التهاب المثلث المثاني

Trigonitis

ما هو التهاب المثلث المثاني

عندما يحصل إلتهاب في منطقة المثلث المثاني من المثانة البولية، تعرف الحالة الطبية حينها باسم التهاب المثلث المثاني. تتحول الخلايا في المثانة السفلية جزئياً إلى نوع آخر من الخلايا (Squamous metaplasia) على الرغم من أن التغييرات ليست سرطانية في طبيعتها. المثلث الحويصلي هو المنطقة المثلثية للمثانة، والتي ترتبط بالفتحات الحالبية و مصرة الإحليل. وهي منطقة حساسة وثابتة وفي حال إمتلاء المثانة، فهي تتوسع أيضاً. إذا توسعت المنطقة، لا بد من تفريغ المثانة. يحدث التهاب المُثلّثِ المثانِيّ غالباً في النساء البالغات في سن الإنجاب، ويمكن أن يحصل (عند الرجال أحياناً بنسبة أقل من 5%).


تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج التهاب المثلث المثاني مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب التهاب المثلث المثاني؟

  • على الرغم من عدم معرفة السبب الدقيق لالتهاب المثلث المثاني، إلا أن هناك العديد من النظريات حول المرض ترجّح بعض الأسباب.
  • بما أن هذا المرض يؤثر في الغالب على النساء (ما يقرب من 40 ٪) وتحديداً في سن الإنجاب، فقد يكون مرتبطًا بمستويات هرمون الاستروجين لديهن.
  • في الرجال، يمكن أن يكون ذا صلة بمستويات البروجسترون لديهم، خاصةً إذا كانوا يخضعون لعلاج سرطان البروستاتا.
  • سبب آخر هو إذا كان شخص ما لديه تاريخ عائلي من التهابات المثانة البولية، هؤلاء أكثر عرضة لالتهاب المثلث المثاني.
  • كذلك إدخال القسطرة البولية لفترة طويلة بعد الجراحة يسبب تهيج مزمن، وهذا يمكن أن يكون سببا وراء التهاب المُثلّثِ المثانِيّ.

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض التهاب المثلث المثاني؟

الأعراض الشائعة لالتهاب المُثلّثِ المثانِيّ هي ألم في منطقة الحوض ومشاكل في البول في حين أن البعض قد لا يكون لديهم أعراض على الإطلاق. هناك بعض الأعراض الأخرى منها:

  • زيادة في تردد التبول في الغالب في الليل.
  • انخفاض قدرة المثانة.
  • التبول الدموي (دم في البول).
  • عسر البول - عدم ارتياح أو ألم أثناء التبول.
  • ألم في بعض وضعيات الجلوس أو عدم الراحة أثناء ممارسة الجنس.

%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص التهاب المثلث المثاني؟

  • يتم إجراء تحليل البول وزراعة عينة البول لاستبعاد العدوى، حيث يتم إجراء هذهِ الفحوصات غالبا قبل عملية تنظير المثانة.
  • يعتبر تنظير المثانة ضرورياً للوصول إلى التشخيص. بصورة عامة، تظهر الآفة أو الضرر (Lesion) على أنها رقعة بيضاء لامعة من الغشاء المخاطي للمثانة مع حدود واضحة المعالم.
  • عادة ما يتم التعرف على الآفة من خلال مظهرها المُتميز ومَوقعها النموذجي في مثلث المثانة، وفي الأغلب يتم تأجيل أخذ عينة من الآفة.
  • إلا أنه، قد تكون هناك حاجة إلى خزعة لدى الذكور، والإناث المصابات بالتبول دموي، والمرضى من الأطفال، أو إذا كانت الآفة خارج من تريجون لأن مثل هذه الآفات هي أكثر عرضة للتحول ويحتمل أن تكون آفة سابقة للتسرطن.

ما هو علاج التهاب المثلث المثاني؟

المرضى الذين لا يعانون من أعراض لا يحتاجون إلى علاج. هناك عدة دراسات كشفت عن عدة أنواع من الأدوية أو الإجراءات التي ساعدت في العلاج.

في دراسة أجريت شملت 103 من النساء اللاتي يعانين من تكرار البول المستمر، وألم مجرى البول المزمن  أو ألم الحوض المصاحب لعسر الجماع، و / أو تاريخ من عدوى المسالك البولية المتكررة، لوحظ إن جميع هؤلاء النساء يعانين من التهاب المثلث المثاني أثناء إجراء تنظير المثانة. بالإضافة إلى الأقراص المهبلية للقضاء على الخزانات الجرثومية، تم العلاج باستخدام الدوكسيسيكلين بجرعة 100 ملغ مرتين يومياً لمدة أسبوعين، يليه 100 ميلي غرام يومياً لمدة أسبوعين. كما تم علاج الشركاء الجنسيين باستخدام دوكسيسيكلين 100 ملغ مرتين يومياً لمدة أسبوعين، وأُوصى باستخدام الواقي الذكري خلال فترة العلاج بالكامل. بعد العلاج، أُعتبر 30 ٪ من المرضى أنهم تم شفائهم، وأفاد 41 ٪ بتحسن الأعراض. من بين 31 مريضاً وافقوا على متابعة فحص المثانة، تم تشخيص 16 (52 ٪) بالشفاء التام أو التحسن. تم حل الالتهاب تماماً في 8 من 31 حالة وتقلصت في 12 من 31 حالة.

بعض الأدوية المستخدمة لمعالجة الأعراض وتشمل:

  • مضادات الاكتئاب بجرعات منخفضة لتقليل الألم.
  • المضادات الحيوية للعدوى في المثانة.
  • مرخيات العضلات لتخفيف تشنجات المثانة.
  • الأدوية المضادة للالتهابات.
  • العلاج بالمنظار باستخدام ليزر Nd: YAG.

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-09-10 13:14:14

178 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك