الافراط في استخدام الكافيين

Excessive caffeine use

ما هو الافراط في استخدام الكافيين

الافراط في استهلاك الكافيين هو شرب أكثر من ثلاثة أكواب من القهوة (اي ما يزيد عن 200 - 300 مغ من الكافيين ) بشكل يومي.

الكافيين مادة كيميائية موجودة في القهوة والشاي والكولا وغيرها من المنتجات الأخرى. يُستخدم الكافيين بشكل واسع لتحسين اليقظة العقلية وغيرها من الاستخدامات. وعادة ما تكون الكمية الموصى بها من الكافيين 400 مليغرام في اليوم للبالغين الأصحاء، أمّا للمراهقين فيجب ألّا يزيد على 100 مليغرام من الكافيين في اليوم الواحد. ولا يجوز للنساء الحوامل تناول أكثر من 200 مليغرام يوميًا من الكافيين. ومع ذلك، فقد يكون لتناول جرعات عالية من الكافيين آثار جانبية سيئة وحتى خطرة، فشرب أكثر من ثلاثة أكواب من القهوة أو علبتين من مشروب الطاقة في اليوم الواحد يؤدي إلى أضرار جانبية.

مصادر الكافيين:

القهوة، الشاي الأسود، الصودا، ريد بول، شريط الشوكولاتة الداكن، الحلويات، الأدوية والمكملات الغذائية وأي منتج غذائي معزز للطاقة.

ما هو تشخيص الافراط في استخدام الكافيين؟

يُشخّص فرط استهلاك الكافيين من خلال مراقبة كميات استهلاك الكافيين كالشاي والقهوة والكولا. وكذلك من خلال مراقبة معدل التنفس ودقات القلب وضغط الدم.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

ما هو علاج الافراط في استخدام الكافيين؟

  • يهدف العلاج إلى إخراج الكافيين من الجسم أثناء التعامل مع الأعراض.
  • قد يعطى الفحم المنشط، وهو علاج شائع لجرعة زائدة من المخدرات، والتي غالبًا ما تمنع الكافيين من الدخول إلى القناة الهضمية.
  • يُنصح لتقليل تأثير الكافيين في الجسم بشرب الماء، وأداء التمارين الرياضية الخفيفة، وتناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم أو المغنيسيوم، مثل الموز أو الخضر الورقية الداكنة.
  • للوقاية من الجرع الزائدة من الكافيين، يجب تجنب استهلاك أكثر من 400 مليغرام من الكافيين في اليوم الواحد.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

ما هي مضاعفات الافراط في استخدام الكافيين؟

القلق:

  • من المعروف أنّ الكافيين يزيد من اليقظة، فهو يعمل عن طريق منع تأثيرات الأدينوزين، وهي مادة كيماوية يفرزها الدماغ، ممّا يجعل الشخص يشعر بالتعب.
  • في الوقت نفسه فإنّه يساعد على إفزار هرمون الأدرينالين الذي يزيد الطاقة
  • عند تناول جرعات أعلى قد تصبح هذه التأثيرات أكثر وضوحًا، ممّا يؤدي إلى القلق والتوتر.

الأرق:

  • يمكن للكثير من الكافيين أن يجعل من الصعب الحصول على قسط كافٍ من النوم.
  • وجدت الدراسات أنّ تناول كميات أعلى من الكافيين قد يزيد من الوقت الذي يستغرقه الشخص للنوم، وقد يقلل أيضًا من وقت النوم الكلي، خاصة عند كبار السنّ.
  • أظهرت الأبحاث أنّ الكافيين يبقى في الجسم لمدة خمس ساعات في المتوسط​​، فإنّ الفترة الزمنية قد تتراوح من ساعة ونصف إلى تسع ساعات، يتوقف ذلك على الفرد نفسه.
  • تناولت إحدى الدراسات بحث تأثير توقيت تناول الكافيين في النوم، حيث أعطى الباحثون 12 شخصًا بالغًا وبصحة جيدة 400 مليغرام من الكافيين؛ أُعطيت هذه الكمية للمجموعة الاولى قبل ست ساعات من موعد النوم، فيما أُعطيت للمجموعة الثانية قبل موعد النوم بثلاث ساعات، والمجموعة الثالثة قبل موعد النوم مباشرة.
  • استغرقت جميع المجموعات الثلاث وقتًا أطول للنوم، كما وزاد الوقت الذي يقضونه مستيقظين ليلًا زيادة كبيرة.

انهيار العضلات:

  • انحلال الربيدات هو حالة خطيرة للغاية، حيث تدخل ألياف العضلات التالفة في مجرى الدم، ممّا يؤدي إلى فشل كلوي ومشكلات أخرى.
  • تشمل الأسباب الشائعة لتحلل الربيدات الصدمة، العدوى، تعاطي المخدرات، التوتر العضلي واللسعات من الثعابين السامة أو الحشرات.
  • بالإضافة إلى ذلك، هناك عدة تقارير عن انحلال الربيدات المتعلقة بتناول كميات كبيرة من الكافيين، على الرغم من أنّ هذه الحالات نادرة نسبيًا.

إدمان:

على الرغم من جميع فوائد الكافيين الصحية، فلا يمكن إنكار أنّها قد تتحول إلى عادة.

تقترح مراجعة تفصيلية أنّه على الرغم من أنّ الكافيين يحفّز بعض المواد الكيماوية في الدماغ بطريقة مماثلة للطريقة التي يتعاطى بها الكوكايين والأمفيتامينات، إلّا أنّه لا يسبب إدمانًا تقليديًا للطريقة التي تؤدي بها هذه الأدوية. ومع ذلك، قد يؤدي ذلك إلى التأثير النفسي أو الجسدي، خاصة عند الجرعات العالية.

ضغط الدم المرتفع:

  • بشكل عام، لا يبدو أنّ الكافيين يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية لدى معظم الناس، ومع ذلك، فقد ثبت، وفقًا لدراسات عدة، أنّه يرفع ضغط الدم بسبب تأثيره التحفيزي في الجهاز العصبي.
  • إنّ ارتفاع ضغط الدم هو أحد عوامل خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية، لأنّه قد يؤدي إلى تلف الشرايين مع مرور الوقت، ممّا يحدّ من تدفق الدم إلى القلب والدماغ.
  • لحسن الحظ، يبدو أنّ تأثير الكافيين في ضغط الدم موقتًا.
  • كما يبدو أنّ له التأثير الأقوى في الأشخاص الذين لم يعتادوا على استهلاكه.

سرعة دقات القلب:

  • قد تسبب التأثيرات التحفيزية لارتفاع كمية الكافيين إلى تسارع ضربات القلب.
  • قد يؤدي أيضًا إلى تغيّر في ضربات القلب، ويسمى الرجفان الأذيني، والذي لوحظ عند الشباب الذين تناولوا مشروبات الطاقة التي تحتوي على جرعات عالية جدًا من الكافيين.

الإعياء:

  • من المعروف أنّ القهوة والشاي، وغيرها من المشروبات التي تحتوي على الكافيين، تعزز مستويات الطاقة.
  • مع ذلك، يمكن أن يكون لها تأثير معاكس من خلال زيادة التعب بعد أن يترك الكافيين نظام الجسم.

كثرة التبول:

زيادة التبول هو أحد الآثار الجانبية الشائعة عند شرب المزيد من القهوة أو الشاي، بسبب التأثير التحفيزي للكافيين في المثانة.

التأثير في الجهاز الهضمي:

  • كثير من الناس يجدون أنّ فنجان قهوة الصباح يساعد على تحريك الأمعاء، لأنّ الكافيين بحدّ ذاته يحفز حركة الأمعاء بزيادة التمعج (الحركة الدودية)، وهي الانقباضات التي تنقل الطعام عبر الجهاز الهضمي.
  • بالنظر إلى هذا التأثير، ليس من المستغرب أن تؤدي الجرعات الكبيرة من الكافيين إلى براز رخو أو حتى إسهال عند بعض الناس.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

المصادر والمراجع

https://www.webmd.com/vitamins/ai/ingredientmono-979/caffeine.

https://www.healthline.com/nutrition/caffeine-side-effects#section3.

https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/nutrition-and-healthy-eating/in-depth/caffeine/art-20045678.


هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الإضافة : 2013-06-20 09:36:49 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 18:00:24

140 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
altibbi
altibbi
آلاف الأطباء متاحين للاجابة على اسئلتك مجاناَ