زرع متجانس

Homologous transplantation

ما هو زرع متجانس

الاغتراس المتماثل هي عملية نقل الأنسجة للأفراد من نفس النوع (الصنف)، سواء بين الإنسان أو الحيوانات. وعادةً ما يشير المصطلح إلى الأفراد المتباينين جينياً على عكس الزرع الأيزوجيني الذي يدل على تطابق الأفراد جينياً.

 

الأنسجة والأعضاء التي يمكن نقلها

يمكن لشخص واحد أن ينقذ أو يحسّن حياة ما يقارب 75 شخصاً عن طريق التبرع بالأعضاء والأنسجة، وتشمل الكبد والقلب والكلى والرئتين والبنكرياس والأمعاء. ويمكن كذلك التبرع بأنسجة مختلفة كقرنية العين والعظام والأربطة وصمامات القلب والأوردة والشرايين، وحتى نسيج البشرة.

 

أطول مدة زمنية لبقاء العضو حياً بعد استئصاله

تختلف المدة باختلاف العضو ولكن بشكل عام:

  • القلب والرئة (4-6 ساعات)
  • الكبد والبنكرياس (24 ساعة)
  • الكلية (72 ساعة)
  • القرنية (14 يوم)
  • العظام والجلد (5 سنوات)
  • صمامات القلب (10 سنوات)


مصادر النسيج

تؤخذ الأنسجة والأعضاء عادةً من المتبرعين الطوعيين أو خلال عمليات جراحية معينة أو عن طريق التشريح بعد الوفاة.

المتبرعون الطوعيون: 

  • يكونون عادةً من الأقارب أو المعارف أو حتى من عامة الناس، فكلما زادت درجة القرابة زادت نسبة التطابق الجيني وبالتالي تزيد فرصة نجاح العملية.
  • يقارن مدى التطابق بين المتبرع والمستلمالمتلقي قبل القيام بعملية التبرع.
  • لهذا الإجراء فوائد عظيمة منها صحة العضو أو النسيج المنقول، وتقليل خطر العدوى والإصابة الجرثومية إلى أقل حد ممكن مما يزيد فرص النجاح.


خلال العمليات الجراحية:

  • تستخدم هذه الأنسجة في حالات نادرة، حيث أن النسيج المأخوذ لا يكون سليماً في العادة.
  • مثال على هذا في حالة أخذ نسيج من الغدة الكظرية للنقل عند إزالتها بسبب ما يعرف بتضخم الغدة الكظرية.


النسيج المأخوذ عند التشريح بعد الوفاة:

  • بالرغم من تعدد الأنسجة والأعضاء التي يمكن أن يتبرع بها الإنسان بعد الوفاة إلا أنها تكون مفيدة فقط في حالة أخذها بعد الوفاة مباشرة.
  • حيث أن المدة الزمنية تختلف لكل عضو ولكنها لا تتجاوز (5 ساعات) بعد الوفاة، وفي بعض الحالات أقل من (ساعة واحدة) اعتماداً على العضو.

 


 

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج زرع متجانس مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب زرع متجانس؟

  • تختلف دواعي الاغتراس بشكل كبير من عضو لآخر، حيث يوجد معايير يتبعها كل اختصاص بحد ذاته في تحديد متى يتم نقل العضو أو النسيج من شخص لآخر اعتماداً على الحالة الطبية للعضو.
  • يوجد في معظم دول العالم شبكة تقوم بتحديد أولويات توزيع الأعضاء على المتلقين بحسب حاجتهم إليها عند توفر المتبرعين لضمان أكبر استفادة من هذه الأعضاء.

 

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي مضاعفات زرع متجانس؟

مشاكل الاغتراس المتماثل

  • تكمن مشاكل الاغتراس بشكل رئيسي بوجود مولدات المضادات في الأنسجة المنقولة من فرد لآخر حتى لو كان من نفس الصنف، وتؤدي إلى تفاعل الجسم معها كجسم غريب بتوليد الأجسام المضادة التي تقوم بمهاجمة النسيج مما يؤدي إلى فشل عملية النقل
  • على عكس ما يحدث عند نقل الأنسجة من نفس الشخص (كزرع نسيج البشرة من مكان لآخر في جسم نفس الإنسان)، حيث أن الجسم لا يتعرف على هذا النسيج كجسم غريب وبالتالي لا يكوّن أجسام مضادة.
  • نتيجة لهذا يطابق النسيج من الشخص المتبرع مع جسم المتلقي قبل القيام بعملية النقل؛ فكلما زاد التطابق بينهما، قلت فرص رفض النسيج من قبل جسم المتلقي.

 

مشاكل نقل الأنسجة أو الأعضاء:

  1. المخاطر المتعلقة بالمتلقي: وتشمل مخاطر عملية النقل نفسها كالمخاطر الناتجة عن الجراحة والتخدير، والمشاكل الناتجة عن إعطاء المريض مثبطات المناعة لتقليل رفض الجسم للنسيج أو العضو المزروع مما قد يؤدى إلى مخاطر متنوعة كالإصابات الميكروبية والسرطانات، وكذلك مخاطر رفض الجسم للعضو نفسه.
  2. المخاطر المتعلقة بالنسيج أو العضو نفسه: وتشمل مصدر النسيج وعملية استئصاله وحفظه ونقله إلى المتلقي، والمشاكل الاقتصادية الناتجة عن المراقبة المستمرة لضمان عمل العضو وعدم حدوث مشاكل.

 

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 17:29:31

153 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك