مرض الاضطراب الاستقلابي

metabolic brain disease

ما هو مرض الاضطراب الاستقلابي

أمراض الدماغ الأيضية (الاستقلابية) هي عبارة عن سلسلة من الاضطرابات العصبية التي لا تسببها التشوهات الهيكلية الأولية. بدلاً من ذلك فإنها تنجم عن أمراض جهازية مثل مرض السكري وأمراض الكبد وفشل القلب والفشل الكلوي. تحدث أمراض الدماغ الاستقلابية عادة بشكل حاد أو جزئي، ويمكن تفاديه إذا تم علاج الاضطراب الجهازي. إذا تركت دون علاج، تؤدي أمراض الدماغ الاستقلابية بصورة ثانوية إلى حدوث تلف في الدماغ.

  • نقص الأكسجة: يحدث نقص الأكسجة عندما لا يصل الأكسجين إلى الدماغ. في فقر الدم لا تستطيع خلايا الدم الحمراء توصيل الأكسجين الكافي إلى الدماغ. في أمراض الرئة و نقص التهوية يقل وصول الدم والأكسجين للحصول على وظائف الدماغ الطبيعية.
  • نقص التروية أو الإسكيمية: هي نتيجة لتضييق الأوعية الدموية الصغيرة وبالتالي انخفاض تدفق الدم الى الدماغ. يرتبط هذا المرض بفرط أو انخفاض ضغط الدم ومتلازمة فرط اللزوجة وأمراض القلب والأوعية الدموية (بما في ذلك السكتة القلبية) وعدم انتظام ضربات القلب.
  • الأمراض الجهازية: وتُحدث الأمراض الجهازية خلل في الوظائف الطبيعية وعمليات التمثيل الغذائي في الجسم وبالتالي تؤدي إلى نقص الأكسجين في الدماغ. هذه الأمراض هي: الاختلالات في الإلكتروليتي والسوائل ونقص الفيتامينات مرض الكبد والفشل الكلوي وضعف الغدد الصماء والتهاب الأوعية الدموية والالتهابات والإنتانات.
  • السموم: تُسمم العوامل السامة أنسجة وخلايا المخ بطرق مختلفة، حتى التي يتم تناولها عن غير قصد، مثل المخدرات والكحول، أو مثل المبيدات الحشرية عن طريق الخطأ أو المهدئات أو المضادات الحيوية والأدوية الأخرى لأغراض العلاج الكيميائي والأدوية النفسية.

الأيض: هو عملية أو معالجة كيميائية يقوم بها الجسم، وذلك من خلال تحويل الطعام المتناول إلى طاقة تحافظ على نشاط الشخص.

تتكون التغذية (الغذاء) من البروتينات والكربوهيدرات والدهون. يتم تفكك هذه المواد عن طريق إنزيمات في الجهاز الهضمي ثم يتم نقلها إلى الخلايا، حيث يمكن استخدامها كطاقة. يستخدم الجسم هذه المواد على الفور، أو يخزنها في الكبد وأنسجة العضلات لاستخدامها في وقت لاحق. 

يحدث الاضطراب الاستقلابي عندما تفشل عملية الأيض وتتسبب في حصول الجسم على الكثير أو القليل جداً من المواد الأساسية اللازمة للبقاء في صحة جيدة.

الجسم حساس جداً لمشاكل عملية التمثيل الغذائي، حيث يجب أن يكون لدى الجسم أحماضاً أمينية وأنواع عديدة من البروتينات لأداء جميع وظائفه. على سبيل المثال يحتاج الدماغ إلى الكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم لتوليد نبضات كهربائية، والدهون (الدهون والزيوت) للحفاظ على نظام عصبي سليم.

  • انتكاس الذاكرة.
  • الارتباك.
  • الأرق المعتاد.
  • الصعوبة في التحدث.
  • التغييرات في السلوك والشخصية.
  • التشوش الذهني.
  • الرعشة.
  • تصلب العضلات.
  • الغيبوبة.
  • حركات لا يمكن السيطرة عليها.
  • نادراً النوبات.

