تضيق الاوعية

Vasoconstriction
تضيق الاوعية

ماهو تضيق الاوعية

تضيّق الأوعية الدموية الناجم عن انقباض الجدار العضلي للأوعية الدموية وخاصة الشرايين الكبيرة والشُرينات الصغيرة وتحت تأثير المُركبات المُضيّقة للأوعية. تتمثل أهمية تضيّق الأوعية الدموية في حقن النزيف الدموي وفقدان الدم الحاد , حيث أن انقباض الأوعية الدموية يتسبب في تناقص أو محدوديّة التدفق الدموي وبالتالي الحفاظ على درجة حرارة الجسم وزيادة المقاومة الوعائيّة وفي الاوعية الدموية الكبيرة تكمن أهمية التضيّق في ضبط وتنظيم متوسط الضغط الأذيني . ينتج عن تضيّق الأوعية العام ارتفاع ضغط الدم الجهازي وفي حال حدوثه داخل بعض الانسجة يتسبب في النقص المُتمركز في التدفق الدموي . يعتمد امتداد تأثير تضيّق الأوعية الدموية على المُركب المُتسبب ( مُضادات الهيستامين , مُزيل الاحتقان أو المُحفزات المُستخدمة لعلاج اضطراب نقص الانتباه والنشاط المُفرط , ميثيل فنيدات methylphnenidate ( دواء منبه مركزي ) , أكسي ميتازولين Oxymetazoline ( دواء مُزيل لاحتقان الأنف ) وبروبيل هيكسيدرين Propylhexedrine دواء مقبض وعائي ومزيل للاحتقان ) أو الحالة الصحية للمريض .

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

اسباب تضيق الاوعية

تُصنف العوامل المُحفزة لتضيّق الأوعية الدموية الى خارجية وأخرى داخلية , - العوامل الخارجية فتتمثل ب : 1- العقاقير الدوائية المختلفة كالأمفيتامين ( مُنبه عصبي ) , مُضادات الهيستامين والكوكائين، تُستخدم مُضيقات الأوعية لزيادة ضغط الدم ولخفض التدفق الدموي الموضعي وقد يتم خلطها بالمُخدر الموضعي لزيادة مُدة التخدير بتحفيز انقباض الأوعية الدموية وتقليل فرصة النزيف الدموي . تتعدد الطرق التي تُعطى من خلالها مُضيقات الأوعية فمنها جهازي يُعطى عن طريق الفم كما في ( سودوايفيدرين pseudoephedrine ) أو موضعي كرذاذ الأنف ( فينيلفرين phenylphrine المُضاد لاحتقان الأنف) وقطرة العين لتوسيع بؤبؤ العين . - العوامل الداخلية : يعد العامل الداخلي المُحفز لتضيّق الأوعية الدموية جزءاً من التغذية الراجعة التي يتبعها الجسم للحفاظ على التوازن وذلك بالحد من نقص ضغط الدم الانتصابي , كما يُعد تضيّق الأوعية الدموية واقياً من انخفاض درجة حرارة الجسم حيث تنقبض الاوعية الدموية ويتجه الدم نحو منطقة الضغط المرتفع للحد من نقص الأكسجين وتُستخدم جزيئات حفظ الطاقة ( ATP ) لزيادة الضغط وارتفاع درجة حرارة الجسم , اضافة الى العديد من المركبات التي يُنتجها الجسم كما في الأبينفرين , النورأبينفرين , الدوبامين , الأنجيوتنسين -2 , الهرمون المُضاد لادرار البول ( ADH ) و الفازوبريسين .
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

الفسيولوجياالمرضي ل تضيق الاوعية

تتمثل ميكانيكيّة تضيّق الأوعية الدموية بزيادة تركيز أيونات الكالسيوم في الخلايا العضلية الملساء الوعائية وتعتمد الزيادة في تركيز هذه الأيونات على العامل المُضيّق للأوعية . يُعد الأبينفرين وتنشيط الجهاز العصبي الودي ( يُعصب العضلات بشكل مباشر ) بافراز النورابينفرين أحد أهم المُحفزات لاستثارة انقباض العضلات الملساء حيث يرتبط كلاً منهما بالمستقبلات الأدرينية على السطح الخلوي وبالتالي تتالي الاشارات العصبية التي تتسبب في زيادة تركيز الكالسيوم الداخل خلوي وتحفيز عبور الكالسيوم عبر غمد الليف العضلي ومن خلال القنوات الأيونية . تتم السيطرة على ارتفاع تركيز الكالسيوم تحت تأثير عدد من مضخات البروتين ومبادلات الكالسيوم الواقعة على الغشاء البلازمي أو الشبكة الهيولية العضلية وبتناقص تركيز الكالسيوم يتلاشى مُحفز الانقباض .
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : | تاريخ التعديل : 2015-08-11 16:51:31
104 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
1 2 4