استخراج الحصاة من فوق العانة

Suprapubic lithotomy

ما هو استخراج الحصاة من فوق العانة

استخراج الحصاة من فوق العانة هي عملية إزالة الحصوات كبيرة الحجم من المثانة جراحيّاً، بحيث تتسبّب في انسداد مجرى البول واحتباسها فيه نظراً لكبر حجمها.

 

 

كيفية استخراج الحصاة من فوق العانة

 

  • يتطلّب هذا الإجراء تخديراً كاملاً يتبعه تنظيراً للمثانة لتقييم الحالة، ثم يعمل الجرّاح على إجراء شق أسفل البطن من فوق العانة حيث يمكن الوصول للمثانة
  • بعد ذلك يفتح المثانة ويزيل الحصى المتراكمة، بالإضافة إلى أيّة رتوج في جدارها.
  • يتم رتق شق المثانة بغرز قابلة للتحلل، ووصل المثانة بأنبوب قثطرة للبول عن طريق الإحليل؛ لتسهيل خروج البول، ومنع تجمعه في المثانة إلى حين شفائها.
  • يمكن إجراء الجراحة باستخدام المنظار الجراحي؛ بحسب وضع المثانة، وحجم الحصاة.
  • يلاحظ أنّ المثانة تتأقلم مع الوضع الجراحي إلى حين التعافي منه، فتتخلّص من البول بمعدل مرور كل أربع ساعات منعاً من تمددها لاحتواء كميات كبيرة منه، وتضرر جدارها، والتسبب في عدم التئام الجرح.

 

 

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج استخراج الحصاة من فوق العانة مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب استخراج الحصاة من فوق العانة؟

عادةً ما يتم إجراء تنظير للمثانة لإزالة الحصاة، وذلك لتجنّب استخراجها جراحيّاً. في بعض الحالات لا يكون ذلك ممكناً.

يتم إزالة الحصاة بإجراء جراحي للأسباب الآتية:

  • وجود حصوات كبيرة يتعذّر استئصالها بالتنظير وتسببها بحصر البول.
  • تضخُّم البروستات الذي يقلّل من إمكانية المثانة على احتواء كمية كبيرة من البول وانسدادها بفعل الحصوات.
  • تجمُّع الحصوات في رتوج في جدار المثانة.
  • تجمع الحصوات في حالات المثانة العصبية.

 

لا يتم إزالة الحصاة بإجراء جراحي في الحالات الآتية:

 

  • لا يتم إجراء الجراحة في حال وجود سرطان المثانة
  • التهاب المسالك البولية
  • أو أيّة مشاكل في تجلط الدم لدى المريض
  • في حال سبق وخضع لجراحة في المثانة سابقاً
  • في بعض الأحيان يمتنع الطبيب عن إجراء الجراحة في حال إصابة المريض بسرطان الحوض
  • أو في حال وجود أيّ معدات معدنية تمت زراعتها لعلاج الكسور ومشاكل العظام في الحوض
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

نصائح للتعايش مع استخراج الحصاة من فوق العانة

ما بعد عملية استخراج الحصاة من فوق العانة

  • يمكث المريض في المشفى لبضعة أيام بعد الإجراء الجراحي.
  • يتم استخدام أنبوب قثطرة للبول لمدة أسبوعين.
  • يجب على المريض البقاء في حالة راحة إلى حين تعافيه تماماً.
  • قد يشعر المريض بحرقة عند التبوّل، وملاحظة وجود آثار دم وهذا أمر طبيعي.
  • يتم استخدام المضادات الحيويّة المناسبة للوقاية من الالتهاب.
  • يتم إجراء تصوير مقطعي، للتأكُّد من خلو المثانة من أيّة حصوة بعد الإجراء الجراحي.
  • يجب على المريض شرب كميات معتدلة من الماء.
  • يجب الامتناع عن حمل الأجسام الثقيلة أو رفعها.
  • يجب عدم فرك موضع الجرح والغرز أثناء الاستحمام.
  • عدم محاولة إزالة أنبوب القثطرة البولية دون إشراف طبي.
  • في حال ملاحظة أعراض حمى، أو وجود نزيف، أو تسرب البول من الجرح، أو الشعور بألم شديد يجب مراجعة الطبيب في الحال.

 

ما هي مضاعفات استخراج الحصاة من فوق العانة؟

  • التهاب المثانة.
  • استخدام أنبوب القثطرة لفترة تتعدّى الأسبوعين.
  • التهاب موضع الجرح.
  • تسرب البول من جرح المثانة.
  • حمى.
  • التهاب المسالك البولية.
  • حدوث نزيف أثناء الجراحة.
  • تكون كيسة بولية، وهي تجمع البول خارج المثانة بسبب إصابتها.
تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-09-10 13:14:14

141 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك