ترميم المدور في عظمة الفخذ

Trochanteroplasty

ما هو ترميم المدور في عظمة الفخذ

ترميم الجزء المدور في عظمة الفخذ هي عملية جراحية تهدف الى إزالة وإعادة تثبيت الجزء المدور الكبير كجزء من عملية ترميمية لنهاية الفخذ العلوية، نتيجة حصول كسر في رأس عظم الفخذ أو الورك، وإذا تم استبدال التجويف الذي يستقر فيه رأس الفخذ عندئذ تسمى العملية تبديل الورك الكامل (total hip replacement).

من هم المرضى الذين يحتاجون للخضوع إلى هذه العملية؟

الأشخاص الذين يعانون من كسر في رأس الفخذ أو الورك أو لدى الأشخاص الذين يعانون من التهاب في مفصل الورك، حيث أنه في بادئ الأمر قد يلجأ الطبيب المعالج إلى العلاج الفيزيائي والأدوية المسكنة مع تقليل الجهد المسلط على مفصل الورك، ولكن إن لم تنفع هذه الإجراءات فالخضوع للعملية الجراحية يصبح أمراً ضرورياً.

كيف يتم إجراء هذه العملية؟

يتم إجراء هذه العملية في المستشفى تحت تأثير التخدير العام أو النصفي (تخدير الحبل الشوكي)، وتبدأ العملية بعمل شق على جانب الفخذ قريباً من الورك، وعندما يصل الجراح إلى مفصل الورك يقوم بإزالة رأس الفخذ من تجويف الورك ورأس الفخذ أيضاً ينزع عن باقي عظم الفخذ، ثم يتم إدخال سيقان معدنية داخل عظم الفخذ ليتم تثبيت رأس الفخذ المعدني عليها وبعدها يتم خياطة الشق ووضع الضمادات المناسبة عليه.

ماذا بعد العملية؟

بعد زوال تأثير التخدير سوف يشعر المريض بألم شديد، لذا من الضروري إعطاء المريض الأدوية المسكنة، وبعد العملية يحتاج المريض للخضوع إلى العلاج الفيزيائي الذي تختلف مدته حسب عمر المريض ولياقته البدنية ووضعه الصحي بشكل عام، وقد يطلب الطبيب المعالج من المريض تجنب أي نشاط فيزيائي قاسي كحمل الأثقال وتسلق المرتفعات.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج ترميم المدور في عظمة الفخذ مع خدمة اطلب طبيب

ما هي مضاعفات ترميم المدور في عظمة الفخذ؟

ما هي مضاعفات هذه العملية؟

كأي إجراء جراحي آخر تحمل هذه العملية مخاطر عدة منها:-

  • الإنتانات البكتيرية: فرصة حصولها ضئيلة لا تتجاوز الواحد بالمائة، ولكن في حالة حدوثها تسبب مضاعفات وخيمة لأنها تنتشر إلى باقي عظم الورك وتحتاج إلى تدخل جراحي لإزالتها، وقد تحدث هذه الإنتانات بعد عدة أيام أو قد تحدث بعد سنة من إجراء العملي، وتناول المضادات الحيوية قبل الخضوع لجراحة في الفم والأسنان والمثانة والقولون ضروري لمنع انتشار البكتريا الى الورك.
  • حدوث خثرة دموية: أي عملية جراحية في الورك والرجلين تزيد من خطر حدوث تخثر الدم في أوردة الساقين (خثرة في الأوردة العميقة deep vein thrombosis)، وإذا كانت الخثرة كبيرة بما فيه الكفاية قد ينتج عنها إغلاق الدورة الدموية في الساقين، وهذه الخثرة فد تنفصل وتنتقل عبر الدم إلى الرئتين وتسبب انسداداً في الشعيرات الدموية في الرئتين (pulmonary embolism)، الأمر الذي يؤدي إلى مضاعفات خطيرة على لقلب والرئتين، والنهوض وتحريك الساقين بعد العملية يقلل من خطر تكون الخثرات.
  • انخلاع رأس الفخذ من تجويف الورك.
  • الارتخاء: العملية الجراحية الناجحة تدوم مدة تتراوح بين 12 و15 عاماً، وبعدها يبدأ رأس الفخذ بالارتخاء مسبباً ألما شديداً، وقد يحتاج المريض إلى عملية جراحية أخرى من أجل تثبيته.

المصادر والمراجع

https://www.healthline.com/health/hemiarthroplasty#outlook
www2.med.psu.edu/medicalreport/ortho/choosing-between-total-hip-arthroplasty-and-hemiarthroplasty-for-femoral-neck-fractures-patient-selection-is-the-key/
http://jcdr.net/article_fulltext.asp?issn=0973-709x&year=2016&volume=10&issue=5&page=RC11&issn=0973-709x&id=7877

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-01-13 11:13:19

162 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك