ضباب الدماغ

Brain fog

ما هو ضباب الدماغ

التفكير الضبابي أو ضباب الدماغ هو أحد الاضطرابات الذهنية التي تؤثر على قدرة الشخص على التفكير و القيام بمختلف النشاطات اليومية. يشعر المصاب بالتفكير الضبابي بأن ذهنه غير صافٍ وكأنه يغرق بالضباب.

يرافق التفكير الضبابي بعض الحالات المرضية والتغيرات الفسيولوجية، وقد يرافق الأعراض الأخرى لهذه الأمراض أو يظهر كعرض لوحده. التفكير الضبابي ليس عرضاً مستمراً بالضرورة، فقد يتذبذب من حيث المدة ومدى شدته، وقد يستمر لفترات زمنية طويلة أحياناً.

ضباب الدماغ مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب ضباب الدماغ؟

يرافق التفكير الضبابي طيفاً واسعاً من الحالات النفسية، والأمراض العضوية، والتغييرات الهرمونية التي يمر بها الجسد. ومن أبرز أسباب التفكير الضبابي ما يلي:

  • الحمل 

قد تعاني الحامل من بعض الاضطرابات النفسية مثل حدوث مشاكل في الذاكرة والتفكير، ويعزى ذلك إلى تغير مستوى هرمونات الحمل مثل هرمون الإستروجين والبروجيسترون، ونتيجة تصنيع الجسم لمواد غذائية للجنين على حساب جسم الأم.

  • انقطاع الطمث

 يرافق انقطاع الدورة الشهرية انخفاض في مستوى هرمون الإستروجين في الدم، مما يؤديلحدوث ااضطرابات ذهنية مثل التفكير الضبابي، وكثرة النسيان.

  • الضغوطات النفسية

يؤثر الضغط النفسي على الحالة الذهنية، ويؤدي لضبابية التفكير من خلال عدة طرق أهمها ما يلي:

  1. تنشيط مناطق الدماغ المسؤولة عن التعامل مع الخطر على حساب المناطق المسؤولة عن التفكير العقلاني.
  2. ارتفاع مستوى هرمونات الضغط النفسي مثل هرمون الكورتيزول، وقد تؤدي لتشتت الذهن.
  3. تثبيط منطقة قرن آمون في الدماغ، وهي المنطقة المسؤولة عن التعلم والذاكرة.
  4. استهلاك مصادر الجسم من الطاقة مما يسبب إعياء الجسم ويؤدي إلى ضبابية التفكير.
  • متلازمة الإرهاق المزمن

تعتبر متلازمة التعب المزمن من الحالات التي تؤدي إلى التعب المستمر الذي لا يستجيب للراحة، وهذا التعب المستمر لا علاقة له بأي مسبب مرضي آخر. تتسم هذه المتلازمة بالإرهاق الشديد الذي يؤدي إلى صعوبة القيام بالعمليات الذهنية مثل التفكير، والذاكرة.

  • نقص فيتامين ب12

ينتج عن نقص فيتامين ب12 أعراض متنوعة مثل الإرهاق المستمر، وكثرة النسيان.

  • مرض السكري

يعتبر السكر المصدر الرئيسي للطاقة في الدماغ، فنقصانه أو حدوث اضطرابات في مستويات السكر في الدم قد تؤدي إلى بعض مشاكل الذهنية مثل النسيان.

  • فقر الدم (الأنيميا)

 يؤدي فقر الدم إلى التعب العام، وضعف التركيز، وضبابية التفكير.

  • قلة النوم

تؤدي قلة النوم لحدوث الآثار السلبية للجسم والدماغ، فإن عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم يؤدي لضعف التركيز، وتغيرات في المزاج، بالإضافة لمشاكل في الذاكرة، وارتفاع خطر الإصابة بالأمراض المزمنة على المدى البعيد.

للمزيد من المعلومات عن قلة النوم إقرأ المقال التالي: علاج قلة النوم بالتغذية.

  • الاكتئاب السريري

 يؤدي الاكتئاب السريري إلى الخمول وصعوبة التركيز.

  • قصور الغدة الدرقية

يعتبر قصور الغدة الدرقية هو نقص في إفراز هرمونات الغدة الدرقية، وينتج عنه إرهاق، وإبطاء العمليات الذهنية، بالإضافة لكثرة النسيان، وصعوبة التركيز.

  • الزهايمر

يتسم الزهايمر باضطرابات ذهنية متعددة أبرزها فقدان الذاكرة والتشوش.

  • التصلب المتعدد

يعتبر التصلب المتعدد من أمراض المناعة الذاتية التي يصيب الدماغ والحبل الشوكي ويؤدي لمشاكل ذهنية متعددة.

  • الجفاف

يؤدي الجفاف لحدوث تغييرات في الحالة الذهنية تشمل التشوش والهياج وضبابية التفكير. 

  • أنواع الطعام التي تسبب عادةً الحساسية لبعض الأشخاص مثل منتجات الألبان والفول السوداني.
  • الإصابة بالتهابات الدماغ مثل التهاب السحايا.
  • أدوية العلاج الكيماوي للسرطان وبعض مضادات الاكتئاب.
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض ضباب الدماغ؟

يعد التفكير الضبابي عرضاً بحد ذاته، وقد يشعر به المريض بشكل مستمر أو على فترات متقطعة، ويمكن أن يستمر للأبد أو يختفي خلال فترة قصيرة.

يتمثل التفكير الضبابي بعدة أعراض ومشاكل ذهنية التالية:

  • الشعور بالتشوش والاضطراب.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • ضعف التركيز.
  • انعدام صفاء الذهن.
  • صعوبة القيام بمهام تتطلب مهارات ذهنية.
  • التأثير على مهارة حل المشكلات
  • صعوبة تجميع الأفكار.

تتراوح حدة هذه الأعراض بين أعراض طفيفة وأعراض حادة، قد تتداخل مع النشاطات اليومية وتؤثر على أداء الفرد في العمل أو المدرسة.

%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص ضباب الدماغ؟

يعد التفكير الضبابي عرضاً دالاً على وجود مشاكل ذهنية ناتجة إما عن أمراض عضوية أو حالات من الضغط النفسي والاكتئاب. ينصح بمراجعة الطبيب عند استمرار التفكير الضبابي لفترة طويلة للقيام بعدة فحوصات تساعد على الكشف عن المسبب الأساسي. أثناء زيارة الطبيب، إحرص على اعلامه بالتالي:

  • أي أدوية بوصفة أو بدون وصفة طبية تقوم بتناولها.
  • أي أعراض أخرى تشعر بها سواء كانت متزامنة مع التفكير الضبابي أم لا.
  • طبيعة الحمية الغذائية، وعدد ساعات النوم، والنشاط البدني.

قد يجري الطبيب عدة فحوصات للكشف عن مسبب الأعراض. هذه الفحوصات تتضمن ما يلي:

  • فحص الدم، الذي يكشف عن وجود خلل في مستوى الجلوكوز، أو وظائف الكلى والكبد والغدة الدرقية، أو خلل في مستوى الفيتامينات، أو وجود الالتهابات.
  • التصوير المقطعي.
  • تصوير الرنين المغناطيسي.
  • تصوير الأشعة السينية.

ما هو علاج ضباب الدماغ؟

لا يعد التفكير الضبابي مرضاً بحد ذاته، ولكنه إحدى العلامات التي قد ترافق أمراضاً متعددة. يتطلب علاج التفكير الضبابي تحديد المسبب الرئيسي وعلاجه، وهناك عدة نصائح يمكنك اتباعها في حال الإصابة بالتفكير الضبابي، ومنها ما يلي:

  • التعامل مع حالات الضغط النفسي ومحاولة تهدئة النفس.
  • القيام بجلسات التأمل واليوغا.
  • تجنب التدخين والإكثار من مشروبات الكافيين.
  • الحفاظ على نمط حياة صحي يتضمن حمية متوازنة وممارسة الرياضة.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم يصل إلى 7-9 ساعات يومياً.
  • تنشيط وتمرين الدماغ على حل مسائل ذهنية مثل الأحجيات والكلمات المتقاطعة.
  • اخبار الطبيب أو الصيدلاني في حال تسبب الدواء الذي تتناوله بأعراض ذهنية مثل ضعف التركيز والتشوش.
  • مراجعة الطبيب في حال استمرار أعراض التفكير الضبابي لفترات زمنية طويلة من أجل استبعاد أي حالات مرضية مسببة.

للمزيد حول التعامل مع الضغط النفسي، اقرأ هنا: تخلص من الضغط النفسي بعشر خطوات.

المصادر والمراجع

Ann Pietrangelo,11 effects of sleep deprivation on body
Retrieved February.2019, From: https://www.healthline.com/health/sleep-deprivation/effects-on-body#1

تاريخ الإضافة : 2019-02-16 16:14:13 | تاريخ التعديل : 2019-02-16 18:00:45

107 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك