داء الرشاشيات

Aspergllosis

ما هو داء الرشاشيات

داء الرشاشيات هو عدوى أو رد فعل تحسسي بسبب نمو فطري يسمى اسبرجلس. ينمو الفطر عادة على النباتات المتحللة والأوراق الميتة، وممكن أن ينمو داخل المنزل أيضاً. معظم الناس يتنفسون بالقرب من أبواغ هذا الفطر كل يوم دون أن يمرضون. ومع ذلك فإن الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة أو أمراض الرئة يكونون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل صحية بسبب داء الرشاشيات.

تشمل أنواع المشاكل الصحية التي تسببها الرشاشيات الحساسية وعدوى الرئة والالتهابات في الأعضاء الأخرى.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج داء الرشاشيات مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب داء الرشاشيات؟

المرض هو نتيجة لمزيج من التعرض للفطر ونظام المناعة الضعيف. قد يوجد الفطر في مايلي:

  • أكوام السماد.
  • الحبوب المخزنة.
  • أوراق الماريجوانا.
  • العفن النباتي.
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي فسيولوجيا داء الرشاشيات؟

الإمراضية والوفيات

  • يرتبط داء الرشاشيات الغازية بمعدل وفيات كبير يتراوح بين 30-95٪.
  • يبلغ معدل الوفيات في داء الرشاشيات الرئوي الناخر المزمن من 10 إلى 40٪، ولكنها قد تصل إلى 100٪، وذلك لأنها غالبا ما تبقى غير مكتشفة لفترات طويلة.
  • ورم الرشاشيات المسبب للسعال المصحوب بالدم قد يكون شديداً ويهدد الحياة.
  • داء الرشاشيات القصبي الرئوي التحسسي قد يسبب مشاكل مع السيطرة على الربو. وقد تتسبب نوبات متكررة في توسع القصبات وانتشار مرض الرئة التليفي المزمن.

ما هي اعراض داء الرشاشيات؟

ترتبط أعراض المرض بنوعه، وهناك أنواع مختلفة من داء الرشاشيات تؤثر على الجسم بطرق مختلفة. كما أن بعض الظروف والأدوية تزيد من مخاطر الإصابة لكل نوع كما يلي:

  • داء الرشاشيات القصبي الرئوي التحسسي:
    في داء الرشاشيات القصبي الرئوي التحسسي يسبب الفطر ردود فعل تحسسية مثل السعال والأزيز. حيث يكون الإنسان أكثر عرضة لهذا النوع من داء الرشاشيات إذا كان يعاني من مشاكل في الرئة مثل التليف الكيسي أو الربو. كما أن داء الرشاشيات القصبي الرئوي التحسسي يسبب أيضاً ضيق في التنفس والتعب الشديد في كل أنحاء الجسم.
  • داء الرشاشيات الغازية:
    من المرجح أن تصاب بداء الرشاشيات الغازية إذا ضعف جهاز المناعة بسبب العلاج الكيميائي مثل حالات السرطان والإيدز،
    إذ يجعل ضعف جهاز المناعة من الصعب مكافحة العدوى. وهذا النوع من داء الرشاشيات يغزو أنسجة الرئة ويمكن أن ينتشر إلى الكليتين أو الدماغ. وإذا لم يتم علاج داء الرشاشيات الغازية، يمكن أن يسبب الالتهاب الرئوي المعدي الذي يكون مهدداً للحياة في الأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة.
    وغالباً ما يحدث داء الرشاشيات الغازية في الأشخاص الذين لديهم بالفعل حالات طبية أخرى، لذلك يمكن أن يكون من الصعب فصل أعراض داء الرشاشيات الغازية من تلك الحالات الأخرى. وتشمل الأعراض المعروفة لداء الرشاشيات الغازية:
  1. السعال (يكون مصحوبا بالدم احيانا).
  2. ألم في الصدر.
  3. ضيق في التنفس.
  4. حمى.
    يمكن أن تنتشر عدوى في الرئتين في جميع أنحاء الجسم، مما تسبب أعراض جديدة.
  • ورم الرشاشيات:
    إذا كنت مصاباً بمرض السل أو بمرض رئوي آخر، فإن التعرض للإصابة بهذا الفطر يمكن أن يسبب لك نمو فطري يدعى بكرة الفطريات، وهذا النوع من النمو يتكون عادة من الفطر والجلطات وخلايا الدم البيضاء. ولا ينتشر النمو عادة إلى مناطق أخرى من الجسم، ومع ذلك فإن الكرة يمكن أن تصبح أكبر وتسبب تلف أنسجة الرئة. ومع وجود ورم الرشاشيات قد يكون هناك سعال مع أو بدون دم وضيق في التنفس.
  • داء الرشاشيات الرئوي الناخر المزمن:
    عند الإصابة لمدة طويلة (3 أشهر أو أكثر) يمكن أن تسبب الرشاشيات تجاويف في الرئتين، وهي الأكثر شيوعاً حيث تكون مرتبطة بمرض الرئة الكامن أو الإدمان على الكحول أو العلاج طويل الأمد بالكورتيكوستيرويد. وغالبا ما يبقى داء الرشاشيات غير مكتشف لأسابيع أو شهور ويمكن أن يتسبب في ارتشاح الرئة.
  • داء الرشاشيات الجلدي:
    تدخل الرشاشيات الجسم عادة عن طريق جرح في الجلد (على سبيل المثال بعد الجراحة أو جروح الحروق) ويسبب العدوى، لدى الأشخاص الذين لديهم ضعف في جهاز المناعة. ويمكن أن يحدث داء الرشاشيات الجلدي أيضاً إذا انتشر داء الرشاشيات الغازية إلى الجلد من مكان آخر في الجسم مثل الرئتين.
%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص داء الرشاشيات؟

  • ينظر الطبيب ومقدمي الرعاية الصحية إلى التاريخ الطبي وعوامل الخطر والأعراض والعلامات السريرية والفحوصات المختبرية عند تشخيص داء الرشاشيات. وقد يحتاج الأمر إلى فحوصات تصويرية مثل الأشعة السينية للصدر أو تصوير مقطعي للرئتين أو أجزاء أخرى من الجسم اعتماداً على موقع الإصابة المشتبه بها.
  • إذا كان الطبيب أو مقدم الرعاية الصحية الخاص بك يشك في أن لديك عدوى فطر اسبرجلس في الرئتين، فقد يقوم بجمع عينة من السوائل من الجهاز التنفسي لإرسالها إلى المختبر. كما يمكن للطبيب إجراء فحص الأنسجة، حيث يتم تحليل عينة صغيرة من الأنسجة المصابة في المختبر بحثاً عن دليل على وجود الرشاشيات تحت المجهر أو في المزرعة الفطرية.
  • كما يمكن لاختبار الدم أن يساعد في تشخيص داء الرشاشيات الغازية مبكراً لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف شديد في جهاز المناعة.

ما هو علاج داء الرشاشيات؟

الأدوية

الأدوية المضادة للفطريات تعالج جميع أنواع مرض الرشاشيات. ويمكن أن تعالج الأدوية الفموية أو الوريدية مثل فوريكونازول النوع الغازي من داء الرشاشيات. أما إذا كنت تعاني من داء الرشاشيات الرئوي التحسسي فقد تتلقى دواءً يخمد الجهاز المناعي، مثل بريدنيزلون إلى جانب الأدوية المضادة للفطريات.

العملية الجراحية

  • إذا تسببت الفطريات في إصابة صمامات القلب، فغالباً ما تكون الجراحة ضرورية لإزالة المناطق المصابة. بعد الجراحة ستحصل على علاج شامل مضاد للفطريات.
  • ضع في الاعتبار أن داء الرشاشيات ليس معدياً. وأن داء الرشاشيات التحسسي عادة ما يشفى مع العلاج. وقد تصاب به مرة أخرى إذا كنت تتعرض مراراً للفطريات، ويعتمد التعافي من داء الرشاشيات الغازية على الصحة العامة وقوة جهاز المناعة. بينما لا يتطلب ورم الرشاشيات عادة أي علاج.
  • بالنسبة لجميع أنواع داء الرشاشيات، يعتبر عدم الاستجابة للدواء مسألة حيوية ويمكن أن تكون قاتلة.

ما هي مضاعفات داء الرشاشيات؟

وتشمل المخاطر ما يلي:

  • انسداد مجرى الهواء.
  • توقف التنفس.
  • تلف الكُلى.
  • نزيف في الرئتين.

المصادر والمراجع

https://www.healthline.com/health/aspergillosis
https://www.cdc.gov/fungal/diseases/aspergillosis/index.html
https://emedicine.medscape.com/article/296052-overview#a3

أدوية لعلاج داء الرشاشيات

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-01-13 11:10:09

137 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك