المحافظة على صحة الفم

Oral hygiene

ما هو المحافظة على صحة الفم

يحتوي الفم على أعداد ضخمة من البكتيريا، أغلبها غير ضارة، ولكن وجودها في الفم لمدة طويلة، نتيجة إهمال نظافة الفم وعدم العناية بصحته، يؤدي إلى تكاثر البكتيريا وخروجها عن السيطرة مما يؤدي إلى حدوث أمراض العدوى البكتيرية، كتسوس الأسنان وأمراض اللثة، وبالأخص عند الأشخاص الذين يعانون من أمراض تضعف مقاومة الجسم للعدوى، كمتلازمة نقص المناعة المكتسبة (ايدز) ومرض السكري، كما أن أمراض اللثة قد تؤدي إلى تفاقم في أمراض معينة يعاني منها المريض.

قد تتكاثر البكتيريا في الفم على شكل طبقات أو بلاك (plaque)، وهي طبقة صفراء لزجة تتجمع على الأسنان، وفي الأماكن التي لا تصلها فرشاة الأسنان.

تسبب العديد من الأطعمة التي نأكلها إفراز البكتيريا للأحماض، وبالذات السكريات والنشويات، كما تفرز هذه التجمعات البكتيرية مواد تهيج اللثة وتجعلها حمراء وحساسة ومعرضة للنزف، الأمر الذي يؤدي إلى تطور أمراض اللثة، إذ يؤدي إلى انفصال اللثة عن الأسنان وتكون جيوب بكتيرية داخلها، وإذا لم يتم علاجها تؤدي إلى دمار العظام حول الأسنان، وخراب الأسنان مما قد يوجب اقتلاعها.


 

صحة الفم والجسم:

إنّ إهمال صحة الفم وعدم الاعتناء بنظافته يجعل منه مكان مناسب لتكاثر البكتيريا، ومع الوقت يؤدي هذا الإهمال إلى تطور التهابات اللثة (periodontitis)، وقد تصل البكتيريا المسببة لهذا الإلتهاب إلى مجرى الدم إثر حدوث نزيف في اللثة وتؤدي إلى حدوث مشاكل عديدة في مختلف أنحاء الجسم، وتتضمن:

  • أمراض القلب: قد تصل البكتيريا إلى القلب وتؤدي إلى حدوث نوبات قلبية (heart attack).
  • التهاب الشغاف (Endocarditis): وهو التهاب في الطبقة الداخلية من القلب وصماماته، حيث قد تصل البكتيريا إلى هذه الطبقة وتكون جيوب تنمو بداخلها، وتؤدي إلى حدوث العدوى والالتهابات في أجزاء القلب الداخلية.
  • الجلطات (Stroke): حيث يعتقد أن البكتيريا الفموية ووصولها للدم يعتبر أحد العوامل المسببة للجلطات، حيث تعمل على تضيق الشرايين الدموية وتساعد في تكوين الجلطات الدموية (clots) نتيجة استجابة الجسم السلبية لوجود البكتيريا في مجرى الدم.
  • الالتهابات: فقد يؤدي التهاب ونزيف اللثة إلى حدوث إلتهابات جهازية (systemic inflammation).
  • التهاب المفاصل الروماتويدي (Rheumatoid arthritis): حيث تؤدي التهابات اللثة إلى تدهور حالة وزيادة آلم الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض.
  • مشاكل الرئتين: قد تؤدي إلى تدهور حالة الأشخاص الذين يعانون من داء الانسداد الرئوي المزمن (chronic obstructive pulmonary disease)، والالتهابات الرئوية (pneumonia)، نتيجة زيادة أعداد البكتيريا في الرئتين.

 

وصفات منزلية للحفاظ على صحة الأسنان واللثة:

تقنية السحب بالزيت (Oil Pulling):

أو الحف بالزيت، وهي أحد التقنيات الهندية القديمة، التي تساعد على تقوية الأسنان واللثة والفك، والوقاية من تسوس الأسنان، حيث تعمل على سحب البكتيريا من الفم، والحفاظ على صحة اللثة وتساعد على جعل الأسنان براقة، وتساعد على علاج التهاب اللثة الناتج عن البروش البكتيرية، كما يساعد على تنظيف وإزالة السموم من الجسم.

