ترميم طبلة الاذن

Tympanoplasty, myrinoplasty

ما هو ترميم طبلة الاذن

طبلة الأذن أو الغشاء الطبلي للأذن هو عبارة عن نسيج رقيق يفصل بين الأذن الوسطى وقناة الأذن الخارجية، يهتز هذا الغشاء عندما تدخل الموجات الصوتية إلى الأذن ويستمر الاهتزاز من خلال عظام الأذن الوسطى.

ونظراً لأن هذا الاهتزاز هو الذي يسمح لك بالاستماع، فإن حاسة السمع يمكن أن تتأثر تأثراً شديداً في حالة تمزق أو تلف طبلة الأذن وفي حالات نادرة، يمكن أن يؤدي إلى فقدان السمع بشكل دائم.

يتم إجراء رأب طبلة الأذن في حالة تمزق طبلة الأذن وعدم التئامها من تلقاء نفسها، ولكن هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تمزق طبلة الأذن منها

العدوى

  • تعتبر عدوى الأذن سبباً شائعاً لتمزق طبلة الأذن خاصة لدى الأطفال.
  • خلال عدوى الأذن تتراكم السوائل خلف طبلة الأذن، ويمكن أن يسبب الضغط الناتج عن تراكم السوائل تمزق غشاء طبلة الأذن.

تغيرات الضغط

عندما يختلف الضغط الموجود خارج الأذن اختلافاً كبيراً عن الضغط داخل الأذن فقد يؤدي ذلك إلى ثقب طبلة الأذن وقد يحدث هذا في الحالات التالية

  • الغوص لمسافات عميقة.
  • التحليق في طائرة.
  • القيادة على ارتفاعات عالية.

الإصابة أو الصدمة

يمكن أن تسبب أي صدمة على الأذن أو جانب الرأس تمزق طبلة الأذن، كما في حالات

  • الضرب على الأذن.
  • السقوط على الأذن.
  • حوادث السيارات.

كما يمكن أن يؤدي إدخال قطعة قطن أو ظفر أو قلم داخل الأذن إلى الإضرار أيضاً بطبلة الأذن.

الضوضاء العالية

يمكن أن تؤدي الصدمة الصوتية من الضوضاء العالية إلى تمزق طبلة الأذن.

كيف يتم إجراء عملية رأب طبلة الأذن؟

  • يمكن إجراء الجراحة في غرفة العمليات تحت التخدير الموضعي أو التخدير الكلي اعتماداً على حجم وموقع الثقب.
  • خلال هذه العملية يأخذ الجراح أنسجة من منطقة أخرى من جسمك ويضعها على الثقب الموجود في طبلة الأذن.
  • عادةً ما يستخدم الطبيب الغضروف والدهون الموجودة خلف الأذن أو جزءً من الأنسجة المغلفة للعضلات لإعادة بناء طبلة الأذن.
  • في الحالات البسيطة، يدخل الجراح عبر قناة الأذن الخارجية ويقوم بترميم طبلة الاذن.
  • في الحالات الأكثر تعقيداً، قد يقرر الجراح إما إجراء شق صغير فوق قناة الأذن ليقترب من مكان الثقب، أو يمكن أن يقوم بإجراء شق خلف الأذن.

  • الألم هو العرض الرئيسي لتمزق طبلة الأذن.
  • بمجرد أن يزول الألم، تبدأ الأذن في تصريف سوائل مائية أو دموية أو مليئة بالقيح.
  • قد يحدث أيضاً درجة من درجات فقدان السمع المؤقت في الأذن المصابة.
  • يمكن أيضاً الشعور بطنين الأذن، أو رنين مستمر في الأذن، أو الشعور بالدوخة.

يمكن أن تلتئم طبلة الأذن من تلقاء نفسها في غضون بضعة أسابيع حتى بدون علاج، الهدف من علاج تمزق طبلة الأذن هو تخفيف الألم وإزالة أو منع العدوى وإصلاح أو رأب طبلة الأذن في حال لم تلتئم من تلقاء نفسها.

ومن طرق العلاج ما يلي

الترقيع

  • إذا لم تُشفى أذنك من تلقاء نفسها، فقد يقوم طبيبك بإصلاح طبلة الأذن عن طريق وضع رُقعة من ورقة تصحيح طبية على الجزء المثقوب في غشاء طبلة الأذن.
  • تشجع هذه الرقعة غشاء الطبلة على النمو مرة أخرى.

مضادات حيوية

  • يمكن للمضادات الحيوية أن تزيل العدوى التي قد تؤدي إلى تمزق طبلة الأذن. كما أنها تحميك من الإصابة بعدوى جديدة.
  • قد يصف طبيبك المضادات الحيوية عن طريق الفم أو قطرات طبية أو كلاهما معاً.

عملية رأب طبلة الأذن

  • في حالات نادرة، قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لترميم الثقب في طبلة الأذن، ويسمى الإصلاح الجراحي لطبلة الأذن: رأب طبلة الأذن.

الانتعاش بعد عملية رأب طبلة الأذن

  • يمكنك مغادرة المستشفى خلال يوم أو يومين من إجراء العملية.
  • في الحالات البسيطة ليس هناك حاجة لوضع أي مرهم، كما أنه لا توجد غرز لإزالتها.
  • في حالة عمل شق خلف الأذن وإغلاقه باستخدام الدبابيس فستحتاج لإزالة الدبابيس بعد 10-14 يوم بعد الجراحة، وقد تحتاج لوضع مرهم مرتين يومياً على الجرح.
  • عادة ما يحدث الشفاء التام في غضون ثمانية أسابيع.

رعاية الجرح بعد العملية

  • قد يكون لديك ضمادة على الجرح. يمكنك إزالة الضمادة بعد يوم أو يومين من الجراحة أو حسب رأي طبيبك.
  • إذا كان لديك شريط من الشرائط على الشق خلف أذنك، اترك الشريط لمدة أسبوع أو حتى يسقط من تلقاء نفسه.
  • اغسل المنطقة يومياً بالماء الدافئ والصابون، واتركها تجف.
  • لا تستخدم بيروكسيد الهيدروجين أو الكحول، هذا قد يؤخر الشفاء.
  • احرص على بقاء المنطقة نظيفة وجافة.

الرعاية في المنزل بعد العملية

  • الحصول على ما يكفي من النوم سيساعدك على الشفاء بسرعة.
  • في الأسبوع الأول، حاول عند النوم وضع رأسك على وسادتين أو ثلاث.
  • حاول المشي كل يوم؛ فالمشي يعزز تدفق الدم ويساعد على منع الالتهاب الرئوي والإمساك.
  • تجنب حركات الرأس المفاجئة والانحناء في أول يومين بعد الجراحة؛ فقد تجعلك هذه الحركات تشعر بالدوار.
  • تجنّب الأنشطة الشاقة، مثل ركوب الدراجات أو الركض أو رفع الأثقال أو التمارين الرياضية، لمدة تتراوح بين أسبوعين وأربعة أسابيع.
  • تجنب السباحة حتى تشفى أذنك.
  • تجنب حبس أنفاسك ومنع أنفك من إنفاذها؛ حيث أن هذا يخلق ضغطاً مرتفعاً في أذنيك يمكن أن يعطل شفاء طبلة الأذن.
  • لا تستخدم أي قطرات للأذن إلا إذا أوصى بها الطبيب.

هناك أشياء متعددة يمكنك القيام بها لمنع تمزق طبلة الأذن في المستقبل منها

  • حافظ على جفاف أذنك لمنع المزيد من العدوى.
  • قم بسد أذنيك بالقطن عند الاستحمام لمنع الماء من الدخول إلى قناة الأذن.
  • إذا أصبت بعدوى في الأذن، قم بمعالجتها على الفور.
  • حاول تجنب الطيران في الطائرات عندما تكون مصاباً بعدوى البرد أو الجيوب الأنفية.
  • حافظ على استقرار ضغط الأذن أثناء إقلاع الطائرة وهبوطها عن طريق استخدام سدادات الأذن أو مضغ العلكة أو التثاؤب.
  • ارﺗﺪي ﺳدادات اﻷذن ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﻌﺮف أﻧﻚ ﺳﺘﺘﻌﺮض ﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ اﻟﻀﻮﺿﺎء.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

6 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بأنف، أذن وحنجرة
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأنف، أذن وحنجرة
site traffic analytics