كيسة عنكبوتية

Arachnoid cyst

ما هو كيسة عنكبوتية

الكيسة العنكبوتية هي إحدى الأغشية المملوءة بالسائل والتي تقع بين المخ والحبل الشوكي، وتعد واحدة من ثلاث طبقات غشائية تحيط بالدماغ والعمود الفقري؛ وفي حالات تطور الكيسة العنكبوتية في الرأس فسوف تنمو بين الدماغ والجمجمة أو في جيوب حول الدماغ تسمى البطينات.

وعادة ما تمتلئ الأكياس العنكبوتية بسائل النخاع الشوكي، وهو سائل واقٍ طبيعي يتواجد في محيط الدماغ والعمود الفقري، و لا تسمح جدران كيسة العنكبوتية بتجفيف هذا السائل مما يؤدي إلى تراكمه في الداخل.

وتكون الخراجات العنكبوتية في الأطفال خلقية ومعظمها عند الولادة، وتسمى هذه الأكياس الخراجات العنكبوتية الأولية، أما الأكياس العنكبوتية التي تطورت في وقت لاحق في الحياة فإنها تسمى الكيسات العنكبوتية الثانوية.

لا تعد الخراجات العنكبوتية الثانوية شائعة مثل الأكياس الأولية وتتطور نتيجة لإصابة في الرأس، أو التهاب السحايا، أو الأورام، أو كمضاعفات لجراحة الدماغ.

تُشكل معظم الأكياس العنكبوتية خارج الفص الصدغي للدماغ في منطقة من الجمجمة تعرف باسم الحفرة القحفية الوسطى، كما أن معظم الأفراد الذين يعانون من الأكياس العنكبوتية يعانون من أعراضها قبل سن العشرين، وخاصة خلال السنة الأولى من العمر، ولكن بعض الأشخاص الذين يعانون من الأكياس العنكبوتية قد لا يعانون من أي أعراض، وتبلغ نسبتها في الذكور أربعة أضعاف احتمال أن تكون في الإناث.


تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج كيسة عنكبوتية مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب كيسة عنكبوتية؟

عادة ما تحدث الخراجات الأولية أو الخلقية عن طريق نمو غير طبيعي في الدماغ والعمود الفقري أثناء النمو في الرحم، كما أن السبب الدقيق لهذا النمو غير معروف، وقد يكون وراثياً.

يمكن أن يكون سبب الكيسات العنكبوتية الثانوية، والمعروفة أيضاً باسم الخراجات العنكبوتية من ضمن العديد من الأشياء، وتشمل هذه الأسباب ما يلي:

  • إصابة لرأسك أو الحبل الشوكي.
  • مضاعفات من الدماغ أو جراحة العمود الفقري.
  • التهاب السحايا.
  • الأورام.

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض كيسة عنكبوتية؟

عادة ما تكون الأكياس العنكبوتية بدون أعراض، فبعض الأشخاص لا يدركون ذلك حتى يتم فحصهم بحثاً عن مشكلات أخرى مثل إصابات الرأس. وفي بعض الحالات تسبب الأكياس العنكبوتية أعراضاً تعتمد على موقع وحجم الكيس، وتشمل الأعراض واحداً أو أكثر من الأعراض التالية:

  • صداع الرأس ودوخة.
  • غثيان وقيء وسبات.
  • مشاكل في السمع أو الرؤية أو المشي.
  • قضايا التوازن.
  • التأخر التنموي.
  • مرض عقلي.

إذا كان موجوداً في العمود الفقري فقد يسبب أعراضاً مثل:

  • ألم في الظهر.
  • الجنف.
  • ضعف العضلات أو التشنجات.
  • عدم الشعور أو وخز في الذراعين أو الساقين.
  • مشاكل في السيطرة على المثانة أو الأمعاء.

%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص كيسة عنكبوتية؟

إذا ظهرت مثل هذه الأعراض فإنه يتوجب زيارة الطبيب للتأكد والاطمئنان، ومن المحتمل أن يطلب إجراء اختبارات تصوير مثل التصوير المقطعي والتصوير بالرنين المغناطيسي للنظر في الدماغ أو العمود الفقري.

ما هو علاج كيسة عنكبوتية؟

هناك حالات كثيرة يجب التأكد منها لمعرفة أنواعها، فإذا كان لديك كيسة عنكبوتية لا تسبب أي أعراض أو مضاعفات أخرى قد يوصي الطبيب بالعمل على تركها دون علاج؛ ومن  المرجح أنهم سيراقبون الكيس بمرور الوقت لمشاهدة النمو المحتمل أو التغييرات الأخرى. أما إذا بدأت تظهر الأعراض وتظهر معها مشاكل كثيرة، فقد يوصي الطبيب بالعلاج.

في حالة ظهور أعراض كيس العنكبوتية في الدماغ، فمن المرجح  أن يوصي الطبيب المتابع للحالة باتخاذ أحد الإجراءين:

  • في الإجراء الأول، سيقومون بعمل شق صغير بالقرب من الكيس وإدراج منظار داخلي بكاميرا صغيرة في النهاية، وسوف يستخدمون هذا المنظار لفتح الكيس بلطف، مما يسمح للسائل بالداخل بالانتقال إلى سائل الحبل الشوكي، حيث سيتم إعادة توزيعه من خلال جسمك.
  • في الإجراء الثاني، سيقوم الطبيب بإدخال تحويلة في الكيس، حيث سيسمح هذا للسائل بالانتقال إلى جزء آخر من جسمك ، مثل بطنك.

أما إذا كانت هذه الأعراض الخاصة بكيس العنكبوتية في العمود الفقري فقد يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية لإزالته بالكامل، أما إذا لم يكن ذلك ممكناً، فيجوز لهم استخدام التقييد أو تحريكه لاستنزافه.

تاريخ الإضافة : 2011-04-11 18:46:34 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 17:54:48

197 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك