التهاب الاعور

Cecitis, typhlitis

ما هو التهاب الاعور

  • الالتهاب الأعور أو التهاب المصران الأعور ( Typhlitis أو Cecitis) لأنه يصيب الأمعاء الغليظة فيهددها بالخطر.
  • هذا الالتهاب غالباً ما يصيب الأشخاص ذوي المناعة الضعيفة، فهم لا يقدرون على محاربة العدوى كأقرانهم من ذوي المناعة القوية.
  • أما الأشخاص الذين يعالجون بالكيماوي ضد السرطان فهم أكثر الناس عرضة للإصابة بالتهاب الأعور؛ حيث يتسبب الكيماوي في تدمير الأمعاء الغليظة محفزاً ظهور هذا الالتهاب فيها.
  • عندما يجتمع ضعف المناعة مع تلف الأمعاء الغليظة، تعرض حياة المصاب بهما للخطر.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج التهاب الاعور مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب التهاب الاعور؟

  • تشير الأبحاث إلى أن التهاب الأعور ينتج عادة عن تلف بطانة الأمعاء المخاطية
  • هذا يحدث في كثير من الأحيان عندما يستخدم مرضى السرطان العلاج الكيماوي التقليدي السام للخلايا فتصبح بطانة الأمعاء الغليظة التالفة معرضة لعدوى البكتيريا الانتهازية أو نمو الفطريات دون أي مقاومة.

من هم أكثر الناس عرضة لالتهاب الأعور؟

قد يصاب الأشخاص بالتهاب الأعور إذا كانوا يعانون من أي من الأمراض التالية:

  • سرطان الدم (لوكيميا).
  • ورم الغدد اللمفاوية: وهو مجموعة من أورام خلايا الدم التي تنشأ في الجهاز المناعي لدى الإنسان.
  • ورم نقوي متعدد: وهو نوع من أنواع السرطان يصيب خلايا البلازما الموجودة في النخاع العظمي.
  • فقر الدم اللاتنسجي: يحدث عندما يتوقف النخاع العظمي عن تصنيع المزيد من كريات الدم.
  • الإيدز: وهو فيروس يتسبب في تدمير خلايا المناعة لدى الإنسان.

كما أشارت بعض الدراسات إلى أن من خضعوا لعمليات زراعة النخاع العظمي أو زراعة الأعضاء يندرجون تحت أكثر الناس عرضة للإصابة بالتهاب الأعور.

أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض التهاب الاعور؟

  • الإسهال.
  • انتفاخ البطن.
  • حمّى.
  • رعشة.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • آلام في البطن.

في حالة مرضى السرطان الذين يعالجون بالكيماوي، فهم غالباً ما يعانون من نقص في معدل العدلات، والتي تعد نوعاً من أنواع كريات الدم البيضاء المسؤولة عن محاربة العدوى والأمراض، فنجد أن أعراضاً كتلك تظهر عليهم بعد حوالي أسبوعين من العلاج بالكيماوي.

%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص التهاب الاعور؟

إن الفحص المفضل لتشخيص التهاب الأعور يكون عن طريق تصوير البطن بالأشعة المقطعية (CT Scan)، كما أنه يمكن استخدام الموجات فوق الصوتية للتصوير التشخيصي (Ultrasonography).

ما هو علاج التهاب الاعور؟

  • يعد التهاب الأعور حالة طبية طارئة؛ إذ إنه يؤدي إلى مضاعفات ربما تكون قاتلة إذا لم يتم تشخيصه عن طريق الأشعة المقطعية والتعامل معه مبكراً.
  • من العلاجات التي تستخدم حالياً حقن مضادات حيوية داخل الوريد في أسرع وقت ممكن مع إراحة الأمعاء عن طريق التوقف عن الأكل والشرب تماماً، بينما تحصل على حاجتك من الغذاء والسوائل عن طريق أنبوبة موصولة بالوريد.
  • أما في الحالات الحرجة كالبواسير أو الثقوب المعوية، فالتدخل الجراحي هو العلاج الأمثل.

ما هي مضاعفات التهاب الاعور؟

يمكن لالتهاب الأعور أن ينتشر في أكثر من جزء من الأمعاء الغليظة، كما قد تموت بعض الأنسجة نتيجة توقف جريان الدم فيها جراء انتفاخ الأمعاء أو إصابتها.

قد تحدث بعض المضاعفات الأخرى مثل:

  • الثقب المعوي
  • نزيف الأمعاء الغليظة
  • انسداد الأمعاء الغليظة
  • مرض تعفن الدم
  • الموت

هل التهاب الأعور خطير؟

  • أشارت دراسة تخص مرض التهاب الأعور إلى أن 50% من الأشخاص الذين يصابون به ينتهي بهم الحال إلى الوفاة
  • بينما يتعافى من هذا المرض من تزيد نسبة كرات الدم البيضاء لديهم بشكل سريع
  • رغم ندرة ذلك إلا أن من يتعافى من التهاب الأعور معرض للإصابة به من جديد

أدوية لعلاج التهاب الاعور

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 17:29:42

178 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك