انعدام الاذن

Anotia

ماهو انعدام الاذن

يعتبر انعدام الأذن من التشوهات الخلقية نادرة الحدوث، حيث يولد الطفل بدون الصوان (الأذن الخارجية) يصحب تضيق أو انعدام لقناة الأذن، ويكون هذا التشوه من جانب واحد (انعدام أذن واحدة) أو يكون ثنائياً (انعدام الأذنين)، ويعرف بفقدان السمع التوصيلي؛ الصمم.

بدأت الأبحاث العلمية لحل مشكلات فقدان السمع في أواخر عام 1960، وتم التوصل إلى ما يسمى (الاندماج العظمي) وهي عملية زرع التيتانيوم تحت الجلد، بحيث يتم الاستغناء عن دور الأذن الخارجية وقناة الأذن. وتم إجراء أول عملية بنجاح في العام 1977 وأصبحت بعدها العمليات تجاريّة في العام 1987.



هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

اسباب انعدام الاذن

أسباب التشوهات الخلقية بعضها معروف وبعضها مجهول السبب؛ حيث تنتج معظم العيوب الخلقية عن عوامل وراثية أو بيئية أو مزيج من الاثنين (عيوب خلقية متعددة العوامل).

العوامل الوراثية:

  1. عيوب الجين (طفرة في أحد الجينات يسبب الخلل).
  2. الوراثة المهيمنة (عندما يمرر أحد الوالدين الذي قد يكون أو لا يكون مصاباً بالمرض).

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

علاج انعدام الاذن

يحتاج مريض انعدام الأذن إلى عملية جراحية تعرف بـ (أجهزة السمع المثبتة على العظام)، وتتألف من مرحلتين:

المرحلة الأولى من العملية:

يراعي فيها الجراح عمر المريض في المقام الأول، لأنّ الأذن تبدأ بالنمو والتطور منذ بداية الأسبوع الثالث للحمل، وتستمر بالنمو والتطور إلى عمر الخمس سنوات حيث يكون نمو غضروف الأذن قد اكتمل واستقر، بعدها يعمل الجراح على تثبيت قاعدتين صغيرتين من معدن التيتانيوم، ويتم اختيار معدن التيتانيوم للأسباب التالية:

  • غير قابل للصدأ.
  • يقبله الجسم، ولا يرفضه جهاز المناعة.
  • يسهل تثبيته على الجمجمة

يترك التيتانيوم لمدة ستة إلى ثمانية اسابيع حتى يلتئم مع العظم بشكل كامل.

المرحلة الثانية:

تكون عملية تجميلية حيث يتم زراعة الصوان (الشكل الخارجي للأذن)، ويراعي الجراح في هذه العملية الحجم المناسب للأذن الصناعية ومطابقة لونها مع لون البشرة.

بالإضافة إلى أن هذه العملية تمنح المريض شعوراً بالرضا من الناحية الجمالية، إلّا أنّها ضرورية لعملية التعلم والتواصل مع الآخرين، كما وإن إجراءها في الفترة ما بين الخمس إلى ست سنوات يساعد على تخطي الاضطرابات النفسية بسبب التشوه.


هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

الوقاية من انعدام الاذن

  • عدم زواج الأقارب.
  • تجنب تناول الأدوية أثناء فترة الحمل خصوصاً المضادات الحيوية من غير استشارة طبية.
  • ممارسة الرياضة والابتعاد عن السمنة.
  • عدم التدخين (الأطفال المولودون من أمهات يدخنون يميلون إلى انخفاض الوزن عند الولادة؛ بالإضافة إلى أنّ التعرض للتدخين السلبي يمكن أن يضر الجنين فى فترة النمو).
  • تناول نظام غذائي صحي؛ حيث إنّ تناول نظام غذائي متوازن قبل الحمل وأثنائه ليس مفيداً لصحة الأم بشكل عام فحسب، ولكنّه ضروري أيضاً لتزويد الجنين النامي بالمواد المغذية الضرورية للنمو السليم.
  • خفض خطر الإصابة بالعدوى (يجب على النساء الحوامل تجنب تناول اللحوم غير المطبوخة والبيض الخام).
  • التعامل مع العنف المنزلي: قد تتعرض النساء اللواتي يتعرضن للإساءة قبل الحمل لخطر الإساءة المتزايدة أثناء الحمل. يمكن لطبيبك أن يساعدك في العثور على موارد مجتمعية واجتماعية وقانونية لمساعدتك على التعامل مع العنف المنزلي.

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2018-05-02 10:42:39
138 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4