الحمى

Fever, Pyretogenesis

هل تعاني من أعراض حُمّى ؟

قم بالإجابة عن الأسئلة المتعلقة بالأعراض لتتطمئن على صحتك و نساعدك بشكل أفضل.

5/1 - ما هي درجة الحرارة أو الحمى

ما هو الحمى

الحمى هي ارتفاع درجة حرارة الجسم، وهي علامة تدل أن الجسم يقوم بمحاربة مرض معين، أو إلتهاب بكتيري معين.

تعتبر غدة تحت المهاد هي العضو المسؤول عن تنظيم درجة حرارة الجسم. تعتبر درجة حرارة 37 درجة مئوية وما حولها هي درجة الحرارة الطبيعية للجسم. في معظم الحالات تكون الإلتهابات البكتيرية هي سبب الحمى، فيسهل القضاء على البكتيريا في درجة حرارة مرتفعة عن درجة حرارة الجسم الأصلية، حيث أن درجة الحرارة المرتفعة في الجسم تحفز عمل جهاز المناعة

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج الحمى مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب الحمى؟

تعمل غدة ما تحت المهاد في الجسم على المحافظة على درجة الحرارة بما يقارب 37 سيليسيوس، وفي حال وجود بعض العوامل التي تؤثر على درجة الحرارة مثل الدورة الشهرية أو التمرين المكثف يمكن أن يؤثر قليلاً على درجة حرارة الجسم. ولكن في حال حدوث إلتهابات أو أي اضطرابات أخرى سوف تقوم الغدة النخامية بإعادة ضبط درجة حرارة الجسم إلى درجة حرارة أعلى.

وتشمل أسباب الحمى ما يلي:

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض الحمى؟

تعتبر الحمى غالباً عرضاً مرضياً يدل على الإصابة بمرض معين وقد ترافقها أعراض أخرى. من الممكن أن يؤدي ارتفاع درجة الحرارة نوبات الصرع عند الأطفال الصغار، لذلك يرجى مراجعة الطبيب إذا رافقت الحمى أعراض معينة أو زادت عن حد معين أو استمرت لفترة طويلة.

أعراض الحمى لدى الأطفال

تشمل الحالات التي تستوجب زيارة الطبيب ما يلي:

  • إذا كانت الحمى مصحوبة بأعراض أخرى مثل الخمول، أو فقدان الشهية، أو التهاب الحلق، أو السعال، أو ألم الأذن، أو التقيؤ، أو الإسهال، أو الطفح الجلدي، أو تصلب في الرقبة.
  • إذا كانت الحمى مصحوبة بضعف التواصل البصري عند الطفل، أو العصبية، وتوتر الطفل.
  • إذا كان الطفل الرضيع أصغر من 3 أشهر مع درجة حرارة شرجية أعلى من أو تساوي 38 درجة مئوية (100.4 فهرنهايت أو أعلى)، لأنها قد تكون علامة على احتمال حدوث إلتهابات خطيرة.
  • إذا كان الطفل الرضيع عمره بين 3-6 أشهر مع درجة حرارة أعلى أو تساوي 38.9 درجة مئوية (102 درجة فهرنهايت)، ويبدو عليه العصبية بشكل غير عادي، أو الخمول، أو عدم الارتياح.
  • إذا كان الطفل الرضيع عمره بين 6 و 24 شهراً ولديه درجة حرارة أعلى من 38.9 درجة مئوية (102 درجة فهرنهايت)، ودامت أكثر من يوم واحد.
  • إذا كان الطفل يعاني من حمى بدرجة حرارة أعلى من 40 درجة مئوية (104 درجة فهرنهايت).
  • إذا كان الطفل لديه ضعف في جهاز المناعة، أو مشاكل طبية أخرى.
  • إذا أصيب الطفل بنوبة الصرع.
  • إذا كان الطفل قد أخذ مطعوم حديثاً.
  • إذا حدثت الحمى بعد العودة من أحد البلدان النامية.
  • إذا استمرت الحمى أكثر من يوم واحد في حال كان عمر الطفل أقل من سنتين.
  • إذا استمرت الحمى أكثر من 3 أيام في حال كان عمر الطفل أكبر من سنتين.

أعراض الحمى لدى البالغين

من الضروري استشارة الطبيب بشأن الحمى لدى البالغين في الحالات التالية:

  • ارتفاع درجة الحرارة عن 38.9 درجة مئوية.
  • استمرار الحمى لأكثر من ثلاثة أيام.
  • الإصابة بالحمى بعد العودة من أحد البلدان النامية.
  • ضعف مناعة المريض أو إصابته بمرض خطير.

حالات تستدعي الذهاب إلى الطوارئ

يرجى الذهاب الى طوارئ المستشفى إذا كان مريض الحمى يعاني من أحد الأعراض التالية:

  • عدم القدرة على المشي.
  • صعوبة التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • نوبات الصرع.
  • الهلوسة.
  • البكاء الذي لا يهدأ عند الأطفال.
%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص الحمى؟

تقاس درجة الحرارة الجسم باستخدام مقياس الحرارة الفموي، أو الشرجي، أو الإبطي. ويكون قياس الحرارة بالمقاييس السابقة كالتالي:

  • يجب وضع ميزان الحرارة الفموي تحت اللسان لمدة ثلاث دقائق.
  • يمكن أيضًا استخدام مقياس الحرارة الفموي لقياس الحرارة بالإبط، ببساطة ضع ميزان الحرارة في الإبط أو تحت الذراع لمدة أربع إلى خمس دقائق قبل إزالة مقياس الحرارة.
  • يستخدم ميزان حرارة الشرجي لقياس درجة حرارة الجسم عند الرضع. للقيام بذلك ، ضع كمية صغيرة من الفازلين على طرف الميزان، ثم ضع طفلك على بطنه وادخل الميزان بلطف حوالي 1 بوصة في مستقيم طفلك لمدة لا تقل عن ثلاث دقائق.

بشكل عام، تشخص الحمى عند القراءات التالي:

  • يعاني الأطفال الرضع من الحمى عندما تتجاوز درجة حرارة جسمه 38 درجة مئوية.
  • يعاني الأطفال يعاني من الحمى عندما تتجاوز درجة الحرارة  37.5 درجة مئوية.
  • يعاني البالغون من الحمى عندما تتجاوز درجة الحرارة  37.2 إلى 37.5 درجة مئوية.

يمكن قياس درجة حرارة الجسم بسهولة، وقد تحتاج الى فحوصات أخرى لمعرفة سبب الحمى. في بعض الحالات قد لا تعرف سبب العدوى، خاصة لدى كبار السن.

ما هو علاج الحمى؟

العلاجات تختلف تبعاً لسبب الحمى، فيجب البدء بعلاج المسبب أولاً، كإعطاء المضاد الحيوي للمريض الذي يعاني من الإلتهابات، ويكون علاج الحمى كالتالي:

العلاجات الدوائية

العلاجات المساعدة

  • شرب السوائل  لمنع الإصابة بالجفاف.
  • يمكن للمريض أخذ حمام باستخدام ماء فاتر.
  • أخذ قسط كافي من الراحة.
  • استخدام الكمادات قليلة البرودة.

يجب عليك استشارة الطبيب في الحالات التالية:

  •  إذا كانت درجة حرارة جسم تزيد عن 39.4 درجة مئوية، أو استمرت الحمى لأكثر من ثلاثة أيام.
  • إذا كان المريض يعاني من أحد أمراض المناعة.
  • إذا كنت مسافراً إلى بلد تكثر فيه حدوث العدوى.
  • أو وجود أحد الأعراض التالية : صداع شديد، أو تورم في الحلق، أو طفح جلدي، أو حساسية للضوء الساطع، أو تيبس في الرقبة، أو القيء المستمر، أو وجع في البطن، أو ألم عند التبول، أو ضعف في العضلات.

كيف يمكن الوقاية من الحمى؟

عند التفكير في الوقاية من الحمى، تبرز أهمية وقاية الجسم من حدوث أي عدوى فيروسية أو بكتيرية، و يتم ذلك عن طريق ما يلي:

  • اغسل يديك قبل تناول الطعام وبعد استخدام المرحاض.
  • أظهر لأطفالك كيفية غسل أيديهم بشكل صحيح باستخدام الماء الدافئ والصابون.
  • دع معقم اليد أو المناديل المعقمة المضادة للبكتيريا معك دائماً.
  • قم بتغطية فمك وأنفك عند السعال، وعلم أطفالك أن يفعلوا نفس الشيء.
  • تجنب مشاركة أدوات تناول الطعام مع أشخاص آخرين.

ما هي مضاعفات الحمى؟

ممكن أن تؤدي درجات الحرارة العالية (أكثر من 40 سيليسيوس) أو إرتفاع درجات الحرارة لفترات طويلة إلى ما يلي:

  • حدوث نوبات الصرع.
  • الهلوسة.
  • حدوث الجفاف.
  • يمكن أن يكون إرتفاع درجات الحرارة خطير ومهدد للحياة عند مرضى السرطان أو كبار السن أو المرضى المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية أو الأشخاص المصابين باضطرابات المناعة الذاتية.

المصادر والمراجع

Carol DerSarkissian, Fever Facts, Retrieved February 2019, From https://www.webmd.com/first-aid/fevers-causes-symptoms-treatments#1

Medlineplus Team, Fever, Retrieved February 2019, From https://medlineplus.gov/fever.html

Organization of Teratology Information Specialists, Hyperthermia, Retrieved February 2019, From https://mothertobaby.org/fact-sheets/hyperthermia-pregnancy/pdf/

Deborah Weatherspoon, What Causes Fever?, Retrieved February 2019, From https://www.healthline.com/symptom/fever

Drug Intell Clin Pharm, Drug-induced fever, Retrieved February 2019, From https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/3522163

Melissa Conrad, Fever, Retrieved February 2019, From https://www.medicinenet.com/aches_pain_fever/article.htm#fever_facts

تاريخ الإضافة : 2008-08-07 00:05:46 | تاريخ التعديل : 2019-03-26 09:42:25

103 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك