نبض في البطن

Pulse in stomach

ما هو نبض في البطن

يعتبر الشعور بالنبض في المعدة أو البطن أمر لا يدعو للقلق عادة، وعلى الأرجح أن ذلك يعود للشعور بنبض الشريان الأبهري الذي يعد أكبر شريان في الجسم، يغادر الشريان الأبهري القلب عبر الجسم ويصل للبطن من خلال الشريان الأورطي النازل، مما قد يبرر الشعور بالنبض عند وضع اليد على المعدة خاصة لدى الأشخاص النحيلين، ولكن من الممكن أن يكون الشعور بنبض في المعدة مؤشرا خطيرا على حالة مرضية تعرف باسم تمدد الشريان الأورطي البطني.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج نبض في البطن مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب نبض في البطن؟

من الأسباب الشائعة غير المرضية والمؤدية إلى الشعور بنبض في البطن ما يلي:

  • الحمل، قد تشعر بعض النساء الحوامل بالنبض في المعدة أثناء الحمل، وقد يشبه ذلك الشعور بنبضات قلب الجنين ولكنه في الواقع مجرد نبض في الشريان الأورطي البطني، حيث تزيد كمية الدم المتداولة حول الجسم بشكل كبير أثناء فترة الحمل مما يؤدي إلى زيادة الدم الذي يتم ضخه مع كل نبضة قلب، مما يجعل النبض في الشريان الأورطي البطني أكثر وضوحا.
  • تناول الطعام، يحتاج الجسم إلى القيام بعمل إضافي لإتمام عملية هضم الطعام وامتصاص الطاقة مما يزيد من ضخ الم إلى المعدة من خلال الشريان الأبهر البطني.
  • الاستلقاء ورفع الركب يزيد من تدفق الدم عبر الشريان الأورطي البطني والشعور بالنبض في البطن الذي يزول بمجرد الوقوف.

ومن الأسباب المرضية التي قد تؤدي إلى الشعور بنبض في البطن أو المعدة ما يلي:

  • وجود ورم حميد أو خبيث أو عضو متضخم بالقرب من الشريان الأبهر قد يؤدي إلى نبض في البطن.
  • انسداد في القناة الهضمية.
  • متلازمة القولون العصبي التي قد تنتج عن الإجهاد النفسي أو القلق في العديد من الأشخاص.
  • تمدد الشريان الأورطي البطني، وهي حالة مرضية تشير إلى تضخم المنطقة الموجودة بالقرب من الجزء السفلي من الشريان الأبهر، وعادة ما تتطور هذه الحالة على مدار سنوات ولا تسبب العديد من الأعراض، وقد يؤدي تمدد الشريان الأورطي البطني إلى انفجار الشريان الأبهر مما يتسبب في حدوث نزيف داخلي خطير. ومن الأعراض المرافقة لحالة التمدد الشرياني:
  1. ألم عميق في البطن أو على جانب البطن.
  2. نبض في البطن.
  3. ألم في الظهر.

ومن المخاطر التي تزيد من احتمال الإصابة بتمدد الشريان الأبهري ما يلي:

  • التدخين.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • تصلب الشرايين.
  • التهابات الشريان الأبهر.
  • وجود تاريخ عائلي مرضي.
  • التعرض للإصابات.

تتراوح الأسباب المؤدية إلى نبض في البطن بين العادية العابرة والمرضية الخطيرة التي تتطلب زيارة الطبيب ووضع خطة علاجية مناسبة، ومن الأمور التي تستدعي زيارة الطبيب استمرار الأعراض لفترة طويلة، وقوة النبض في البطن، والشعور بالقلق تجاه الحالة، ووجود أي عامل من عوامل الخطر المؤدية للإصابة بتمدد الشريان الأبهري البطني.

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

المصادر والمراجع

https://scarysymptoms.com/2017/07/dangerous-feeling-pulse-stomach-2/
https://www.healthline.com/health/pulse-in-stomach
https://safesymptoms.com/pulse-in-stomach-is-it-dangerous/

تاريخ الإضافة : 2018-09-27 12:13:26 | تاريخ التعديل : 2018-09-27 12:13:27

103 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك