التهاب اللثة التقرحي الناخر

Necrotizing ulcerative gingivitis

ما هو التهاب اللثة التقرحي الناخر

التهاب اللّثة التّقرحي النّاخر هو التهابٌ شديدٌ يُصِيب اللّثة نتيجةً لاستفحال البكتيريا في الفم، ويتميّزُ بألمٍ وتقرُّحاتٍ في اللّثة مصحوبةٍ بنزيفٍ. والتهاب اللّثة التّقرحي النّاخر يُعرَف بِعدّةِ تسمياتٍ مثل التهاب فمّ فينسينت (Vincent stomatitis) والفم المُخندَق (trench mouth) الذي يُعدُّ أكثرَ التّسميات شيوعاً في الوقت الحاضر.

التهاب اللّثة التّقرحي النّاخر يُصيبُ المُراهقينَ والشّباب في بداية مرحلة البُلوغ أكثرَ من بقيَةِ الفِئات العُمريّة، وهو مرضٌ نادر الحُدوث في البُلدان المُتقدِّمة لكنّهُ يَحدثُ في البُلدان النّامية بسبب سوء التّغذية وقِلّةِ العِناية بصحّةِ الأسنان.

الشّخص المُصاب بالتهاب اللّثة لديهِ فرصةٌ أكبر لتطوّرِ الحالة إلى التهاب اللّثة التّقرحي النّاخر، والحالات التّالية أيضاً تزيد من خطر الإصابة مثل:-

  • عدم العِناية بصحّة الأسنان.
  • سوء التّغذية.
  • جفافُ الفم.
  • التّعرض للضّغوطات النّفسيّة والبَدنيّة.
  • ضعف أداء الجهاز المَناعي.
  • التّدخين.
  • إنتانات الفم والأسنان والحنجرة.
  • داء السكري.
  • مرض نقص المناعة المُكتَسب (الإيدز).
  • الحَمل.
  • بعضُ الأدوية مثل الستيرويدات القِشريّة (لأنّها تُخفِّضُ المَناعة) وبعض أدوية الصّرع وأدوية الأمراض السّرطانيّة وموانع الحَمْل.
  • الإصابة بالأمراض السّرطانيّة مثل ابيضاض الدّم (لُوكيميا).
  • بعض الأمراض الفِطريّة والفيروسيّة.

وإذا تُرِكَ دونَ عِلاجٍ يُؤدِّي إلى تدميرِ نسيج اللّثة، ومشاكلَ جَمّةً منها تقرُّحات في اللّثة وسقوط الأسنان.

  • رائحةٌ كريهةٌ تنبعثُ من الفم، مع إحساسٍ بوجود مذاقٍ سيّءٍ في الفم.
  • حُدوث نزيفٍ من اللّثة لأبسطِ الأسباب مثلاً أثناء تنظيف الأسنان بالفرشاة.
  • حُدوثُ تقرُّحاتٍ في الفم تُشبِهُ فوّهة البُركان.
  • تورُّم اللّثة واحمرارِها.
  • ألمٌ في اللّثة.
  • تكوُّن طبقةٍ رماديّةٍ على اللّثة.
  • حُمّى مع شعورٍ بالإرهاق.

يتمُّ تشخيصه من قِبَل طبيب الأسنان أثناء الفحص الاعتيادي للأسنان، وقد يطلب الطبيب خُضوعَ أسنان المريض إلى الأشعة التّشخيصيّة؛ ليرى فيما إذا كان الالتهاب قد انتشرَ إلى عظامِ الفكّ خلف اللّثة، وقد يطلب الطبيب أيضاً إجراءَ فحوصاتٍ للدّم للكشفِ عن أيِّ أمراضٍ غيرَ مُشخَّصةٍ قد تكون السّببَ في حُدوث التهاب اللّثة التّقرحي النّاخر مثل مرض الإيدز.

  • المُضادات الحيويّة لمنعِ الالتهاب من الانتشار بعيداً.
  • مُسكِّنات الألم مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين.
  • تنظيف الأسنان من قِبَل طبيب الأسنان.
  • الغرغرة بمحلول الماء والملح الدّافئ ومحلول بيروكسيد الهايدروجين المُخفَّف للقضاءِ على الألم النّاتجِ من اللّثة المُلتهِبة ولإزالة نسيج اللّثة الميّت.

  • تجنُّب التّدخين والأطعمة الحادّة والحارّة خُصوصاً أثناء تماثُل اللّثة إلى الشّفاء.
  • المُحافظة على صحّة الأسنانِ بطريقةٍ مُستمرةٍ عن طريق تنظيف الأسنان بالفُرشاةِ على الأقلّ مرّتين يوميّاً وبالخيط مرّةً يوميّاً.
  • تناولُ طعامٍ صِحيّ غنيّ بالفيتامينات والمواد المُغذِّية.
  • الابتعاد عن الضُّغوطات النّفسية والبدنيّة.
  • زيارة طبيب الأسنان بصورةٍ مُنتظمةٍ، أيّ مرّةً كلَّ سِتّةِ أشهرٍ أو مرّةً واحدةً في السّنةِ على أقلِّ تقديرٍ.

https://www.healthline.com/health/trench-mouth
https://www.mouthhealthy.org/en/az-topics/g/gum-disease
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/gingivitis/symptoms-causes/syc-20354453

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

5,162 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,212 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأمراض الفم
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الفم