قد يساعد التعرف المبكر على هذه العلامات والعلاج الفوري على عكس اعتلال الدماغ ومنع الموت أو على الأقل تقليل الضرر اللاحق للدماغ.

التاريخ الطبي والأعراض:

عادةً ما تظهر الأعراض بشكل مفاجئ ولكن ليس دائماً. قد يكون المرضى مرتبكين وغير متعاونين ولديهم طاقة منخفضة. مع الأمراض المزمنة تأتي الأعراض تدريجياً.

الفحص السريري:

يقوم الطبيب بفحص جميع وظائف الجسم الأساسية مثل درجة الحرارة ومعدل ضربات القلب والتنفس وضغط الدم. كما يتحقق من العيون، ويراقب المريض ويستمع إليه لمعرفة ما إذا كان هناك مشاكل في التفكير أو السلوك أو الحالة المزاجية أو مشاكل جسدية مثل الرعشة.

التشخيص:

تستخدم اختبارات الدم والبول والسائل الشوكي لإظهار أي جهاز في الجسم يعاني من مشاكل. قد تُظهر اختبارات الدم أيضاً إذا كان هناك عدوى أو إذا كانت هناك أدوية أو سموم في الدم. التصوير المقطعي أو التصوير بالرنين المغناطيسي يمكن استخدامه لاستبعاد السكتة الدماغية أو أي مشكلة أخرى.

يختلف علاج أمراض الدماغ الأيضية مع السبب الرئيسي للأعراض. وبالتالي لا يتم التعامل مع جميع حالات اعتلال الدماغ بنفس الطريقة. إن مفتاح علاج أي اعتلال دماغي هو فهم السبب الرئيسي وبالتالي تصميم نظام علاج لتقليل أو القضاء على السبب. 

بعض الأمثلة على علاج الأمراض الدماغية الناتجة عن أسباب مختلفة:

  • نقص الأكسجين: العلاج بالأكسجين.
  • سمية الكحول على المدى القصير: العلاج بالسوائل الوريدية أو بدون علاج.
  • تعاطي الكحول على المدى الطويل (تليف أو فشل الكبد المزمن): العلاج بالاكتولوز عن طريق الفم وتناول الأغذية ذات البروتين المنخفض و المضادات الحيوية.
  • اعتلال الدماغ بسبب الفشل الكلوي: العلاج بتصحيح السبب الفيزيولوجي الكامن وغسيل الكلى وزرع الكلى.
  • الاعتلال الدماغي السكري: إعطاء الجلوكوز لعلاج نقص السكر في الدم، أما الأنسولين لعلاج فرط سكر الدم.
  • الاعتلال الدماغي المصاحب لانخفاض ضغط الدم أو ارتفاع ضغط الدم: العلاج بالأدوية لتقليل الضغط (أثناء ارتفاع ضغط الدم).

يمكن الوقاية من بعض الأمراض الدماغية الأيضية باختيارات نمط الحياة الإيجابية، على سبيل المثال يمكن الوقاية من اعتلال الدماغ الكبدي من فشل الكبد بسبب إدمان الكحول مع التزام المريض بالامتناع عن الكحول واستخدام الرعاية الطبية لمنع أو تقليل مخاطر الانتكاس.

قد لا يكون من الممكن الوقاية من فشل الكبد الناجم عن الأمراض الأخرى التي تؤدي إلى الاعتلال الدماغي.

https://www.healthline.com/health/nutrition-metabolism-disorders.
www.ncbi.nlm.nih.gov...
http://www.aapmr.org/about-physiatry/conditions-treatments/rehabilitation-of-central-nervous-system-disorders/metabolic-encephalopathies.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,377 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
أمراض مرتبطة بجراحة الأعصاب
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بجراحة الأعصاب
site traffic analytics