اختبار وظيفة الرئة

Pulmonary function test

ماهو اختبار وظيفة الرئة

اختبار وظيفة الرئة هو مجموعة من الاختبارات التي تقيّم عملية التنفس، ومدى كفاءة عمل الرئتين، ويشمل قياس القدرة على التنفس، ومدى فعالية الرئة في جلب الأكسجين لبقية الجسم.

دواعي إجراء اختبار وظيفة الرئة:

يلجأ الأطباء إلى طلب إجراء اختبار وظيفة الرئة في الحالات التالية:

  • وجود أعراض مرضية ناتجة عن مشاكل في الرئة.
  • التعرض المنتظم لمواد معينة في البيئة أو مكان العمل.
  • مراقبة مسار بعض أمراض الرئة المزمنة مثل الربو أو مرض الانسداد الرئوي المزمن، وتقييم الخطة العلاجية المتبعة.
  • تقييم مدى كفاءة الرئتين قبل الخضوع لعملية جراحية.
  • مساعدة الطبيب في تشخيص بعض المشاكل الصحية التي قد تشمل ما يلي:
  1. الحساسية.
  2. التهابات الجهاز التنفسي.
  3. صعوبة في التنفس ناجمة عن جراحة حديثة أو إصابة في الصدر.
  4. حالات الرئة المزمنة مثل الربو، توسع القصبات، انتفاخ الرئة، أو التهاب الشعب الهوائية المزمن.
  5. الأسبست، وهو مرض رئوي ناتج عن استنشاق ألياف الأسبستوس.
  6. الساركويد، وهو مرض يتسبب في ظهور كتل من الخلايا الالتهابية حول الأعضاء، مثل: الكبد، والرئتين، والطحال.
  7. تصلب الجلد: وهو مرض يتسبب في سماكة وتصلب في الأنسجة الضامة.
  8. مشاكل في مجرى التنفس ناجمة عن الأورام أو الالتهابات أو تندب في الرئة.

تحضيرات ما قبل الاختبار:

ينطوي إجراء اختبار وظيفة الرئة على بعض التحضيرات التي تتمثل فيما يلي:

  • إعلام الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها المريض.
  • التوقف عن تناول بعض أنواع الأدوية بناء على توصية من الطبيب مثل: أدوية الربو، والتهاب الشعب الهوائية المزمن، والمسكنات.
  • عدم تناول وجبة طعام كبيرة قبل الاختبار حيث أن المعدة الممتلئة قد تمنع الرئتين من الاستنشاق الكامل.
  • تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشوكولا والقهوة.
  • تجنب التدخين قبل ساعة على الأقل من وقت إجراء الاختبار.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضية المرهقة قبل الاختبار.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة أثناء إجراء الاختبار.
  • تجنب ارتداء المجوهرات التي قد تؤثر على التنفس.
  • تأخير موعد الفحص إذا كان المريض قد تعرض لجراحة حديثة في العين، أو الصدر، أو البطن، أو نوبة قلبية.

طريقة إجراء الاختبار:

ينطوي اختبار وظيفة الرئة على إجراء عدة فحوصات تشمل ما يلي:

  • قياس التنفس الذي يقيس كمية الهواء في عملية التنفس، ويتم إجراؤه عن طريق التنفس من خلال قطعة في مقدمة جهاز خاص بإجراء الفحص.
  • اختبار التحجم الذي يقيس حجم الغاز في الرئتين، ويتم عن طريق الجلوس أو الوقوف في كشك خاص وصغير والتنفس في قطعة خاصة.
  • اختبار قدرة الانتشار الذي يقيم كفاءة عمل الأكياس الهوائية الصغيرة داخل الرئتين، المعروفة باسم الحويصلات الهوائية.

نتائج الاختبار:

تعتمد نتائج الاختبار على عوامل عديدة مثل العمر، والطول، والعرق، والجنس. وتعتبر النتيجة غير الطبيعية مؤشراً على بعض أمراض الصدر أو الرئة مثل: الربو، والتهابات القصبات الهوائية المزمن، والتليف الرئوي، والساركويد، وتصلب الجلد، والوزن الزائد. وقد يتسبب الضعف العضلي أيضاً في نتائج غير طبيعية.

مخاطر اختبار وظيفة الرئة:

يعتبر فحص اختبار وظيفة الرئة من الإجراءات الطبية الآمنة بشكل عام، ولكنه قد ينطوي على بعض المخاطر التي تتمثل فيما يلي:

  • الشعور بالدوخة أثناء الاختبار.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • السعال.
  • نوبة الربو الناجمة عن الاستنشاق العميق.


هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2011-04-11 18:43:37 | تاريخ التعديل : 2018-10-24 19:19:56

112 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4