وقد يحدُث هذا الظّرف لأسبابٍ عديدةٍ، مثل:

  • التّقوس على حوافّ الفم.
  • ارتداء أطقُم الأسنان التي لا تتناسب مع مشاكل في اللّثة.
  • مضغ الشّفاه بشكلٍ كبيرٍ.
  • زيادةٌ في إفرازات اللُّعاب.
  • أسنانٌ مُلتويةٌ، أو أنَّ الأسنان لا تصطفُّ بشكلٍ صحيحٍ.
  • وجود ترهُّلٍ في الجلد حول الفم، بسبب فُقدان الوزن أو التّقدم في السّن.
  • عادة مصّ إصبع الإبهام.
  • التّدخين.
  • عدم الحُصول على ما يكفي من العناصر الغذائيّة بسبب الاضطرابات الهضميّة، مثل فيتامين ب أو الحديد ونقص الريبوفلافين.
  • القِلاع الفمويّ: بسبب الرّضاعة، والاستخدام المُفرط للأدوية مثل، الكورتيكوستيرويدات الجهازيّة أو المُضادات الحيويّة.
  • أمراض جهازية، وخاصّةً مرض التهاب الأمعاء (التهاب القولون التّقرُّحي ومرض كرون).
  • البشرة الحساسة وخاصّةً التهاب الجلد التأتبي.
  • دواء الريتينويد عن طريق الفم: ايزوتريتينوين لعلاج حَبّ الشّباب، أسيتريتين للصدفيّة.

ويُمكن أن تُعرِّضَ بعض الحالات الطّبيّة الشخص لخطر الإصابة بشكلٍ أكبر، مثل:

  • فقر الدم.
  • سرطان الدم.
  • داء السكري.
  • مُتلازمة داون.
  • اضطرابات المناعة، مثل فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز).
  • سرطان الكلى والكبد والرّئة، أو سرطان البنكرياس.

التهاب الشّفة الزّاوي ومرض السكري:

  • من الشّائع أن يُصاب الأشخاص المُصابون بداء السكري بالعدوى الفِطريّة مثل التهاب الشّفة الزّاوي؛ لأنَّ الفِطريّات مثل المُبيِّضات تتغذّى على الجلوكوز السّكر في الدم الذي يستخدمه الجسم كمصدرٍ للطّاقة وإذا كان الشّخص مُصابٌ بمرض السكري، ولا يُحسِنُ التّحكم بالمرض فسيكون هناك تركيزٌ عالٍ من الجلوكوز في الدم.
  • يُمكِنُ أن يَخلُقَ الجلوكوز الزّائد أرضيّةً خصبةً للفِطر، كما يُضعِفُ مرض السكري من نظام المناعة، ممّا يجعل من الصّعب على المريض مُكافحة العدوى.
  • يُمكِنكَ المُساعدة في الوِقاية من حالاتٍ مثل التهاب الشّفة الزّاوي عن طريق الحِفاظ على مُستويات الجلوكوز في الدم وتناول الطعام بشكلٍ جيّدٍ ومن مصادرَ مُتنوّعةً ومُمارسة الرِّياضة وتناول الأنسولين بشكلٍ صحيحٍ، ومِنَ المُهم أيضاً عدم التّدخين، كما ويَجِبُ الاهتمام بنظافة الأسنان والمُراجعة الدّوريّةِ لطبيب الأسنان كل ستّة أشهرٍ.

الأعراض الرّئيسيّة التي يُمكِنُ تمييزها هي التّهيُّج والوجع في زاوية الفم، وقد يكون التّهيُّج على أحد الزّوايا أو كليهما:

  • نزيفٌ.
  • تقرُّحٌ.
  • شقوقٌ على الشِّفاه.
  • ظهور طبقةٍ قِشريّةٍ.
  • الحَكّة.
  • الألم في حالة السُّكون، ويزداد عند الأكل أو الكلام (وإذا كان التّهيُّج قويّاً، فقد يجعل من الصّعب على المُصاب تناول الطّعام، وقد لا يحصل المريض على ما يكفي من الموادِّ الغِذائيّة، ممّا يُؤدِّي إلى فُقدان الوَزن).
  • احمرار المنطقة المُصابة وحولها.
  • جفافٌ وتيبُّسٌ (يُمكِنُ الشُّعور بالجفاف وعدم الرّاحة. وفي بعض الأحيان، قد يشعر المُصاب بالألم على الشّفتين والفم يكون شبيهاً بالاحتراق، وقد يشعر أيضاً بطعمٍ سيء في الفم).
  • تورّمٌ.

