حرقان المهبل (حرقة المهبل)

vaginal burning

ما هو حرقان المهبل (حرقة المهبل)

حرقان المهبل أو حرقة المهبل هو الإحساس بحرقة في المنطقة المحيطة بالمهبل تعدّ من الشكاوى الشائعة نسبياً بين النساء، بما في ذلك الأعراض غير المريحة التي تصيب المرأة مثل: الحكة الشديدة، والألم الذي يصيب منطقة المهبل.

وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بحرقة المهبل، إذ أنّها تكون بسبب الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً، وممكن أن تكون الإصابة لأسباب غير معدية، وإنّ تحديد السبب الكامن وراء الإصابة بحرقة المهبل هو الذي يمهد الطريق للعلاج الفعال لهذه الحالة والتعافي بأسرع وقت ممكن.

قد تكون الحكة المستمرة، والحرقة، والتهيج علامة على عدوى أو حالة كامنة أخرى، وهي تشمل عدم الشعور بالراحة في أي منطقة من المهبل، وقد تبدأ الأعراض فجأة وتزداد مع الوقت، ومن الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بحرقة المهبل التالي:

  1. تهيج بسبب مواد تؤثر بشكل غير مباشر على المهبل، مثل المواد الكيميائية الموجودة في المواد المستخدمة يومياً مثل الصابون، أو بعض الملابس مثل السراويل الضيقة أو الملابس الداخلية الضيقة.
  2. التهيج بسبب مواد تؤثر بشكل مباشر على المهبل مثل: السدادات الأنثوية، والواقيات الذكرية، والكريمات، والمعطرات التي توضع في المهبل.
  3. التهاب المهبل الجرثومي، وهو من أكثر أنواع العدوى المهبلية شيوعاً بين النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 15 و44 عاماً، ويحدث لك نتيجة نمو كمية عالية من البكتيريا في منطقة المهبل.
  4. العدوى الفطرية، وذلك نتيجة نمو نسبة عالية من الفطريات في منطقة المهبل.
  5. التهاب المسالك البولية، وذلك نتيجة الإصابة بالبكتيريا في المسالك البولية أو المثانة، ممّا يؤدي إلى الشعور بآلام عند التبول وحرقة المهبل.
  6. الإصابة بعدوى الأمراض المنقولة جنسياً مثل: مرض السيلان، والكلاميديا، والهربس التناسلي.
  7. مرض تصلب الحزاز وهو حالة جلدية نادرة تصيب المهبل، بحيث يتسبّب بالإصابة ببقع رقيقة بيضاء على جلد المهبل، ويكون أكثر شيوعاً عند النساء اللواتي وصلن إلى سن اليأس.
  8. سن اليأس، وذلك نتيجة انخفاض هرمون الإستروجين نتيجة انقطاع الطمث، مما يؤدي إلى حدوث حرقة المهبل.

هناك بعض الأعراض المصاحبة لحرقة المهبل، ومنها:

  1. ظهور طبقة رقيقة من السائل ذي اللون الابيض أو الرمادي.
  2. الحكة خارج المهبل.
  3. ظهور رائحة كرائحة السمك خاصة بعد ممارسة الجنس.
  4. الاحمرار والتورم للفرج.
  5. الشعور بالألم عند التبول.
  6. ظهور طفح على السطح الخارجي للمهبل.
  7. آلام في أسفل المعدة والظهر.

يعتمد علاج حرقة المهبل على المسبب الرئيس للإصابة، كالتالي:

  1. يتم التعامل مع الأمراض المنقولة جنسياً بوصف المضادات الحيوية.
  2. يتم التعامل مع العدوى الفطرية بوصف الأدوية المضادة للفطريات، والتي يتم إدخالها إلى المهبل على شكل كريمات أو مراهم أو تحاميل، أو يتم أخذها من الفم.
  3. يمكن علاج حرقة المهبل المرتبطة بسن اليأس باستخدام كريمات تحتوي على الإستروجين أو أقراص الاستروجين.
  4. كريمات تحتوي على الستيرويد، والتي بدورها تقلل الالتهاب.
  5. وهناك طرق علاجية يمكن عملها في المنزل، كوضع كيس من الثلج على المنطقة المصابة ممّا يقلل من الاحساس بالحرق، أو وضع كمية من الفازلين على الجلد مما يساعد على حمايته. وكذلك ارتداء الملابس الداخلية القطنية، والابتعاد عن المنتجات التي تزعج المنطقة بشكل أكبر كالصابون والمعطّر

  1. بعض أسباب حرقة المهبل مثل الأمراض الجنسية يمكن أن يكون لها بعض المضاعفات الخطيرة إذا تركت دون علاج.
  2. يجب على المرأة الحامل أخذ الحيطة والحذر، حيث إنّ مخاطر حرقة المهبل تكون أكبر على النساء الحوامل.
  3. على المرأة مراجعة الطبيب لتحديد مسبّب حرقة المهبل، والعمل على علاجه.

أدوية لعلاج حرقان المهبل (حرقة المهبل)

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

144,868 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,185 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بأمراض نسائية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض نسائية