الاشعة فوق البنفسجية

Ultraviolet rays

ما هو الاشعة فوق البنفسجية

  • تعد الأشعة فوق البنفسجية نوعاً من أنواع الإشعاع الكهرومغناطيسي التي تجعل اللمسات الضوئية السوداء تتوهج، وتعد الأشعة فوق البنفسجية مسؤولة عن تصبغ الجسم والحروق الشمسية. ويعد التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية مضراً، وخاصة على النسيج الحي.
  • يتم الحصول على الأشعة فوق البنفسجية من الشمس، حيث تنتقل في موجات أو جسيمات بأطوال مختلفة وترددات مختلفة، وتعرف هذه المجموعة الواسعة من الأطوال بالطيف الكهرومغناطيسي، وينقسم الطيف إلى سبع مناطق حسب طول الموجة المتناقص، والطاقة، والتردد.
  • تسمى هذه الموجات بموجات الراديو، والميكروويف، والأشعة تحت الحمراء، والضوء المرئي، والأشعة فوق البنفسجية، والأشعة السينية، وأشعة جاما. وتقع الأشعة فوق البنفسجية في مجال الطيف الكهرومغناطيسي بين الضوء المرئي والأشعة السينية.

مصدر الأشعة فوق البنفسجية:

  • يعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية خطراً، حيث يسبب أنواعاً مختلفة من سرطان الجلد. وتعد الشمس المصدر الرئيس للأشعة فوق البنفسجية، وفي حال التعرض للشمس بشكل كبير قد يكون الشخص معرض للإصابة بسرطان الجلد أكثر من غيره.
  • تشكل الأشعة فوق البنفسجية جزءاً صغيراً جداً من أشعة الشمس، إلا أنها تعد من المسببات الرئيسة لأضرار الشمس على البشرة، حيث تقوم الشمس بإتلاف الحمض النووي لخلايا الجلد، وبالتالي قد تسبب الضرر على الحمض النووي الذي يتحكم في نمو الخلايا ويسبب سرطان الجلد.

أنواع الأشعة فوق البنفسجية:

يوجد 3 أنواع رئيسة للأشعة فوق البنفسجية وهي:

  • أشعة UVA: وهي الأشعة التي تضر الحمض النووي، وتسبب ضرراً طويل الأمد في الجلد مثل التجاعيد، وتساهم في حدوث نوع من أنواع سرطان الجلد.
  • أشعة UVB: وهي أشعة تساهم في إتلاف الحمض النووي لخلايا البشرة بشكل مباشر، وتعد السبب الرئيس وراء الإصابة بحروق الشمس، وتسبب معظم أنواع سرطان الجلد.
  • أشعة UVC: تمتلك هذه الأشعة طاقة أكثر من الأنواع الأخرى، ولكن لا تمر هذه الأشعة عبر الغلاف الجوي.

قوة الأشعة فوق البنفسجية:

تعتمد قوة الأشعة فوق البنفسجية على عدة عوامل منها:

  • الوقت واليوم: تكون الأشعة فوق البنفسجية في أقوى فتراتها بين الساعة 10 صباحاً والساعة 4 مساءً.
  • الموسم من العام: تعد الأشعة فوق البنفسجية أقوى خلال أشهر الربيع والصيف.
  • المسافة من خط الاستواء: حيث ينخفض التعرض للأشعة فوق البنفسجية كلما ابتعدنا عن خط الاستواء.
  • الارتفاع: تصل الأشعة فوق البنفسجية إلى الأرض على ارتفاعات أعلى.
  • الغطاء السحابي: حيث يختلف تأثير السحب فقد تقوم السحب بحجب الأشعة فوق البنفسجية من الشمس، وتقلل من التعرض للأشعة فوق البنفسجية، وقد تقوم بعض السحب بعكس الأشعة فوق البنفسجية، وبالتالي تزيد التعرض للأشعة فوق البنفسجية.
  • الانعكاس على الأسطح: تنعكس الأشعة فوق البنفسجية على الأسطح مثل: الماء، والرمال، والثلج، والعشب؛ وبالتالي تزيد تعرض الأشخاص للأشعة فوق البنفسجية.

فوائد الأشعة فوق البنفسجية:

قد تحتوي الأشعة فوق البنفسجية على بعض الفوائد على جسم الإنسان، حيث تحفز إنتاج الفيتامين دال في الجلد، ويتم استخدامها أيضاً في علاج الأمراض مثل الصدفية؛ وذلك بسبب قدراتها على محاربة الجراثيم، وبالتالي تعد مفيدة في عملية التنقية والتعقيم.

المصادر والمراجع

https://www.livescience.com/50326-what-is-ultraviolet-light.html
https://www.cancer.org/cancer/skin-cancer/prevention-and-early-detection/what-is-uv-radiation.html
https://www.britannica.com/science/ultraviolet-radiation

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الإضافة : 2009-08-23 08:19:24 | تاريخ التعديل : 2019-01-13 10:55:43

172 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
altibbi
altibbi
آلاف الأطباء متاحين للاجابة على اسئلتك مجاناَ