  • قم بوضع ملعقة كبيرة من زيت السمسم في فمك، وحف بها مختلف أنحاء الفم بلطف لمدة 20 دقيقة ثم ابصقها
  • تجنب البلع أو الغرغرة
  • ثم اغسل فمك بالماء الدافئ
  • كما يمكنك إضافة الملح للماء للحصول على خاصية مضادة للبكتيريا
  • ثم فرش أسنانك بالفرشاة كما تفعل دائما
  • كرر هذه العملية كل صباح على معدة فارغة
  • يمكنك أيضا استعمال زيت جوز الهند بدلا من زيت السمسم

الكركم:

  • يمتلك الكركم خصائص مضادة للبكتيريا والالتهابات، والتي تساعد على الحفاظ على صحة اللثة وحماية الأسنان من العدوى البكتيرية.
  • قم بإضافة القليل من الماء إلى ربع ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم ليصبح مثل المعجون، وفرش به أسنانك عدة مرات في الأسبوع.
  • أو قم بإعداد معجون باستخدام ملعقة صغيرة من الكركم ونصف ملعقة صغيرة من الملح وزيت الخردل، وافرك أسنانك ولثتك به مرة واحدة يوميا.
  • كما يمكن عمل غسول للفم من الكركم عن طريق غلي ملعقة صغيرة منه في كوب ماء، ثم تركها لتبرد واستخدامها مرة يوميا.

أوراق الجوافة:

تعتبر أوراق الجوافة مضادا ممتازا للتأكسد والبكتيريا والإلتهابات، حيث تساعد على الحفاظ على صحة اللثة والأسنان، كما أنها علاج فعال لأمراض اللثة، وتساعد على إبقاء رائحة جيدة للفم، وينصح باستخدام أوراق الجوافة الطرية، كما يلي:

  • قم بمضغ بعض أوراق الجوافة بعد أن تتأكد من نظافتها، امضغها جيدا ثم ابصقها.
  • اطحن بعض الأوراق واستخدامها كمعجون لتفريش الأسنان.
  • قم بإعداد غسول للفم من أوراق الجوافة عن طريق غلي 4- 6 ورقات في كوب ماء لمدة 5 دقائق، اتركه ليبرد واستعمله كغسول يومي للفم.

النيم (Neem):

  • يسمى أيضًا الليلك الهندي (Indian lilac)
  • يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا تساعد على الحفاظ على صحة الفم إذ يقوم بتدمير البكتيريا المسببة للتجاويف والبروش والالتهابات
  • اطحن 3 ورقات من النيم واصنع منها معجون، قم بتفريش أسنانك به عدة مرات في الأسبوع
  • يمكنك فرك عصارة الأوراق بالأسنان واللثة، اتركها في الفم لمدة 5 دقائق ثم اغسل فمك بالماء الساخن. كرر هذه العملية يوميا.
  • أيضا يمكنك استخدم أغصان شجرة النيم كفرشاة للأسنان

الشاي الأخضر:

  • يحتوي الشاي الأخضر على الفلورايد والكربات متعددة الفينول (polyphenols) والكاتيشين (catechins)
  • يساعد على تدمير البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان والتجاويف وأمراض اللثة
  • اشرب 3-4 أكواب من الشاي الأخضر يوميا، بدون إضافة السكر أو العسل
  • كما يمكنك مضغ بعض أنواع العلكة الخالية من السكر المصنوعة من الشاي الأخضر

عرق السوس (Licorice):

  • حيث أشارت دراسة إلى أن عرق السوس قد يساعد على الحفاظ على صحة اللثة والأسنان
  • يحتوي على مادة ليكورسيدن (licoricidin) ومادة ليكورسوفلافن أ (licorisoflavan A) التي تساعد على قتل الكثير من البكتيريا المسؤولة عن تسوس الأسنان وأمراض اللثة
  • استخدم القليل من مسحوق عرق السوس لتفريش أسنانك بشكل منتظم.
  • كما يمكنك استخدام عصا طرية من عرق السوس كفرشاة لتنظيف أسنانك يوميا.

