استئصال بطانة الرحم

Endometretomy

ما هو استئصال بطانة الرحم

  • استئصال بطانة الرحم هو تدخل جراحي لاستئصال بطانة الرحم بشكل تام بسبب حدوث سرطان في بطانة الرحم أو حدوث نزيف حاد.
  • إنّ استئصال الرحم يجعل المريضة غير قادرة على الحمل.

 

كيفية استئصال بطانة الرحم

 

  • بعد إجراء فحص باستخدام الموجات الصوتية وتشخيص حالة المريضة، يُحدد موعد استئصال بطانة الرحم
  • استئصال بطانة الرحم إجراء جراحي يتطلب تخديراً عاماً ولا يتطلب عمل شق البطن، بل يكون عبر المهبل، وتوسيع عنق الرحم وإدخال منظار الرحم عبره لتحرَي وجود أي أورام أو ألياف رحمية
  • ثم تُستأصل بطانة الرحم والألياف الرحمية، إن وجدت، باستخدام المنظار الذي يحتوي على عقدة كهربائية لهذا الغرض.
  • تُحلَل الأنسجة المستأصلة للتأكد من عدم وجود أي نمو سرطاني في الرحم.

 

نصائح قبل وبعد استئصال بطانة الرحم

  • تُنصح السيدات المدخنات بالتوقف عن التدخين لمدة لا تقل عن ستة أسابيع قبل موعد العملية لتجنب حدوث مشاكل في التنفس أثناء العملية والاستمرار بالامتناع عنه بعد العملية وذلك لتسريع التئام الجرح.
  • يجب أن تصوم المريضة عن الطعام بداية من اليوم السابق للعملية أو عدم تناول الأطعمة والمشروبات بعد منتصف الليلة السابقة لإجراء العملية.
  • الامتناع عن الجماع لمدة لا تقل عن أسبوعين بعد إجراء العملية.
  • عدم استخدام السدادات القطنية المهبلية.
  • المداومة على إجراء فحص دوري للرحم ومسح لعنق الرحم لضمان سلامة المريضة.
  • استعمال العلاج الهرموني البديل للتقليل من أعراض انقطاع الطمث وفرص نمو سرطان في الرحم .
  • لا تنعدم فرص حدوث حمل بشكل نهائي بعد استئصال بطانة الرحم 
  • تكون السيدة أكثر عرضة لحدوث حمل خارج الرحم وفي حالات أشد صعوبة يكون الحمل داخل الرحم وفي هذا خطر على صحة المريضة
  • تنصح السيدات باستخدام موانع الحمل بشكل مستمر بعد العملية وتُحدد الوسيلة الأنسب باستشارة الطبيب.

 

بدائل عملية استئصال الرحم

عند التأكد من عدم وجود أورام أو ألياف رحمية يمكن استخدام أحد البدائل الآتية:

  • الأجهزة التي تُزرع داخل الرحم (اللولب) مثل Mirena ويُستخدم لتقليل غزارة الطمث بدلاً من استئصال بطانة الرحم.
  • يمكن تعطيل نمو بطانة الرحم دون الحاجة إلى استئصالها عن طريق تقنيات التجميد أو التسخين باستخدام مجس الموجات قصيرة المدى أو عن طريق إدخال بالون إلى الرحم ثم ملؤه بالماء الساخن مما يمنع نمو بطانة الرحم مرة أخرى وتقليل النزيف الطمثي.

 


 

ما هي أسباب استئصال بطانة الرحم؟

  • تعد عملية استئصال بطانة الرحم حلاً لمشاكل غزارة الطمث والنزيف الرحمي في غير وقت الدورة الشهرية عند عدم تجاوب الحالة مع الأدوية المخففة للأعراض
  • للحد من الألم والانزعاج وفقر الدم الذي يسببه النزيف، تُجتث بطانة الرحم كبديل أقل تأثيراً من استئصال الرحم بشكل كامل
  • استئصال بطانة الرحم هو إجراء جراحي أبسط وأقل تكلفة ولا يتطلب فترة تعافي طويلة كما في عملية استئصال الرحم
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

ما هو علاج استئصال بطانة الرحم؟

نتائج عملية استئصال بطانة الرحم

 

  • بعد استئصال بطانة الرحم قد ينقطع الطمث بشكل نهائي أو تقل غزارة الطمث بشكل ملحوظ
  • قد تلاحظ بعض السيدات الإحساس بألم يشابه آلام تقلصات الدورة الشهرية مع وجود نزيف يقل تدريجياً
  • في بعض الأحيان قد تواجه المريضة صعوبة أثناء التبول وهو عرض يزول خلال فترة التعافي.
  • لا تتطلب هذه العملية البقاء في المستشفى ويمكن للمريضة المغادرة في نفس اليوم.
  • يجرى استئصال بطانة الرحم للسيدات اللاتي لا يرغبن بإنجاب المزيد من الأطفال وذلك لفقدان القدرة على الإنجاب نتيجة لغياب وجود بطانة الرحم.

 


 

 

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

ما هي مضاعفات استئصال بطانة الرحم؟

تتسم عملية استئصال بطانة الرحم بندرة حدوث أي مضاعفات بعد إجرائها.

في حالات قليلة قد تعاني المريضة مما يلي:

  • نمو جديد للألياف الرحمية.
  • التهاب بعد العملية.
  • تدمي الرحم وهو تراكم الدم الناتج من نمو الألياف مرة أخرى وعدم خروجه عبر عنق الرحم مما يسبب ألماً شديداً أثناء الدورة الشهرية في حال عدم انقطاعها.
  • أخطاء جراحية أثناء العملية كثقب الرحم أو جرح أحد الأوردة والتسبب بحدوث نزيف يعيق إكمال العملية.
  • عدم تحقيق النتائج المرجوة واللجوء لاستئصال الرحم كحل جذري.

 

 

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-04-29 17:29:10

112 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
altibbi
altibbi
آلاف الأطباء متاحين للاجابة على اسئلتك مجاناَ