المسح التشخيصي

Scan

ماهو المسح التشخيصي

يعد المسح التشخيصي أحد طرق الفحص، وهي نوع من الاختبارات التي يطلبها الأطباء الأخصائيون للمساعدة على تشخيص حالة المريض. كما يتم استخدام المسح التشخيصي للتحقق من مدى فعالية بعض العلاجات التي يتم استخدامها للمريض. ويتم استخدام المسح لتخطيط العلاج المناسب للمرضى.

تختلف أنواع المسح التشخيصي المستخدمة بحسب حاجة المريض، حيث توجد عدة أنواع منها، كالتصوير بالرنين المغناطيسي، والتصوير المقطعي باستخدام البوزيتروني، والتصوير المقطعي المحوسب، والأشعة المقطعية المخروطية، والأشعة السينية، والموجات فوق الصوتية.

تختلف الحاجة لكل من هذه الأجهزة من مريض إلى أخر، وسوف نتحدث بالتفصيل عن هذه الأنواع.

  • الأشعة السينية: يتم استخدام الأشعة السينية لمسح الأنسجة الكثيفة في الجسم مثل العظام والأورام في مختلف أنحاء الجسم. ويتم عادة تصوير العمود الفقري والأطراف والصدر بالأشعة السينية. وتساعد الأشعة السنية على كشف وجود أجسام غريبة في الجسم ومكانها وخاصة المواد المعدنية.
  • الموجات فوق الصوتية: يتم استخدام المسح باستخدام الموجات فوق الصوتية لإنشاء صور من داخل الجسم، وتكون عادة صور تشخيصية. وعادة ما يجري استخدامها لرؤية الأوتار والعضلات والمفاصل والأوعية والأعضاء الداخلية، حيث يتم البحث عن وجود تغيرات في الجسم.
  • التصوير المقطعي المحوسب: يتم استخدام الأشعة السينية للحصول على صورة ثلاثية الأبعاد لمنطقة محددة في الجسم. ويتم استخدام التصوير المقطعي المحوسب للحصول على صورة من أجزاء الجسم بتفاصيل أكبر. يسمح للمريض بالاستلقاء على سرير متحرك، حيث يمر من خلال حلقة تنتج أشعة ضيقة على شكل مروحة من الأشعة السينية، وتدور حول المريض 360 درجة. وتنتقل المعلومات إلى جهاز الكومبيوتر. ولا يوجد أي مخاطر للتصوير المقطعي المحوسب، ولكن قد يكون الخطر على النساء الحوامل حيث يمكن أن تؤثر الأشعة على الجنين، وبالتالي يجب إخبار الطبيب قبل القيام بالصورة عن الحمل. ويستغرق التصوير المقطعي المحوسب عادة 10 دقائق فقط.
  • التصوير المقطعي باستخدام البوزيتروني: يظهر المسح عن طريق التصوير المقطعي باستخدام البوزيتروني التغيرات في الأنسجة التي تستخدم الجلوكوز كمصدر أساسي للطاقة مثل القلب والدماغ. ويتم عادة حقن مادة مشعة في الجسم حيث ينتقل إلى أماكن مختلفة من الجسم وخاصة التي تستخدم الجلوكوز للطاقة، ويساعد على تشخيص مرض السرطان، حيث تقوم الخلايا السرطانية باستخدام الجلوكوز بطريقة مختلفة عن الأنسجة الطبيعية.
  • الرنين المغناطيسي: يعمل الرنين المغناطيسي على إنشاء صورة لأنسجة الجسم، إذ يظهر صورا تفصيلية لجميع أجزاء الجسم في جميع الاتجاهات. ويتم استخدام مغناطيس عالي القوة وموجات الراديو وأجهزة الكومبيوتر لإنشاء صورة. ويعد التصوير بالرنين المغناطيسي آمنا جداً لتشخيص الحالات الطبية المختلفة. ويحتاج المسح بالرنين المغناطيسي لفترة بين 20 إلى 30 دقيقة وقد يحتاج إلى وقت أطول من ذلك اعتماداً على حالة المريض والمنطقة المراد تصويرها.


هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-10-11 11:33:55
104 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4