الريحان (Basil):

  • يعمل الريحان كمعقم ممتاز للفم ويزيل رائحة الفم الكريهة، حيث يساعد على تدمير البكتيريا المسببة للتجاويف والبروش والالتهابات
  • كما أنه يمتلك خصائص قابضة (astringent) مما يساعد في صحة اللثة
  • استخدم مسحوق أوراق الريحان المجففة لتفريش أسنانك
  • كما يمكنك مضغ 4-5 ورقات يوميا
  • أيضا يمكنك غسل فمك بشاي الريحان

النعناع:

  • يمتلك خصائص معقمة ومضادة للبكتيريا تساعد على الحفاظ على صحة الفم
  • ضع كمية جيدة من أوراق النعناع في كوب من الماء الساخن لمدة 30 دقيقة، واستعمله كغسول للفم بشكل منتظم.
  • أو قم بوضع بضع قطرات من زيت النعناع في كوب من الماء واستعمله كغسول للفم.

عنب الثعلب الهندي (Indian Gooseberry):

  • يسمى الكشمش
  • يساعد فيتامين سي والمواد الغذائية الأخرى الموجودة في عنب الثعلب على تقوية اللثة والأنسجة الضامة، ومحاربة البكتيريا وتسوس الأسنان، كما تقي من رائحة الفم الكريهة.
  • قم بمضغ ثمرتين من عنب الثعلب يوميا بشكل جيد
  • كما يمكنك عمل غسول للفم عن طريق خلط ملعقة صغيرة من عصير عنب الثعلب في نصف كوب من الماء وغسل الفم به مرة يوميا

الملح:

  • يعتبر الملح معقم ومضاد للبكتيريا، حيث يعمل على تثبيط نمو البكتيريا في الفم.
  • قم بإذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب ماء دافئ، واستعمله كغسول للفم مرة يوميا على الأقل.
  • كما يمكنك اضافة نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى كمية كافية من زيت الخردل لعمل معجون، وتفريش أسنانك به، ثم اغسلها بالماء الدافئ، وكرر هذه العملية يوميا في الصباح.

 

نصائح للحفاظ على صحة الفم:

  • بدل فرشاة أسنانك القديمة بواحدة جديدة كل شهرين أو ثلاث.
  • استخدم غسولات الفم الخالية من الكحول.
  • قلل من تناول الأطعمة الغنية بالسكر.
  • لا تستخدم اسنانك كأداة لفتح الزجاج أو قطع الأشياء.
  • اغسل أسنانك بالماء الدافئ بعد تناول الطعام.
  • امضغ العلكة الخالية من السكر بعد تناول الطعام، حيث تساعد على تحسين صحة الفم عن طريق تنظيف الأسنان وتحفيز إفراز اللعاب.
  • تناول الأجبان يساعد على التقليل من تكون التجاويف إذ تعمل على معادلة الأحماض البكتيرية.
  • ابتعد عن التدخين وجميع أنواع التوباكو.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي.
  • تناول الخضروات الفواكه ذات القشرة، كالتفاح والجوافة والجزر والخيار بعد تناول وجبات الطعام.
  • ضع واقيات الفم أثناء ممارستك للرياضة.

عن طريق المحافظة على صحة ونظافة الفم باستخدام أساليب العناية السليمة بالفم، وتشمل:

* فرشاة الأسنان: من أسهل الطرق على الحفاظ على صحة الفم، قم بوضع فرشاة الأسنان بزاوية 45 على الأسنان واللثة أسفلها وفرشها من الأمام بشكل دائري ذهابا وإيابا، ومن الداخل والخلف ضع الفرشاة بزاوية 45 وفرش الأسنان ذهابا وإيابا. استخدام الفرشاة بلطف لتجنب حدوث نزيف.

كما يمكنك استخدام فرشاة خاصة لتنظيف اللسان، والتي تقوم بإزالة أعداد هائلة من البكتيريا التي تساهم في تشكل رائحة الفم الكريهة وتؤثر سلبا على صحة الفم.

قم بتفريش أسنانك مرتين يوميا على الأقل لتجنب تراكم الأحماض الناتجة عن البكتيريا، وإن لم تستطع فقم على الأقل بغسل فمك جيدا بالماء بعد تناول الطعام للتقليل من كمية الطعام المتوافر للبكتيريا.




* التنظيف بخيوط الأسنان (Flossing): تساعد خيوط الأسنان على تنظيف بقايا الطعام وأي مواد أخرى عالقة بين الأسنان والتي لا تستطيع فرشاة الأسنان الوصول إليها، وينصح باستخدامها مرة واحدة على الأقل يوميا.

الإستخدام الصحيح: قم بقطع ما يقارب ال 40 سم من خيط الأسنان ولفه على أصبعك الأوسط من كل يد، وامسك الخيط بإحكام باستخدام الإبهام والسبابة، ادخل الخيط بين الأسنان بلطف وعند وصوله اللثة قم بثنيه على شكل حرف (C) على أحد السنين واسحب الخيط برفق بين السن واللثة ذهابا وإيابا وعلى السن صعودا ونزولا، وكرر العملية على باقي الأسنان.

 

* استخدم غسولات الفم: وبالأخص تلك التي تمتلك خاصية معقمة ومقاومة للبكتيريا، كمادة ثاني أكسيد الكلور (chlorine dioxide)، والغسولات التي تحتوي على الفلورايد والتي تساعد على الوقاية من تسوس الأسنان ولكن بعد استشارة الطبيب.

* تجنب التدخين: حيث تسبب مادة التوباكو سرطانات الفم ومشاكل في اللثة، كما أن استخدام مواد أخرى لتغطية رائحة الدخان الكريهة كالسكاكر والشاي والقهوة تزيد من الأضرار اللاحقة بالأسنان.

* خفف من المشروبات الغازية والقهوة والكحول، حيث تحتوي هذه المشروبات على نسب عالية من الفوسفور، وبالرغم من كونه عنصرا مهما في صحة الفم، إلا أن الكميات الكبيرة منه تؤدي إلى استنزاف مستويات الكالسيوم في الجسم، الأمر الذي يؤدي إلى مشاكل في صحة الفم، كتسوس الأسنان وأمراض اللثة.

كما أن المشروبات التي تحتوي على شراب الذرة المركز (corn syrup) وصبغات الطعام تؤدي إلى تغيير لون الأسنان وظهورها باهتة.

 

* تناول المأكولات الغنية بالكالسيوم والفيتامينات المفيدة لجسمك، حيث أن الأسنان والعظام تحتاج الكثير من الكالسيوم، اشرب الحليب وتناول مشتقاته، وتناول العصائر المدعمة بالكالسيوم، كما يمكنك تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم بناءا على عمرك وحاجتك اليومية.

ولا تنسى فيتامين د الضروري لامتصاص الكالسيوم في الجسم، تعرض للشمس فهي أفضل مصادره، وفيتامينات ب (Vitamin B complex) الضرورية للحفاظ على لثة صحية وحمايتها من التشقق والنزيف.

* قم بزيارة طبيب الأسنان بشكل دوري مرة كل 6 أشهر على الأقل، للتأكد من سلامة أسنانك وعمل فحص شامل لصحة الفم.



* قد تقلل بعض الأدوية عملية تدفق اللعاب، مثل مزيلات الاحتقان (decongestants)، ومضادات الهيستامين (antihistamines)، والمسكنات، ومدرات البول، ومضادات الإكتئاب. يغسل اللعاب بقايا الطعام ويعادل الأحماض البكتيرية في الفم، مما يساعد على الحماية من زيادة النمو البكتيري والإصابة بالعدوى، لذلك إن كنت تتناول هذه الأدوية فعليك أخذ الإحتياطات الإضافية فيما يتعلق بصحة فمك.


 

 

Daily Tips for Good Oral Hygiene, knowyourteeth.com, Available at 'http://www.knowyourteeth.com/infobites/abc/article/?abc=d&iid=184&aid=3806', Accessed: 18/03/2018

Tips for Good Oral Hygiene and Healthy Smiles, dentistry.uic.edu, Available at 'https://dentistry.uic.edu/patients/oral-hygiene', Accessed: 18/03/2018

Six health problems linked to bad oral hygiene, dentalhealth.org, Available at 'https://www.dentalhealth.org/blog/blogdetails/96', Accessed: 18/03/2018

10 Great Dental Hygiene Tips, arrowsmiledental.com, Available at 'https://www.arrowsmiledental.com/blog/10-great-dental-hygiene-tips/', Accessed: 18/03/2018

How to Get Strong Teeth and Gums, top10homeremedies.com, Available at 'https://www.top10homeremedies.com/how-to/how-to-get-strong-teeth-and-gums.html', Accessed: 18/03/2018

 

أدوية لعلاج المحافظة على صحة الفم

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

5,157 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,187 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بأمراض الفم
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الفم