اختبار تحمل اللاكتوز الفموي

Oral lactose tolerance test

ماهو اختبار تحمل اللاكتوز الفموي

اختبار تحمل اللاكتوز الفموي هو اختبار يقيس مدى قدرة الجسم على معالجة اللاكتوز، وهو نوع من السكر الموجود في منتجات الألبان. عادة يكون الجسم قادراً على معالجة الحليب ومنتجات الألبان الأخرى بفضل إنزيم في الأمعاء يسمى اللاكتاز، الذي يكسر اللاكتوز أثناء الهضم.

ومع ذلك بعض الناس لديهم مستويات من اللاكتاز أقل من المعدل الطبيعي. بالنسبة لهؤلاء الناس بدلاً من تحلل سكر اللبن (اللاكتوز)، سيبقى اللاكتوز في الأمعاء ويتخمّر. ويشار إلى عدم القدرة على هضم اللاكتوز باسم عدم تحمُّل اللاكتوز.

متى يوصي الطبيب باختبار تحمل اللاكتوز الفموي؟

  • قد يوصي الطبيب بهذا الاختبار إذا كنت تعاني من أعراض عدم تحمل اللاكتوز. علامات عدم تحمل اللاكتوز تشمل الشعور بالغثيان، وظهور التشنجات في المعدة بعد فترة وجيزة من تناول منتجات الألبان. الإسهال، والغازات، والانتفاخ بعد تناول الأطعمة المزودة باللاكتوز هي أيضاً من الأعراض الشائعة.
  • ووفقاً لمركز مقاصة المعلومات حول الأمراض في الجهاز الهضمي الوطني (NDDIC)، فإنّ عدم تحمل اللاكتوز يحدث غالباً عند كبار السن والرضع الذين يولدون قبل الأوان.

كيفية إجراء اختبار تحمل اللاكتوز الفموي:

خلال هذا الاختبار سيجعلك الطبيب تتناول محلول سائل يحتوي على اللاكتوز، في الأفراد الذين يتحملون اللاكتوز، ينقسم اللاكتوز المهضوم إلى الجلاكتوز والجلوكوز في الأمعاء الدقيقة، ثم يتم امتصاصه من الأمعاء ويذهب إلى الدم.
سيتم أخذ ثلاث عينات دم إضافية بعد 30، و 60، و 120 دقيقة خلال فترة ساعتين بعد ابتلاع اللاكتوز لقياس مستوى السكر في الدم. إذا كان تحمل اللاكتوز طبيعياً، يرتفع مستوى الجلوكوز في الدم بسبب امتصاص الجلوكوز من الأمعاء. وإذا لم يرتفع مستوى الجلوكوز في الدم فهذا يعني أنّ الجسم لا يستوعب أو لا يهضم اللاكتوز.

أين ومن الذي يُجري اختبارات تحمل اللاكتوز؟

يمكن إجراء هذا الاختبار في عيادة الطبيب أو في المختبرات الطبية، ويشرف عليه الطبيب، أو الممرضة، أو أخصائي المختبرات.

هل هناك مخاوف خاصة حول اختبارات تحمل اللاكتوز؟

  • قد تحدث نتيجة إيجابية كاذبة بسبب المشاركة في تمارين شاقة قبل الاختبار، أو وجود مرض سوء الامتصاص المعوي بخلاف سوء امتصاص اللاكتوز.
  • قد يعاني الأشخاص المصابون بداء السكري من ارتفاع في مستويات الجلوكوز في الدم على الرغم من عدم تحمل اللاكتوز، مما يؤدي إلى نتائج سلبية كاذبة.

ماذا يجب أن تفعل قبل اختبارات تحمل اللاكتوز؟

  • لا تأكل أو تشرب أي شيء، وتجنب التمرين المضني لمدة 8 ساعات قبل الاختبار.
  • أخبر طبيبك إذا كنت تأخذ أي أدوية، أو أعشاب، أو مكملات غذائية. بعض هذه العوامل قد تؤثر على مستويات الجلوكوز في الدم ويجب إيقافها لفترة وجيزة قبل الاختبار.
    لا تدخن قبل الاختبار.

مخاطر ومضاعفات اختبارات تحمل اللاكتوز:

هناك بعض المخاطر الطفيفة المرتبطة بسحب الدم. وتشمل هذه المخاطر: النزيف الزائد، أو الإغماء، أو الشعور بألم في الرأس، أو حدوث ورم دموي (تراكم الدم تحت الجلد) والعدوى بسبب سحب عدة عينات من الدم.

بعد اختبارات تحمل اللاكتوز:

  • مباشرة بعد سحب الدم، يتم تطبيق الضغط (مع القطن أو الشاش) على موقع سحب العينة.
  • يمكن مغادرة العيادة على الفور بعد اكتمال الاختبار.
  • إذا كنت تعاني من عدم تحمل اللاكتوز، فقد تواجه أعراضاً مثل: انتفاخ البطن، أو الإسهال، أو آلام من الغازات.
  • يمكنك استئناف النظام الغذائي العادي الخاص بك وأي أدوية تم حجبها قبل الاختبار.
  • عند حدوث ورم دموي في موقع السحب، هذا غير مؤذٍ وسيحل من تلقاء نفسه. بالنسبة للورم الدموي الكبير الذي يسبب التورم والانزعاج، ضع الثلج في البداية وبعد 24 ساعة استخدم كمادات دافئة ورطبة للمساعدة على إذابة الدم المتخثر.

نتائج اختبارات تحمل اللاكتوز:

  • يتم تحليل مستويات الجلوكوز في الدم. تظهر احدى النتيجتين إمّا أن يكون اللاكتاز ناقصاً، فلن يتم تكسير اللاكتوز ولن ترتفع مستويات سكر الجلوكوز كما هو متوقع.
  • إن وجود أعراض مصاحبة مثل التشنج والإسهال يعطي دلائل اضافية تدعم تشخيص عدم تحمل اللاكتوز، ولكنه لا يؤكد ذلك.
  • من أجل التأكد من أن وجود مستويات أقل من المتوقع في مستوى الجلوكوز في الدم يرجع إلى عدم تحمل اللاكتوز، قد تحتاج إلى الخضوع لاختبار تحمل الغلوكوز عن طريق الفم.
  • أو أن تكون نتائج الاختبار تشير إلى وجود نقص حاد في اللاكتاز، قد يكون هناك مجموعة متنوعة من الأسباب، بما في ذلك مرض التهاب الأمعاء ومتلازمة سوء الامتصاص. عادة ما يتم إجراء اختبار إضافي لتحديد السبب الدقيق.

الاختبارات الأخرى التي يمكنها الكشف عن عدم تحمل اللاكتوز:

  • كثير من الأطباء يقومون ببساطة بإجراء هذا التشخيص على أساس تحسن الأعراض عندما يتم حجب اللاكتوز من النظام الغذائي للمريض، والشعور بالأعراض نفسها عند محاولة إعادة إدخاله إلى النظام الغذائي.
  • اختبارات أخرى تستخدم للكشف عن عدم تحمل اللاكتوز تشمل اختبار التنفس الهيدروجين اللاكتوز، واختبار حموضة البراز، حيث يستخدم هذا الأخير في المقام الأول في الرضع والأطفال الصغار جداً. هناك أيضاً اختبار وراثي يمكن أن يحدد ما إذا كان الفرد لديه أو لا يملك الإنزيم المعوي المطلوب لعملية الهضم وامتصاص اللاكتوز.


هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2011-04-11 18:43:36 | تاريخ التعديل : 2018-09-01 23:21:50

128 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4