توتة

Thymus

ماهو توتة

الغدة الزعترية أو الصعترية غدة صماء، تقع خلف الجزء العلوي من عظم القص، وتمتد قليلاً في العنق. تشتق التوتة جنينياً من الرتج للجيب البلعومي الثالث، وهي مصدر هام للخلايا اللمفاوية. وهي كبيرة الحجم في الطفولة، وتضمر في اليفوع، حتى تصير مجرد بقايا قليلة. وتتكون من فصين؛ إلى يمين ويسار الرغامى ، وتمتد أسفل الحنجرة إلى غضاريف الضلع الرابع. وتتكون من فصيصات مفصولة عن بعضها، بواسطة جدران من الحويصلة. وكل فصيص، له هيكل من الخلايا الظهارية ، ويقسم إلى قشرة كثيفة تحتوي على أعداد من الخلايا اللمفية، ولب أقل كثافة يحتوي على جسيمات متحدة المركز، حيث تبرز الخلايا الظهارية،والأخيرة في الغالب؛ هي مركز بناء الخلايا اللمفية. وتلعب التوتة دوراً مهماً في الجهاز اللمفي، وبعد ضمورها، تبقى في مكانها أجزاء صغيرة من نسجها، محوطة بالكثير من الشحم. تكون كبيرة لدى الأطفال وتستمر في الضمور طوال سن المراهقة لان حجمها يتناقص عندما تبدأ الغدد التناسلية بالنضج والإفراز، تفرز هذه الغدة هرمون ثيموسين الذي ينظم بناء المناعة في الجسم ويساعد على إنتاج الخلايا اللمفاوية ويشرف على تنظيم المناعة في الجسم. والتي لا تولد مع الإنسان، ولكن تكتسب مع تعرض الجسم للمادة الغريبة سواء كانت جراثيم أو بروتينات...الخ، وهذه المناعة المكتسبة تنقسم إلى نوعين: ـ المناعة الخلطية humoral immunity: تسمى الخلايا المسؤولة عن هذا النوع من المناعة بالخلايا البائية lymphocytes-B، وهذه الخلايا مسؤولة عن تعرف الجسم الغريب، حيث تُفَعَّـل بطريقة معقدة، لتكوين بروتينات تسمى الأضدادantibodies، تتَّحد مع الأجسام الغريبة فتدمِّرها أو تخرِّبها، أو تساعد الخلايا البيض على بلعمتها. تمثل الخلايا اللمفاوية البائية 5-10٪ من مجموع الخلايا اللمفاوية في الدوران. ـ المناعة بتوسط الخلايا cell-mediated immunity: تسمى الخلايا المسؤولة عن هذه المناعة بالخلايا التائية lymphocytes-T، وهذه الخلايا تُكَوِّن نسائل كبيرة ومتعددة. يتم تحديد وظائف وتطور، وتَخَصُّص هذه الخلايا في التوتة، ومن أجل ذلك سميت بالخلايا التائية، ومن هنا تأتي أهمية التوتة، لأنها تحدد تكوين أنواع مختلفة من هذه الخلايا التائية، وتحدد لكل مجموعة وظائفها الخاصة بها والتي يمكن اختصارها فيما يلي: ـ الوظيفة التنظيمية: وتقوم بتنظيم جميع الخلايا المختلفة المنوطة بالنظام المناعي وإدارتها، وتسمى هذه المجموعة من الخلايا (الخلايا التائية المساعدة helper cells-T). ـ الوظيفة الفاعلة: وتقوم بها مجموعة من الخلايا اللمفاوية التائية تسمّى الخلايا الكابتة suppressor cells، أو اللمفاويات السامة للخلايا cytotoxic lymphocytes، وتستطيع هذه الخلايا قتل الخلايا المخموجة بالفيروسات، وكذلك حل الخلايا الورمية، ووظائف أخرى كثيرة. تمثِّل الخلايا التائية نحو80٪ من مجموع الخلايا اللمفاوية الموجودة في الدوران، وكما ذكر يقع تنظيم وظائف هذه الخلايا المهمة على عاتق غدة التوتة. كما يُعتقد أن لهذه الغدة وإفرازها دوراً في تعلم اللغة عند الإنسان، وتلك الفرضية يدعمها سرعة تقبّل الطفل لتعلم اللغة وعلى الأخص طريقة اللفظ السليم، بينما يتعذر على البالغ إتقان اللفظ السليم مهما بلغت درجة إتقانه للغات التي يتعلمها لاحقاً من حيث المفردات والقواعد وقوة المعاني والأسلوب.

اطباؤنا متواجدون الأن للاجابة عن أي إستفسار حول‎ توتة. اسال اطباءنا الآن‎
تاريخ الاضافه : | تاريخ التعديل : 2015-08-11 16:51:31
122 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
1 2 4