لتشخيص التهاب الفم الزّاوي، سيقوم الطبيب بفحص الفم عن كثبٍ للنّظرِ في أيِّ شقوقٍ أو احمرارٍ أو تورُّمٍ أو بُثورٍ، وسوف يسألُ عن العادات التي قد تكون سبباً في حُدوث العدوى (مصُّ إصبع الإبهام مثلاً) وأنماط الحياة الأُخرى التي قد تُؤثِّرُ على الشِّفاه.

لا تكون خَزعة الجلد ضروريّةً عادةً، وعند الاشتباه في الحالات الأُخرى (مثل الهربس الشّفوي والتهاب الحزاز المُسطّح) والتي يُمكِنُ أن تُسبِّبَ أعراضاً مُشابهةً للشّفة الزّاوي، وللتأكُّدِ من السّبب، قد يقوم الطبيب بمسح زوايا الفم والأنف وإرسال العيّنة إلى مختبرٍ لمعرفة أنواع البكتيريا أو الفطريّات التي قد تكون متواجدةً، وقد تكشف نتائج العيّنات المأخوذة من زوايا الفم عن:

في كثيرٍ من الحالات، لا تكون هناك حاجةٌ إلى العلاج، حيث يتمُّ الشِّفاء من عدوى الشّفة الزّاوي اعتماداً على السّبب المُحدّد، وقد تكون العِلاجات التّالية مُفيدةً:

  • مرهم الشّفة أو مرهمٌ كثيف المطريات ، وتطبيقها بشكلٍ مُتكرِّرٍ.
  • المُطهِّرات الموضعيّة.
  • المُضاد الحيويّ (المُضاد للفِطريّات الموضعيّ أو الفمويّ).
  • كريمٌ مُضادٌّ للفطريّات (موضعيّ).
  • دواءٌ مُضادٌّ للفِطريّات عن طريق الفم.
  • مرهم السّتيرويد الموضعيّ.
  • المُكمِّلات الغذائيّة.
  • التّدخل الجِراحيّ، عن طريق الحَقْن أو الحشو لملأ الشّفاه.
  • توكسين البوتولينوم لتنعيم الخُطوط.

الهدف من العلاج هو إزالة العدوى والحِفاظ على جفاف المنطقة حتّى لا تلوّث بشرتكَ مرّةً أُخرى وتخفيف شِدّةِ الأعراض، وسيوصي الطبيب بكريمٍ مُضادٍّ للفِطريّات لعلاج الالتهابات الفِطرية، منها:

  • نيستاتين (ميكوستاتين).
  • الكيتوكونازول (اكس تتينا).
  • كلوتريمازول (لوتريمين).
  • ميكونازول (لوتريمين إيه إف، ميكساتين، مونستات ديرم).

وفي حالات العدوى البكتيريّة، سيَصِفُ الطّبيب دواءً مُضادّاً للبكتيريا، مثل:

  • باكتروبان (ميوبايروسين).
  • حِمض الفوسيديك (فيوسيدين، فيوسيسالميك).

إذا لم يكُن التهاب الفم الزّاوي ناتجاً عن عدوى فطريّة أو بكتيريّة، فقد يقترح الطبيب وضع الفازلين على المناطق المُلتهِبة حتّى يحمي الفم من الرُّطوبة وحتّى يُساعد على التئام القُروح.

https://www.dermnetnz.org/topics/angular-cheilitis
https://www.aocd.org/page/AngularCheilitis
http://www.diabetes.org/living-with-diabetes/treatment-and-care/oral-health-and-hygiene/diabetes-and-oral-health.html

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

5,162 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,212 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأمراض الفم
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الفم